إسلاميات

من هو النبي الذي كانت معجزته احياء الموتى

الأنبياء والرسل 

قد انعم الله عز وجل علينا بالهداية إلى الصراط المستقيم والوصول إلى طريق الحق ونيل رضا الله عز وجل ومعرفة السبل التي تؤدي إلى الرزق بالجنة، وذلك بأن أرسل لنا الأنبياء والرسل والذين اصطفاهم الله عز وجل بدعوة البشر من أجل التوحيد وعبادة الله الواحد الأحد واتباع كل ما أمرنا به، لا يعرف أحد عدد الأنبياء والرسل كافة الذين أرسلهم الله عز وجل للعباد وذلك بداية من القرون الأولى وصولاً إلى النبي محمد عليه الصلاة والسلام خاتم الأنبياء والمرسلين. 

لكن ذكر في القرآن الكريم أسماء خمس وعشرين نبي فقط، وقد كانت الرسالة الخاصة بجميع الأنبياء هي واحدة وهي الدعوة من أجل عبادة الله الواحد الأحد والتوحيد به والابتعاد عن الشرك والضلال الذي كان يعم الأرض كافة، وقد فضل الله بعض الأنبياء ومدهم بكتب سماوية تحتوي على كلام الله عز وجل وأوامره وما ينهى عنه، أما عن الكتب السماوية فهي أربعة كتب فقط وهي القرآن الكريم والتوراة والإنجيل والزبور. 

من هو النبي الذي كانت معجزته احياء الموتى 

قد مد الله الأنبياء بالمعجزات والتي تدل على صدق النبوة وحملهم للرسالة بالإضافة إلى تكليفهم، المعجزة هي شيء خارق للطبيعة التي اعتاد عليها الإنسان ولا تمنح سوى للأنبياء عليهم السلام وبذلك تكون المعجزات قد انتهت، لكن لم تكن المعجزات واحدة فقد اختلفت ما بين الانباء وقد اختص الله عز وجل سيدنا محمد بمعجزة القرآن الكريم والذين عجز الناس أن يأتوا بمثله، كما كان يتدفق الماء من بين أصابعه ليشرب منه جيش بأكمله بالإضافة إلى الحادثة الأشهر وهي الإسراء والمعراج، أما سيدنا موسى فقد انشق البحر له هو ومن معه من المؤمنين بالإضافة إلى تحويل العصا إلى حية كبيرة وإخراج اليد بيضاء ناصعة تسر الناظرين وغيرها من المعجزات. 

أما عن إجابة سؤال من هو النبي الذي كانت معجزته احياء الموتى فهو نبي الله ” عيسى عليه السلام” ، وقد خصه الله تعالى بهذه المعجزة حتى يغلب قومه والذين كانوا بارعين في مجال الطب والدواء لكنهم غير قادرين على إحياء الموتى فهي من اختصاص الله عز وجل وقد منحها كمعجزة له. 

سيدنا عيسى عليه السلام 

بعد أن تعرفنا أن النبي الذي كانت معجزته احياء الموتى هو سيدنا عيسى عليه السلام سوف نتعرف على بعض المعلومات عنه، فهو النبي الذي أرسل قبل سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، وهي النبي الوحيد الحى فهو لم يمت وقد رفعه الله عز وجل إلى السماء ونزوله إلى الأرض من أجل قتال المسيح الدجال هو أحد العلامات الكبرى ليوم القيامة، كما قد حملت فيه أمه السيدة مريم بدون أب  ودون أن يمسسها بشر وهي أولى معجزات نبي الله عيسى فهو روح الله التي القاها إلى السيدة البتول مريم الصديقة. 

كذلك تكلم سيدنا عيسى إلى قومه وهو في المهد صغيرًا وهي أيضًا من معجزات الله سبحانه وتعالى لسيدنا عيسى، قد أنزل الله عليه الإنجيل وحمل الرسالة لدعوة قومة من أجل عبادة الله عز وجل والابتعاد عن الشرك بالله، لكنه قد عاني كثيرًا من قومه ولم يصدقوه بالرغم من المعجزات التي آتاه الله تعالى إياها وقد حاربوه وقد سمى عيسى بن مريم بالمسيح فهو مسح الأرض كافة أي أنه جال بكل بقعة فيها وذلك من أجل نشر الرسالة والهرب من اليهود والذين فتنوا الناس وحرضهم عليه ولن يؤمن به إلا قلة من الناس، كما أن النصارى واليهود قد حرفوا الإنجيل من بعده وذلك حتى يضل الناس عن طريق الحق، وقد ادعوا انه مات بعد أن صلبوه ولكن بين لنا القرآن الكريم أنه لم يمت فقد رفعه الله إلى السماء وهي حي حتى الآن يسكن السماء، ونزوله الأرض سوف يكون من علامات الساعة الكبرى. 

ما هي معجزات سيدنا عيسى عليه السلام 

النبي عيسى هو آخر الأنبياء المرسلين الذين أرسلهم الله لبني إسرائيل والذين عصوا الله سبحانه وتعالى بالرغم من كثرة المعجزات وإرسال العديد من الأنبياء لهم من أجل دعوتهم من أجل عبادة الله الواحد والابتعاد عن طريق الشرك، لذلك مد الله سيدنا عيسي بالكثير من المعجزات ومن بينها: 

  • إنزال مائدة من السماء على الحواريين حتى تطمئن قلوبهم بعد إيمانهم واعتقادهم بوجود الله عز وجل. 
  • حديثه لبني اسرائيل وهو في المهد صبيًا. 
  • إحياء الموتى بإذن الله. 
  • القدرة على شفاء الأعمى والأبرص. 
  • صنع هياكل من الطين على هيئة طيور والنفخ فيها فتصبح حقيقة بأمر من الله تعالى. 
  • علمه بما يدخره الناس في بيوتهم وإخبارهم به.قال تعالى في كتابه العزيز على لسان عيسى: (وَأُنَبِّئُكُم بِمَا تَأْكُلُونَ وَمَا تَدَّخِرُونَ فِي بُيُوتِكُمْ إِنَّ فِي ذَلِكَ لآيَةً لَّكُمْ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ).

ما هو الكتاب الذي أنزل على عيسى 

الكتاب الذي انزل على عيسى هو الإنجيل، ويجب الإيمان بهذا الكتاب الذي انزله الله عليه، فقد قال تعالي (آمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنْزِلَ إِلَيْهِ مِنْ رَبِّهِ وَالْمُؤْمِنُونَ كُلٌّ آمَنَ بِاللَّهِ وَمَلائِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ لا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِنْ رُسُلِهِ وَقَالُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ). 

مقالات ذات صلة