حيوانات ونباتات

طرق مكافحة التلوث البلاستيكي

طرق مكافحة التلوث البلاستيكي وكذلك تعريف النفايات البلاستيكية، كما سنقوم بذكر آثار التلوث البلاستيكي، وكذلك سنتحدث عن التخلص الامن من البلاستيك، وكل هذا من خلال مقالنا هذا تابعونا.

طرق مكافحة التلوث البلاستيكي

1- قل لا للأكياس البلاستيكية:
تشير التقديرات إلى أن نحو مليون كيس بلاستيكي تستخدم كل دقيقة، وقد يستغرق كيس بلاستيكي واحد 1000 سنة ليتحلل. وخلال العقدين الماضيين، قام المزيد من البلدان والمدن إما بحظر الأكياس البلاستيكية (من بينها رواندا، وكاليفورنيا) أو فرض رسوم وضرائب عليها (مثل أيرلندا وواشنطن العاصمة) في محاولة لإثناء الناس عن خيار البلاستيك أحرزت هذه الإجراءات درجات متفاوتة من النجاح، ولكن يمكنك أن تضرب مثالا عن طريق استعمال حقيبة قابلة لإعادة الاستخدام عند التسوق ولن تكون من النايلون أو البوليستر لأنها أيضا مواد بلاستيكية – اختر حقيبة مصنوعة من القطن بدلا من ذلك.
2- استخدم قارورة مياه قابلة لإعادة التدوير:
هل تعلم أن البشر يشترون الآن ما يقدر بمليون زجاجة بلاستيكية كل دقيقة، وأن معظم هذه الزجاجات غير قابلة لإعادة التدوير؟ كم اشتريت من هذه الزجاجات هذا الأسبوع؟ ها هو مكسب سريع … ضع المياه الخاصة بك أو أي مشروب تتناوله في قارورة قابلة لإعادة التدوير احتفظ بقارورة قابلة لإعادة التدوير في حقيبتك، وضع شيئين على مكتبك- قدحا للمشروبات الساخنة، وكوبا/كأسا للمشروبات الباردة تحتاج الزجاجات البلاستيكية- التي تصنع عادة من البولي إيثيلين تيريفثاليت- لأكثر من 400 عام لتتحلل بشكل طبيعي.
3- لا تستخدم المصاصات البلاستيكية:
تعتبر مصاصات الشرب البلاستيكية من أكثر المواد البلاستيكية الموجودة في البحار في جميع أنحاء العالم، ولا يمكن بوجه عام إعادة تدويرها يمكنك أن تعبر عن رأيك كعميل في المطاعم والمقاهي برفض استخدام المصاصات وأعواد التقليب البلاستيكية ساعد على الانتقال لاستخدام المصاصات الورقية، كما بدأ ستاربكس وماكدونالدز في ذلك، أو توقف عن استخدام المصاصات تماما إذا كان لا محالة من استخدام المصاصات، احمل المصاصة الخاصة بك وهناك مصاصات من المعدن والخيزران متاحة على نطاق أوسع حاليا.
4- لا تستخدم أدوات المائدة البلاستيكية:
هل تطلب وجبات طعام جاهزة؟ اطلب من البائع ألا يضع لك أدوات مائدة بلاستيكية. تقديم الطعام؟ استخدم أدوات مائدة قابلة لإعادة الاستعمال (الأطباق والأكواب) أصبحت فرنسا.
5- اتخاذ خيارات أفضل في المنزل:
اختر بدائل صديقة للبيئة في المنزل باختيار المنتجات ذات التغليف البلاستيكي الأقل ابتعد عن ثقافة الهدر تجنب مستحضرات التجميل ومنتجات النظافة الشخصية التي يدخل في تركيبها الميكروبيدات، والميكروبيدات، وهي نوع من اللدائن البلاستيكية الدقيقة، هي نقاط صغيرة في معجون الأسنان ومستحضرات تنظيف الوجه الخاصة بك ويظهر بحث جديد تزايد الأضرار الناجمة عن الميكروبيدات في الحياة البحرية، مما قد يؤدي إلى إلحاق الضرر بصحة الإنسان. ابحث أكثر قبل أن تشتري ملابس تحتوي على ألياف صناعية دقيقة في كثير من الأحيان عندما يتم غسل هذه المواد، فإنها تطلق الألياف الدقيقة في الماء، والتي تشق طريقها إلى المحيطات، ويمكن بعد ذلك أن تبتلعها الأسماك والكائنات البحرية الأخرى.

تعريف النفايات البلاستيكية

تعريف النفايات البلاستيكية هي تراكم المنتجات البلاستيكية في البيئة التي تضر الحياة البرية أو البشر وتصنف المواد البلاستيكية التي تعمل كملوثات إلى الصغيرة أو المتوسطة أو الكبيرة، استنادا إلى حجمها ويرتبط ظهور التلوث البلاستيكي بالبدائل غير المكلفة والدائمة، التي تعوض منتجات كثيرة غالية الثمن والتي يستخدمها البشر ومع ذلك فإنه يعتبر بطيء في التحلل.
ويؤثر التلوث البلاستيكي بشكل ضار على الأراضي والمجاري المائية والمحيطات وعلى الكائنات الحية، ولا سيما الحيوانات البحرية، من خلال ان تعلق فيه الكائنات الحية، أو ابتلاعها للنفايات البلاستيكية، أو بتعرضها للمواد الكيميائية داخل «اللدائن» التي تسبب اضطرابات في الوظائف البيولوجية ويتأثر البشر أيضا بالتلوث البلاستيكي، من خلال تعطيل محور هرمون الغدة الدرقية أو مستويات الهرمونات عند البشر.
وفي المملكة المتحدة وحدها، يتم استهلاك أكثر من 5 ملايين طن من البلاستيك كل عام، وهو ما يقدر بنحو 24٪ فيجعلها ضمن أنظمة إعادة التدوير وهذا يترك 3.8 مليون طن المتبقية من النفايات، متجهة إلى مكبات القمامة وقد بذلت جهود للحد من البلاستيك في بعض المناطق وذلك لمحاولة الحد من استهلاك البلاستيك والتلوث وتعزيز إعادة تدوير البلاستيك.

آثار التلوث البلاستيكي

1- التلوث البلاستيكي على البيئة:
يؤثر التلوث البلاستيكي على الأراضي، عن طريق المواد الكيميائية الضارة التي تصل إلى التربة المحيطة، وتتسرب إلى المياه الجوفية أيضا ويؤدى ذلك إلى أضرار بالغة.
2- التلوث البلاستيكي على المياه:
يؤثر تلوث البلاستيك على المياه التي يتم إلقاء البلاستيك فيها، لأنها تتحول إلى لدائن صغيره وجسيمات دقيقة.
3- التلوث البلاستيكي على صحة الحيوان:
من الأسباب الرئيسية التي تسمم الحيوانات، وتؤدي إلى قتلها هو التلوث البلاستيكي.
4- التلوث البلاستيكي على الحياة البحرية:
من أخطر أنواع المشاكل التي تواجه العالم هو تلوث البحار عن طريق المواد البلاستيكية، فهي تشكل تهديد كامل على توازن الأنظمة البيئية البحرية.
5- التلوث البلاستيكي على صحة الإنسان:
تشكل اللدائن الدقيقة وهي عبارة عن جسيمات صغيرة من البلاستيك، خطر كبير على صحة الإنسان وذلك عن طريق الأسماك والأطعمة البحرية الذي التي يتناولها كالأسماك، فالأسماك تقوم بابتلاع البلاستيك وهذه اللدائن من البحار، ومن ثم إلى جسم الإنسان من خلال هذه الأسماك، والملح أيضا الذي يستخدمه الإنسان في الطعام يحتوي على جزيئات بلاستيكية خطيرة.

التخلص الامن من البلاستيك

1- تسوق بذكاء:
تميل محلات السوبر ماركت إلى استخدام البلاستيك الذي يستخدم لمرة واحدة ومن السهل جدًا الوقوع في فخ شراء الطعام المغطى بالكثير من العبوات البلاستيكية الزائدة. قبل التوجه إلى المتجر، تأكد من أخذ حقائبك القابلة لإعادة الاستخدام – يمكن أن تستغرق الأكياس البلاستيكية ما يصل إلى 1000 عام لتتحلل! عند القيام بتسوق الطعام الأسبوعي، حاول شراء الأطعمة التي تكون بدون تغليف أو بدون تعبئة لن يقلل ذلك من استخدامك للبلاستيك الذي يستخدم لمرة واحدة فحسب، بل سيساعد أيضًا على تقليل فضلات الطعام لديك.
التسوق من الجزارين أو تجار السمك أو البقالين المحليين هو أيضًا طريقة جيدة لتقليل تغليف المواد الغذائية فضلا عن دعم الأعمال التجارية المحلية ما عليك سوى اصطحاب حقيبة التسوق الخاصة بك لتجنب أي تغليف زائد.
2- اختر خيارات قابلة لإعادة الاستخدام أثناء التنقل:
غالبية أكواب القهوة الجاهزة غير قابلة لإعادة التدوير ويتم استخدام ما يقدر بنحو 2.5 مليار فنجان قهوة ويتم التخلص منها كل عام في المملكة المتحدة وحدها. لتتجنب أن تكون جزءًا من هذه المشكلة، استخدم فنجان قهوة قابل لإعادة الاستخدام يمكن غسله بعد الاستخدام. ترحب معظم المقاهي بملء كوب التنقل الخاص بك، حتى أن البعض منها يقدم خصمًا لأولئك الذين يفعلون ذلك بدلاً من ذلك، اختر البقاء في مكانك لتناول مشروبك و لتتجنب استخدام كوب الاستخدام الواحد.
يعد رفضك للقصبة البلاستيكية أيضًا طريقة مهمة للمساعدة في تقليل تأثير البلاستيك إذا كنت شخصًا يفضل الشرب من باستخدام القصبة، ففكر في شراء أحد الخيارات المعدنية القابلة لإعادة الاستخدام أو السيليكون أو الخيزران المتاحة احتفظ بالقصبة القابلة لإعادة الاستخدام في متناول يدك عندما تكون بالخارج، ولن تحتاج أبدًا إلى طلب قصبة بلاستيكية مرة أخرى!
3- إعادة التدوير قدر الإمكان:
بسيطة كما يبدو، تعتبر إعادة التدوير طريقة بسيطة لتقليل بصمتك البلاستيكية إعادة التدوير هي عملية مهمة في مكافحة النفايات البلاستيكية وتغير المناخ يتطلب 75٪ طاقة أقل لصنع زجاجة بلاستيكية من البلاستيك المعاد تدويره مقارنة بالمواد “الخام” يمكن أن تجد المواد البلاستيكية المعاد تدويرها حياة جديدة مثل الملابس والزجاجات وحتى الألعاب.
اسأل نفسك بما هو قابل وغير قابل لإعادة التدوير، وابحث عن مرافق قادرة على إعادة تدوير أنواع البلاستيك التي لا تفعلها مجموعتك المحلية.
4- اختيار منتجات الحمام المستدامة:
غالبًا ما تكون حماماتنا مليئة بزجاجات وأحواض وأنابيب بلاستيكية ذات الاستخدام الواحد. هناك الآن مجموعة كبيرة من العلامات التجارية الواعية تقدم منتجات مستدامة كالشامبو والبلسم وكريمات الحلاقة بدون تغليف بلاستيكي، سواء بشكل شريط أو في صناديق من الورق المقوى. ضع في اعتبارك استخدام قطع الصابون بدلاً من الزجاجات البلاستيكية، أو بدلاً من ذلك اصطحب الزجاجة البلاستيكية الفارغة وتوجه إلى متجر للبضائع غير المغلفة لإعادة تعبئتها حسب الحاجة.
ومن المفيد أيضًا التفكير في العناصر الأخرى في حمامك والتي يمكن استبدالها ببدائل أطول أمداً أو قابلة لإعادة الاستخدام يمكن تبديل فرشاة الأسنان البلاستيكية وسدادات الأذن القطنية ذات الاستخدام الواحد واستبدالها بالخيزران المستدام والقابل للتحلل. وبالمثل، يمكن استبدال شفرات الحلاقة والمواد الصحية التي تستخدم لمرة واحدة بمنتجات أكثر استدامة ومتعددة الاستخدامات.
5- ابتعد عن الموضة السريعة:
ربما من المستغرب، ان صناعة الأزياء هي مساهم رئيسي في التلوث البلاستيكي. تسلط الملابس أطنانًا من الألياف الدقيقة البلاستيكية في المحيط كل عام. هذه المواد البلاستيكية صغيرة جدًا لدرجة أنها قادرة على المرور عبر أنظمة ترشيح المياه، ودخول الى المحيط وسلسلة الغذاء عندما يتم تناولها من قبل الكائنات البحرية.
وللمساعدة في تقليل المشكلة، يمكننا جميعًا اتخاذ خطوات لتقليل كمية الملابس التي نشتريها من خلال تبني الموضة البطيئة شراء ملابس أقل ولكن أكثر متانة يمكن الاحتفاظ بها وارتداءها لفترة أطول سيساعد ذلك في تقليل تأثيرك الشخصي وسيؤدي غسل الملابس على درجة حرارة منخفضة وسرعة دوران أبطأ أيضًا إلى تقليل كمية الألياف الدقيقة التي يتم التخلص منها.

ظهرت المقالة طرق مكافحة التلوث البلاستيكي أولاً على مفهرس.

مقالات ذات صلة