إسلاميات

كم مره ورد ذكر الذهب في القران

كم مره ورد ذكر الذهب في القران

كم مره ورد ذكر الذهب في القران، يمكن الإجابة على هذا السؤال من خلال المقال، ويمكن توضيح ذلك من خلال ما يلي:

  • قام الله سبحانه وتعالى بذكر كلمة ذهب في كتابة العزيز، ثماني مرات.
  • من قام بإحصائها وعدها هم أصحاب اللغة العربية الفصحى، ويكون ذكر كلمة ذهب في القرآن الكريم يدل على النعيم، والجنة.
  • يكون ذكر كلمة ذهب في القرآن الكريم له دلالة على الجنة ونعيمها، وهذا يما يتلقاه المسلم، والمؤمن، والموحد بالله من جزاء ربه سبحانه وتعالى مقابل إيمانه، وتقربه من الله، امتناعه عن الشهوات، والتقرب إلى الله بالصلاة والدعاء والصوم والزكاة، وكل ما أمر الله به.
  • حيث أن المعادن الثمينة جعلها الله سبحانه وتعالى من متاع الدنيا، وكذلك هي من نعيم الجنة.

المعادن في القرآن الكريم

  • تم ذكر المعادن في القرآن الكريم تبعاً لحاجة الآية في توصيل بعض المعاني، والدلالات.
  • ومن المعادن التي ذكرها الله تعالى في كتابه العزيز هي: النحاس والذهب والفضة، والحديد أيضاً.
  • تم ذكر الذهب ثماني مرات، والحديد والفضة ست مرات، والنحاس ذكر مرة واحدة.

مواضع كلمة الذهب في القران

جاءت كلمة ذهب في القرآن الكريم ثماني مرات، ويمكن التعرف على تلك الآيات التي جاءت بها كلمة ذهب، والمواضع على النحو التالي:

  • قال الله سبحانه وتعالى في سورة آل عمران ما يلي: {زُيِّنَ لِلنَّاسِ حُبُّ الشَّهَوَاتِ مِنَ النِّسَاء وَالْبَنِينَ وَالْقَنَاطِيرِ الْمُقَنطَرَةِ مِنَ الذَّهَبِ وَالْفِضَّةِ وَالْخَيْلِ الْمُسَوَّمَةِ وَالأَنْعَامِ وَالْحَرْثِ ذَلِكَ مَتَاعُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَاللّهُ عِندَهُ حُسْنُ الْمَآبِ}.
  • قال الله سبحانه وتعالى في سورة آل عمران ما يلي: {إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُواْ وَمَاتُواْ وَهُمْ كُفَّارٌ فَلَن يُقْبَلَ مِنْ أَحَدِهِم مِّلْءُ الأرْضِ ذَهَبًا وَلَوِ افْتَدَى بِهِ أُوْلَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ وَمَا لَهُم مِّن نَّاصِرِينَ}.
  • قال الله سبحانه وتعالى في سورة التوبة ما يلي: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ إِنَّ كَثِيرًا مِّنَ الأَحْبَارِ وَالرُّهْبَانِ لَيَأْكُلُونَ أَمْوَالَ النَّاسِ بِالْبَاطِلِ وَيَصُدُّونَ عَن سَبِيلِ اللّهِ وَالَّذِينَ يَكْنِزُونَ الذَّهَبَ وَالْفِضَّةَ وَلاَ يُنفِقُونَهَا فِي سَبِيلِ اللّهِ فَبَشِّرْهُم بِعَذَابٍ أَلِيمٍ}.
  • قال الله سبحانه وتعالى في سورة الكهف ما يلي: {أُوْلَئِكَ لَهُمْ جَنَّاتُ عَدْنٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهِمُ الْأَنْهَارُ يُحَلَّوْنَ فِيهَا مِنْ أَسَاوِرَ مِن ذَهَبٍ وَيَلْبَسُونَ ثِيَابًا خُضْرًا مِّن سُندُسٍ وَإِسْتَبْرَقٍ مُّتَّكِئِينَ فِيهَا عَلَى الْأَرَائِكِ نِعْمَ الثَّوَابُ وَحَسُنَتْ مُرْتَفَقًا}.
  • قال الله سبحانه وتعالى في سورة الحج ما يلي: {إِنَّ اللَّهَ يُدْخِلُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ يُحَلَّوْنَ فِيهَا مِنْ أَسَاوِرَ مِن ذَهَبٍ وَلُؤْلُؤًا وَلِبَاسُهُمْ فِيهَا حَرِيرٌ}.
  • قال الله سبحانه وتعالى في سورة فاطر ما يلي:  {جَنَّاتُ عَدْنٍ يَدْخُلُونَهَا يُحَلَّوْنَ فِيهَا مِنْ أَسَاوِرَ مِن ذَهَبٍ وَلُؤْلُؤًا وَلِبَاسُهُمْ فِيهَا حَرِيرٌ}.
  • قال الله سبحانه وتعالى في سورة الزخرف ما يلي:  {فَلَوْلَا أُلْقِيَ عَلَيْهِ أَسْوِرَةٌ مِّن ذَهَبٍ أَوْ جَاء مَعَهُ الْمَلَائِكَةُ مُقْتَرِنِينَ}.
  • قال الله سبحانه وتعالى في سورة الزخرف ما يلي: {يُطَافُ عَلَيْهِم بِصِحَافٍ مِّن ذَهَبٍ وَأَكْوَابٍ وَفِيهَا مَا تَشْتَهِيهِ الْأَنفُسُ وَتَلَذُّ الْأَعْيُنُ وَأَنتُمْ فِيهَا خَالِدُونَ}.

الذهب والفضة في القرآن

  • إن الذهب والفضة من المعادن التي ذكرها الله تعالى في القرآن الكريم.
  • الذهب والفضة من المعادن التي يتزين بها الناس، وهي متاع الدنيا وزينتها.
  • ولكن من الجدير بالذكر أن الله سبحانه وتعالى حرم الذهب على الرجال.
  • وتم ذكر الذهب مع الفضة لكي يتم التحدث وتوضيح النعيم الذي يكون به أهل الجنة.

كم مرة ذكر الفضة في القرآن الكريم

جاءت لفظة الفضة في القران الكريم ست مرات، ويمكن التعرف على الآيات والمواضع من خلال ما يلي:

  • قال الله سبحانه وتعالى في سورة الزخرف ما يلي: {وَلَوْلَا أَن يَكُونَ النَّاسُ أُمَّةً وَاحِدَةً لَّجَعَلْنَا لِمَن يَكْفُرُ بِالرَّحْمَٰنِ لِبُيُوتِهِمْ سُقُفًا مِّن فِضَّةٍ وَمَعَارِجَ عَلَيْهَا يَظْهَرُونَ}.
  • قال الله سبحانه وتعالى في سورة الإنسان ما يلي: {وَيُطَافُ عَلَيْهِم بِآنِيَةٍ مِّن فِضَّةٍ وَأَكْوَابٍ كَانَتْ قَوَارِيرَا * قَوَارِيرَ مِن فِضَّةٍ قَدَّرُوهَا تَقْدِيرًا * وَيُسْقَوْنَ فِيهَا كَأْسًا كَانَ مِزَاجُهَا زَنجَبِيلًا}.
  • قال الله سبحانه وتعالى في سورة الإنسان ما يلي: {عَالِيَهُمْ ثِيَابُ سُندُسٍ خُضْرٌ وَإِسْتَبْرَقٌ ۖ وَحُلُّوا أَسَاوِرَ مِن فِضَّةٍ وَسَقَاهُمْ رَبُّهُمْ شَرَابًا طَهُورًا}.
  • قال الله تعالى في سورة آل عمران ما يلي:  {زُيِّنَ لِلنَّاسِ حُبُّ الشَّهَوَاتِ مِنَ النِّسَاء وَالْبَنِينَ وَالْقَنَاطِيرِ الْمُقَنطَرَةِ مِنَ الذَّهَبِ وَالْفِضَّةِ وَالْخَيْلِ الْمُسَوَّمَةِ وَالأَنْعَامِ وَالْحَرْثِ ذَلِكَ مَتَاعُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَاللّهُ عِندَهُ حُسْنُ الْمَآبِ}.
  • قال الله تعالى في سورة التوبة ما يلي:  {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ إِنَّ كَثِيرًا مِّنَ الأَحْبَارِ وَالرُّهْبَانِ لَيَأْكُلُونَ أَمْوَالَ النَّاسِ بِالْبَاطِلِ وَيَصُدُّونَ عَن سَبِيلِ اللّهِ وَالَّذِينَ يَكْنِزُونَ الذَّهَبَ وَالْفِضَّةَ وَلاَ يُنفِقُونَهَا فِي سَبِيلِ اللّهِ فَبَشِّرْهُم بِعَذَابٍ أَلِيمٍ}.