القسم الطبي

أسباب ارتفاع البروتين في البول للحامل

أسباب ارتفاع البروتين في البول للحامل

يوجد نسبة قليلة من البروتين بشكل طبيعي في بول الحامل، ولكن عند زيادة هذه النسبة يعد ذلك دليلاً على وجود مشكلة صحية، حيث إن المعدل الطبيعي لكمية البروتين في البول هو 300 ملم، والزيادة تعبر عن وجود أمر خطير، كما يمكن الكشف عن ذلك من خلال إجراء تحليل البول للحامل.

وفيما يلي سنذكر الأسباب المرضية التي تتسبب في حدوث ارتفاع البروتين في بول الحامل على النحو التالي:

أولاً عدوى الكلي أو المسالك البولية

  • يمكن زيادة نسبة البروتين في بول الحامل نتيجة لالتهاب في المسالك البولية، التي ينتج عنها الشعور بكثرة التبول، والألم الشديد أثناء التبول.
  • وفي حالة عدم التدخل السريع في علاج هذه المشكلة، فقد تتفاقم حتى تُصاب الحامل بعدوى الكلى.
  • كما يمكن أن ينتج عن عدوى الكلى إلى التالي:
    • الولادة المبكرة.
    • ضعف حجم الجنين.
    • أعراض جسمية مثل: الحمى، والغثيان، والتقيؤ، وألم في الظهر.

ثانياً تسمم الحمل

  • يطلق عليها أيضاً (مقدمات الارتعاج).
  • هي الحالة التي يصاب في الأعضاء الداخلية مثل الكلى والكبد بالتلف، وذلك بسبب ارتفاع شديد في ضغط الدم.
  • يشاع حدوثه في الأسبوع العشرين من الحمل.
  • عادةً لا يكون هناك أعراض بارزة وواضحة، ولكن في حالة وضوحها فتتمثل فيما يلي:
    • الشعور بالصداع الشديد.
    • ارتفاع نسبة البروتين في البول.
    • صوبة في التنفس الناتج عن تجمع السوائل في منطقة الرئة.
    • الشعور بالغثيان والتقيؤ.
    • نزول كمية قليلة من البول.
    • الإحساس بألم في المنطقة العلوية من البطن.
    • انخفاض في عدد الصفائح الدموية.
    • الإصابة بحساسية الضوء وعدم وضوح الرؤية.

متلازمة هيلب

  • هي حالة تعبر عن حدوث مجموعة من الأعراض المختلفة والتي تشتمل على:
    • انحلال الدم، أي تمزق كرات الدم الحمراء وإطلاق محتوايتها من السيتوبلام في الجسم.
    • ارتفاع إنزيمات الكبد.
    • قلت الصفائح الدموية.
  • يمكن أن تحدث نتيجة الإصابة بتسمم الحمل.
  • ينتج عنها زيادة كميات البروتين في بول الحامل.
  • قد تتسبب في حدوث مشكلات كبيرة، ومنها:
    • الولادة المبكرة.
    • ضعف حجم الجنين.
    • ولادة جنين ميت.

أسباب أخرى

  • حدوث حمل في توائم.
  • السمنة المفرطة التي يصل فيها مؤشر كتلة الجسم إلى 30 درجة.
  • التعرض لعمليات التلقيح الصناعي، وطفل الأنابيب.
  • وجود تاريخ عائلي بالإصابة بارتفاع نسبة البروتين أثناء الحمل.
  • الإصابة بأحد الأمراض المزمنة كارتفاع ضغط الدم، والمرض السكري.

أعراض ارتفاع البروتين في البول للحامل

يتسبب ارتفاع البروتين في بول الحامل إلى حدوث أعراض تتمثل في: انتفاخ الوجه، تراكم السوائل في الأيدي والأرجل، وجود رغوة في البول، كما هناك مجموعة من الأعراض الناتجة عن أسباب إصابة الحامل بارتفاع البروتين في البول، والتي تشتمل على التهاب المسالك البولية أو عدوى الكلى وتسمم الحمل، وتحتوي أعراضهم على التالي:

أعراض التهاب المسالك البولية:

  • زيادة كميات البروتين في البول.
  • الشعور بحرقان شديد في البول.
  • الحاجة المستمرة إلى التبول، مع نزول كميات قليلة من البول.
  • نزول قطرات دموية، مع وجود رائحة كريهة.
  • الشعور بالغثيان والتقيؤ والقشعريرة.
  • ارتفاع في درجة حرارة الجسم.
  • آلام في الجزء السفلي من البطن.
  • ألم في منطقة الخاصرة، وفي هذه الحالة يجب التدخل العلاجي الفوري لأنها دلالة على الإصابة بالتهاب الكلى.

أعراض تسمم الحمل:

  • ارتفاع نسبة البروتين في البول.
  • زيادة ضغط الدم.
  • تراكم السوائل واحتباسها في الجسم.
  • الشعور بالصداع.
  • احتباس البول.
  • اللإحساس بالتعب والأرهاق المستمر.
  • الغثيان والميل للاستفراغ.
  • صعوبة في التنفس.
  • وجود نزيف.
  • الشعور بألم في منطقة الجزي الأيمن في أعلى البطن.
  • عدم وضوح الرؤية.
  • حساسية الضوء

الوقاية من أعراض ارتفاع البروتين في البول للحامل

حتى تتمكني من علاج أعراض ارتفاع البروتين في البول عزيزتي الحامل، فعليك اتباع الإجراءات التالية لتحصلي على نتيجة أفضل، وتحتوي على الآتي:

  • اشربي الكثير من كميات الماء يومياً.
  • الابتعاد عن الأطعمة المالحة واستبدالها بالأطعمة الصحية.
  • تجنبي الوجبات السريعة.
  • قومي بممارسة تمارين اللياقة البدنية الخفيفة.
  • احصلي على قدر كافي من الراحة والنوم.
  • أثناء جلوسك، ضعي قدميك في مستوى جسمك لضمان راحة أكثر.
  • الابتعاد عن تناول الكحوليات، ومشروبات الكافيين.
  • حاولي تجنب احتباس البول.
  • ارتدي الملابس الفضفاضة والقطنية، حتى لا تنمو الفطريات والبكتيريا في هذه المنطقة.
  • المداومة على استخدام المناشف أو المناديل في المنطقة الحساسة من الأمام إلى الخلف.
  • لا تستخدمي الغسولات النسائية.

علاج ارتفاع البروتين في البول بالاعشاب

كما يمكن استخدام مجموعة من الأعشاب التي تساهم في علاج ارتفاع البروتين في البول، ومنها ما يلي:

  • البقدونس: يشتمل البقدونس على مضاد الالتهاب التي يعالج التهابات الكلى، ويدعم تدفق الدم إلى الكلى.
  • بذور الكزبرة: يعتبر من مدرات البول، كما يحتوي على مضاد الالتهاب، ولذلك يحسن وظائف الكلى.
  • الكرفس: يتضمن على مضادات الالتهاب والبكتيريا، مما يساهم في علاج التهابات الكلى عند الحامل.

تحليل البول للحامل

هي أحد الاختبارات الطبية التي يطلبها الطبيب من المرأة الحامل حتى يتأكد من عدم إصابتها من مرض أو اضطراب ما، ويتم إجراء هذا التحليل على النحو التالي:

  • تأخذ الحامل كوباً حتى تضع فيه عينة من بولها.
  • توضع العينة للاختبار تحت المجهر، ثم يقوم الطبيب بكتابة تقرير كامل عن الحامل.

لماذا يتم إجراء تحليل البول للحامل؟

كما سبق وذكرنا أن تحليل البول قد يظهر وجود ارتفاع كميات البروتين في بول الحامل، فيمكن للتحليل أيضاً أن يظهر الآتي:

  • ارتفاع الجلوكوز في البول: في بعض الحالات تعاني السيدات الحوامل م ارتفاع نسبة السكر في البول، مما يدل على إصابتها بمرض السكري.
  • وجود الكيتونات في البول: هي حالة تنتج بسبب عدم توافر كميات الكربوهيدرات المطلوبة في الجسم لتوفير الطاقة، فيبدأ الجسم بتكسير الدهون المخزنة من أجل الحصول على الطاقة المطلوبة، بالإضافة إلى ان هناك بعض الحالات يشير وجود الكيتونات فيها إلى الجفاف.
  • العدوى البكتيرية ونزول خلايا دموية في البول: حيث ان الإصابة بالعدوى البكتيرية فهي دليل على إصابة الحامل بعدوى المسالك البولية، الأمر الذي يجعل الطبيب أن يطلب من الحامل أن تقوم بتحليل عينة بول، حتى يتم التعرف على نوعية البكتيريا، وفي بعض الحالات قد يتم نزول خلايا دم حمراء أو بيضاء في البول، فهي دلالة على إصابتها بعدوى.

ما الحالات التي يكشفها تحليل البول للحامل؟

قد يتطلب الحاجة إلى إجراء تحليل البول للحامل أنثاء إصابتها بالحالات المرضية الأتية:

  • مرض السكري.
  • التهاب الكلى.
  • التهابات المثانة والجهاز البولي.
  • تسمم الحمل.
  • أمراض الكلى المختلفة.
  • الجفاف.
  • عدوى المسالك البولية.
  • ارتفاع في ضغط الدم.

أسئلة شائعة

كم نسبة البروتين عند الحامل؟

تعتبر الكمية المسموح بها من عنصر البروتين للمرأة الحامل هي 60 جم يومياً، وهناك بعض خبراء التغذية ينصحون بتناول 100 جم من البروتين.

كيف اتخلص من بروتين الحمل؟

من خلال اتباع ما يلي:
-تناول كميات قليلة من الأطعمة التي تحتوي على البروتين.
-تجنب شرب الكثير من السوائل.
-التوقف عن التدخين.
-تجنب الأدوية التي تحتوي على خصائص مضادة للالتهاب غير الستيرويدية، مثل النابروكسين، والآيبوبروفين قبل استشارة الطبيب أولاً.

أسباب ارتفاع البروتين في البول للحامل

مقالات ذات صلة