القسم الطبي

اثار التنمر على المتنمر

اثار التنمر على المتنمر

من الجدير بالذكر أن هناك الكثير من الآثار الجانبية الخطيرة، التي تنتج عن التنمر لكلا من الضحية وكذلك المتنمر، ومن ثم نسلط الضوء على توضيح اثار التنمر على المتنمر، وهي كالآتي:

  • إيجاد الصعوبة في المحافظة على العلاقات الاجتماعية.
  • زيادة التعرض لخطر تعاطي المخدرات.
  • زيادة مخاطر الانقطاع عن المدرسة.
  • ضعف الأداء المدرسي، كنتيجة للتغيب عن المدرسة بسبب الإيقاف.
  • التعرض للمشكلات النفسية طويلة المدى وبوجه خاص في مرحلة المراهقة.

حيث أن هناك العديد من الأبحاث والدراسات التي جريت من قبل بعض العلماء في النرويج فيما يخص الآثار النفسية طويلة المدى نتيجة التنمر، ومن ثم أثبتت هذه الدراسات أن جميع الأشخاص الذين تورطوا في التنمر خلال فترة المرهقة، وذلك أن كانوا من الضحايا أو المتنمرين، عانو كثيرا من النتائج السلبية على الصحة النفسية، خلال مرحلة البلوغ، حيث عانى كلا من طرفي التنمر من زيادة خطر الاستشفاء النفسي، بسبب إصابتهم ببعض الاضطرابات في الصحة العقلية.

الآثار طويلة المدى للتنمرعلى المتنمر

يتعرض المتنمر لبعض المخاطر السلبية، نتيجة استمراره في سلوك التمر إلى مرحلة البلوغ في بعض الحالات، وذلك من دون تلقه العلاج المناسب، لمحاربة هذه المشكلة الخطيرة وتتمثل هذه المخاطر السلبية فيما يلي:

  • تعاطي المخدرات.
  • اتباع الأسلوب الخاطئ في التعاملات المجتمعية.
  • ندرة فرص التعليم أو العمل وضعف القدرة على الاستمرار فيهما بكفاءة لفترة طويلة.

الآثار الجانبية قصيرة المدى للتنمر على الضحية

1668710627 225 اثار التنمر على المتنمر.webp

من المعروف أن جميع الأطفال مختلفون في الطباع والتصرفات، ومن ثم فتختلف سلوكياتهم أثناء أو بعد تعرضهم للتنمر من قبل المتنمرين، ومن الجدير بذكر أن هناك زيادة بصورة واسعة في أوجه التنمر للوقت الراهن، وذلك نتيجة تزايد العدوانية بين الأشخاص والتسلط من خلال مواقع الإنترنت، وزيادة مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة، وبناء على ذلك يستمر التنمر لفترات طويلة قبل أن يلجأ الضحية إلى المساعدة، ووفقا بعض الأبحاث والدراسات التي أجريت في جامعة كاليفورنيا على عدد من الطلاب، في إحدى عشرة مدرسة إعدادية في لوس أنجلوس، ومن ذلك تم اكتشاف أن التنمر مرتبط بصورة كبيرة بالصفوف الأصغر بثلاث سنوات من المرحلة الإعدادية، وتتمثل الآثار الجانبية قصيرة المدى للتنمر على الضحية، فيما يلي:

  • العزلة الاجتماعية.
  • الإصابة بالاضطرابات في النوم.
  • التغيرات في عادات الأكل.
  • الشعور الدائم بالخجل وعدم الثقة بالنفس.
  • الغياب الدائم من المدرسة.
  • تدني احترام النفس.
  • الشعور دائما بأعراض القلق.
  • الإصابة بالتبول اللإرادي.
  • ضعف المناعة وارتفاع خطر الإصابة بالمرض.
  • أعراض الاكتئاب.
  • ضعف المستوى الدراسي.
  • الشعور بعض من الأعراض النفسية الجسدية، مثل الآلام في المعدة والصداع والآلام في العضلات وبعض الشكاوى الجسدية الأخرى.

ما هي مخاطر التنمر طويلة المدى للضحية

1668710627 382 اثار التنمر على المتنمر.webp

يصاب الأطفال المعرضون للتنمر بالكثير من الآثار الجانبية السلبية طويلة المدى، يحدث ذلك نتيجة طبيعية لعدم وجود أي من الأنظمة التي تدعم الصحة العقلية نتيجة تعرضهم للتنمر، وتتمثل مخاطر التنمر طويلة المدى للضحية، فيما يلي:

  • ضعف الصحة العامة.
  • اضطرابات القلق.
  • تعاطي المخدرات.
  • الاكتئاب المزمن.
  • زيادة خطر الأفكار الانتحارية، والتفسير دائما في الانتحار.
  • الإصابة باضطرابات ما بعد الصدمة.
  • إيجاد الصعوبة في تموين الصداقات والعلاقات الاجتماعية في كافة صورها.
  • اتباع السلوك المدمر للذات.

التنمر في مرحلة الطفولة

اثار التنمر على المتنمر

نوضح من خلال النقاط التالية بعض المعلومات عن التنمر في مرحلة الطفولة، وذلك فيما يلي:

  • ينتج عن التمر في مرحلة الطفولة الكثير من الآثار الجانبية الخطيرة، على صحة الأطفال على المدى الطويل والقصير.
  • ومن ثم يجب المساعدة بالتدخل السريع والمتابعة على مدار مدة طويلة من الزمن لمحاربة هذه الآثار.
  • فيعد التنمر من الأمور الضرورية، التي يجب أن تتفهما المدارس والأسر بل والمجتمعات بإكمالها.
  • وذلك لدراسة عواقبه الوخيمة وإيجاد الحلول المناسبة للتقليل من الآثار السلبية الخطية،.
  • فتأمل جميع المجتمعات العربية والأجنبية في القضاء على التنمر، وذلك لأن التنمر سلوك عدواني ينتج عنه الخوف والمساوئ العدوانية وقلة الثقة بالنفس لكلا من الضحية وكذلك المتنمر.
  • كما أن التنمر يؤثر بصورة كبيرة على رفاهية الشخص الجسدية والأكاديمية والاجتماعية، ويعد التنمر من المحن المرهقة بصورة بالغة حيث يصعب التحدث عنها.
  • فالذين يتعرضون دائما للتنمر يتسألون دوماً، لماذا يشعرون دوما بالخجل والإحراج وذلك لأنهم يفشلون في الرد على المتنمر.

النصائح التي ييجب اتباعها للحد من التنمر

1668710627 309 اثار التنمر على المتنمر.webp

يوجد العديد من النصائح التي يجب أن تتبع، للحد من التنمر، وهذه النصائح تتمثل فيما يلي:

  • يعد من الأمور الضرورية فتح حوار التنمر مع الأطفال، وتوضيح الأمر في هيئة رواية أو قصة طريفة، وذلك لكي تتناسب طريقة عرض الموضوع مع الأطفال ويتفهمون المغزى منه.
  • يجب خلق البيئة الصحية السليمة، التي تبني على الثقافة وعدم الخوف واحترام الآخرين والثقة بالنفس، وتشجيع الطلاب على كتابة موضوع تعبير عن التنمر والتعرف على سلبياته.
  • العمل على زيادة الأنشطة المدرسية ومشاركة الطلاب بها، مما يعطى ذلك انطباع للطلاب بان المعلمين يملكون التحكم الكامل ويهتمون بامور الطلاب، ويشجعونهم على معرفة أضرار التنمر الخطيرة.
  • تنمية عامل الطموح الإيجابي لدى الأطفال، واحترام أنفسهم وتعزيز شعورهم بالأمان.
  • إرشاد الطلاب لكي يتعرفوا على إمكانيتهم التعليمية الكاملة ومهارتهم المتنوعة.

علامات تشير ان الطفل متنمر

يوجد العديد من العلامات التي تطرأ على الطفل حيث نستطيع من خلالها اكتشاف الطفل المتنمر، ويعد ذلك من الأمور الهامة حيث يجب على الأسر، وكذلك المعلمون في المدارس، الاطلاع ومعرفة هذه العلامات وذلك لمعالج هذه المشكلة الخطيرة منذ بداية ظهورها، وتتمثل هذه الأعراض فيما يلي:

  • يدخل الطفل المتنمر عادة في مشاجرات لفظية وجسدية.
  • يكون الصداقات مع الأطفال الآخرون المتنمرون.
  • يعاني الطفل المتمنر في المعتاد من مشكلات تأديبية في المدرسة.
  • تظهر دائما على الطفل المتنمر علامات العدوانية مع الجميع.
  • يوجه المتنمر دائما اللوم للآخرين، ولا يحمل نفسه المسؤولية نتيجة أفعاله.

ما هو تأثير التنمر على التنمية المستقبلية

ينتج عن التنمر الكثير من الآثار على التنمية المستقبلية، وهذه الآثار تتمثل فيما يلي:

التسرب من المدارس

حيث يعتبر الأشخاص الذين كانوا يتبعون سلوك التنمر، هم أكثر الأشخاص المعرضون للتسرب من المدرسة عن أقرانهم، مما يجعلهم ذلك أكثر عرضة للإصابة بالاكتئاب والضيق والقلق النفسي، كما أن المتنمرون من قبل يتعاطون في بعض الأحيان الكحول والتبغ على مدار الوقت.

حدوث مشكلات بالعلاقات طويلة الأمد

يتعرض دائما المتنمرون من قبل لصعوبة تكوين صدقات على المدى الطويل، كما أنهم في أغلب الأوقات يكونون مسيئين تجاه أطفالهم وأزواجهم، كما لديهم صعوبة في الاستمرار في الوظيفة والحفاظ عليها، وفي بعض الأوقات ينجب الأشخاص المتنمرون من قبل أطفالاً متنمرون، وذلك نتيجة التربية الخاطئة.

حدوث المشكلات مع القانون

حيث إن المتنمرون السابقون، يميلون بصورة واضحة إلى ارتكاب الكثير من الجرائم والمخالفات المرورية، فقد يملكون أربعة أضعاف السلوك الإجرامي مقارنة بالأشخاص غير المتنمرين، كما أثبتت الأبحاث أن 60 % من الأطفال الذين كانوا يتنمرون على أطفال أخرى، في الصفوف من الصف السادس إلى الصف التاسع، قد قاموا بإدانة جنائية على الأقل ما بين عمر 24 إلى 35 عاماً ، بالإضافة إلى أن الدراسات أثبتت أن المتنمرين السابقون، هم أكثر عرضة لحمل السلام، من الأشخاص غير المتنمرون.

اثار التنمر على المتنمر

مقالات ذات صلة