القسم الطبي

فوائد عشبة الراوند للسحر

فوائد عشبة الراوند للسحر 

تعد عشبة الراوند من الأعشاب الهامة التي يتم استخدامها من أجل علاج السحر خاصة السحر المشروب أو المأكول، وهي عبارة عن نبات تم اكتشافه للمرة الأولى في دولة الصين وقد كان يستخدم بكثرة في العصور القديمة على هيئة تعويذات للحماية من الإصابة بالكثير من الأمراض وعلى رأسها الطاعون، لكنه أصبح يستخدم بصورة كثيرة في المجالات الطبية ومن بين فوائد عشبة الراوند للسحر ما يلي: 

  • علاج السحر المأكول أو المشروب: يعد السحر المأكول أو المشروب من أشهر أنواع السحر التي يلجأ إليها السحرة وذلك لسهولة خلطه في الطعام أو الشراب للشخص المقصود فعل السحر به، وقد تم استخدام عشبة الراوند من أجل التخلص من آثار السحر المأكول أو المشروب. 
  • علاج السحر الداخلي: تساهم عشبة الراوند على التخلص من السحر الداخلي وكافة أعراضه، وهو السحر الذي يؤثر على أعضاء الجسم ومن بينها الكلى والمعدة مما يؤثر على الحالة الصحية بصورة عامة. 
  • علاج الرحم: هناك العديد من الدراسات التي أثبتت أن عشبة الراوند تساعد في التخلص من آثار السحر في الرحم، وهو السحر الذي يقصده السحرة من أجل منع حمل السيدة، وتلعب هذه العشبة دورًا هامًا في العمل على تنظيف الرحم من آثار السحر مما يساعد في الإنجاب. 

متى يبدأ مفعول عشبة الراوند 

يبدأ مفعول عشبة الراوند بصورة سريعة بعد ساعة من بلع العشبة. 

يتم استخدام الراوند بصورة كبيرة من أجل علاج السحر المأكول او المشروب بالإضافة إلى علاج الحالات التي تعاني من المس حيث أن يؤذي الجن على حسب قول الكثيرين، إذا كنت تعاني من العين يمكنك تناول قطعة صغيرة من الراوند بمقدار نصف حبة تقريبًا وشرب كمية من الماء بكثرة حتى يتم التخلص من آثار السحر بالجسم. 

يؤدي الراوند إلى إثارة المعدة مما يجعل الشخص المسحور يستفرغ ويخرج كل ما في جوفه في خلال ساعة، ثم يتوقف الاستفراغ بعد ذلك بعد التخلص من كل ما في جوفه، يبدأ الإسهال لبضعة أيام ايضَا، ويجب تناول الحبة لمدة ثلاثة أيام متتالية حتى يتم خروج كل ما في جوف الشخص المسحور، لكنها قد تؤدي إلى الشعور بالألم الشديد بالمعدة. 

ما هي طرق استخدام الراوند 

هناك العديد من الطرق التي يتم اللجوء إليها و استخدام الراوند من خلالها في علاج السحر الداخلي والذي يؤثر على العديد من الأعضاء ومن بينها: 

  • بلع قطعة من الراوند على هيئة حبة دواء: يمكن استخدام العشبة في علاج السحر من خلال تناوله على هيئة قطع صغيرة للغاية مثل حبة الدواء وتناول الماء بعدها لتسهيل البلع. 
  • استخدام قطعة من الراوند كحبة القهوة: يمكنك تناول حبة في مقدار حبة القهوة ويمكن تقسيمها إلى نصفين أو ثلاثة وتناولها. 
  • استخدام مسحوق الراوند: يمكنك بلع قطعة من عشبة الرواند بصورة مباشرة أو الحصول عليها بعد تجفيفها وطحنها وتناول جزء من هذا المسحوق على لسان المسحور ومن ثم شرب الماء بكثرة بعدها. 

ما هي الاحتياطات الواجب إتخاذها عند العلاج باستخدام عشبة الراوند 

تساعد عشبة الراوند بصورة كبيرة في علاج السحر الداخلي والمأكول والمشروب وذلك على حسب العديد من الدراسات، لكن يجب العلم أن هناك بعض الأعراض الخطيرة التي قد تحدث نتيجة تناولها، لذلك هناك بعض الاحتياطات الواجب الانتباه إليها: 

  • يجب تناول ثلاث قوارير من الماء المرقي بحجم لتر ونصف تقريبًا، بعد تناول العشبة يتم تناول كوبين من المياه، أما إذا شعر بالغثيان ولم يتم إخراج ما في الجوف يجب اللجوء إلى الجلوس في وضعية السجود ووضع كيس بلاستيكي وسوف يتقيأ مجبرًا، وسوف يخرج كل ما في المعدة سواء كان الطعام مهضوم أو غير مهضوم. 
  • إذا استمر الشعور بالغثيان لابد شرب 2 كوب من الماء المرقي حتى يتقيأ ويخرج كل ما في جوفه. 
  • يمكن تناول عصير الليمون مع السكر حتى ينتهي الألم. 
  • لا يجب تناول هذه العشبة للمريض الذي يعاني من مشاكل في الكبد، أو السيدة الحامل أو مرضى القلب. 

ما هو الوقت المناسب لتناول العشبة 

  • قبل الفطار: يعد هذا الوقت من أفضل الأوقات التي يمكن تناول العشبة فيها حيث أن المعدة تكون فارغة في مثل هذا الوقت، وفي حالة الاستفراغ يستطيع المريض معرفة الشيء الذي اختلط بالطعام أو الشراب. 
  • بعد الفطار بأربعة ساعات على الأقل: وذلك حتى نعطي فرصة للطعام بالهضم وذلك ايضًا للتعرف على الشيء المختلف عن الطعام المأكول. 
  • بعد الغداء بأربعة ساعات: لكن لا يجب تناول هذه العشبة بعد المغرب ويفضل تناولها خلال ساعات النهار. 

ما هي فوائد عشبة الراوند الطبية 

  • تساعد في علاج العديد من أمراض الكبد وتحسين الوظائف كما أنها تدخل في العديد من الأدوية التي يتم استخدامها لعلاج الاستسقاء والاضطرابات الجينية بالكبد. 
  • أمراض الكلى: تستخدم العشبة بكثرة في علاج أمراض الكلى ومع الأشخاص الذين يعانون من الفشل الكلوي فهي تقلل الأعراض بصورة عامة وتحمي من تراكم النفايات بالجسم. 
  • تساعد في علاج التهابات البنكرياس وذلك على حسب الأبحاث التي أجريت على نحو 900 شخص قاموا بتناول العشبة بصورة مستمرة فقد قللت مستويات إنزيمات البنكرياس المرتفعة بصورة آمنة وفعالة. 
  • تقليل امتصاص السموم في الجسم لاسيما سموم المبيدات حيث أنها تقوم بعمل غسيل للمعدة. 
  • علاج اضطرابات الأمعاء والمشكلات التي تحدث بصورة دائمة في المعدة. 
  • تعمل على وقف نزيف الجهاز الهضمي وتقليص الأوعية الدموية وزيادة الصفائح الدموية.

مقالات ذات صلة