القسم الطبي

فوائد عشبة الخولنجان للنساء

ما هو الخولنجان 

الخولنجان هو أحد أنواع الأعشاب التي تنتمي إلى عائله الزنجبيل ويبدو متشابه معه كثيرًا في الشكل لكن له طعم مختلف، حيث أن طعمه يتميز بالنكهة الحارة مثل الفلفل لكن بنكهة الحمضيات، أما عن قشرته الخارجية فهي أكثر نعومة وشاحبة أكثر من الزنجبيل ولحمه قاسي ولا يمكن بشرة بسهولة لذلك يفضل استخدامه مطحون أو حب، ويتم استخدامه بصورة واسعة في المطبخ الآسيوي في إعداد العديد من الأطباق. 

فوائد عشبة الخولنجان للنساء 

تحتوي عشبة الخولنجان على العديد من الفيتامينات والمعادن فضلاَ عن مضادات الأكسدة لذلك تكثر فوائد عشبة الخولنجان للنساء ونذكر منها: 

1- الوقاية من الأمراض السرطانية 

يحتوي الخولنجان على العديد من مضادات الأكسدة التي تكافح تكوين الشوارد الحرة والتي تعد من أهم مسببات مرض السرطان، بالإضافة إلى رفع مستوى مناعة الجسم وزيادة قدرته على مواجهة الكثير من الأمراض المختلفة. 

2- يحافظ على جمالك بشرتك 

تعمل مضادات الأكسدة بمثابة دور الكولاجين الطبيعي مما يساعد في تنشيط الدورة الدموية والعمل على محاربة التجاعيد وتكون الخطوط الدقيقة بالجسم، هذا بالإضافة إلى أنه يحتوي على فيتامين ج مما يجدد من خلايا الجلد ويزيد من مرونته. 

3- يعزز من الرغبة الجنسية للسيدات 

يساعد الخولنجان في العمل على تعزيز الرغبة الجنسية لدى السيدات نتيجة تنشيط الدورة الدموية في منطقة المهبل، بالإضافة إلى أن له دور هام في علاج مشاكل واضطرابات الدورة الشهرية ويحفز من نزولها في وقتها. 

4- يساعد في تضييق المهبل 

تعد عشبة الخولنجان من الأعشاب الهامة والتي تساعد في تضييق المهبل وإعادته مرة ثانية إلى حجمه الطبيعي لاسيما بعد الولادة الطبيعية ومع التقدم في العمر. 

5- مفيد للحامل 

تساعد العشبة في التقليل  من الشعور بالغثيان في فترة الصباح بالإضافة إلى تهدئه الأعصاب. 

6- يقلل من فرص الإصابة بالالتهابات 

تحتوي العشبة على العديد من مواد الأكسدة والمواد التي تحارب الالتهابات ومساعدة الجسم في إنتاج البروتين مما يعزز من عمل الجهاز المناعي ويزيد من قدرته على التخلص من البكتيريا والفيروسات، ويحمي من التهابات المهبل. 

7- مفيد للشعر 

يعد الخولنجان من الأعشاب الهامة التي تعمل على تقوية وتعزيز صحة الشعر نظرًا لأنه يحتوي على العديد من الفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة، بالإضافة إلى تحسين الدورة الدموية وتعزيز نمو الشعر والسماح بتدفق الأكجسين داخل بصيلات الشعر. 

فوائد الخولنجان للرجال 

يعد نبات الخولنجان من النباتات الهامة بالنسبة للرجال نظرًا لأنه يحتوي على عنصر الزنك وفيتامين e والذي يعمل على علاج العديد من مشكلات الخصوبة لدى الرجال، هذا بالإضافة إلى أنه يزيد من الانتصاب عن طريق تحسين الدورة الدموية وزيادة تدفق الدم إلى العضو الذكري، وقد أثبتت العديد من الدراسات والأبحاث إلى أنه يحسن من جودة وسرعة الحيوانات المنوية ويزيد من كثافة السائل المنوي. 

فوائد الخولنجان للصحة العامة 

  • يعمل على محاربة العديد من أنواع الالتهابات نظرًا لوجود مادة جنجرول والتي تعمل على منع مسارات الهيستامين. 
  • يحمي من الإصابة بالعديد من الأورام السرطانية نظرًا لوجود أحد المركبات الهامة والتي تعرف باسم جالانجين وهو أحد أكبر وأهم المواد المضادة للأكسدة والتي تحارب الخلايا السرطانية من الانتشار. 
  • يقي من الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية ويحمي من التقلصات ويزيد من تدفق الدماء. 
  • يقلل من مشكلات الجهاز الهضمي ويقلل من إفراز الأحماض اللعابية والجهاز الهضمي بالإضافة إلى أنه يخلصك من الإحساس بعدم الراحة. 
  • يعمل على علاج أمراض الجهاز التنفسي لاسيما الأطفال الذين يعانون من مشاكل السعال الديكي والتهاب الحلق. 
  • يعمل على خفض مستويات الكوليسترول بالدم وذلك لوجود مركبات الفلافونويد التي تمنع من تصنيع الأحماض الدهنية وتقلل من مستويات الكوليسترول والدهون الثلاثية. 
  • يستخدم من أجل علاج الإسهال والتخلص من بعض أنواع البكتيريا التي تسبب الإسهال مثل المكورات العنقودية والسالمونيلا. 
  • يحمي من الإصابة بالزهايمر ويحسن من الإدراك والخرف والإصابة بالزهايمر ويقي من الاكتئاب.

ما هي اضرار ومحاذير استخدام الخولنجان 

بالرغم من فوائد  عشبة الخولنجان للنساء إلا أنه هناك بعض المحاذير الواجب مراعاتها عند الاستخدام ومنها: 

  • قد تؤدي إلى التعرض لخطر الإجهاض وفقدان الجنين في حالة تناوله بكميات كبيرة خلال فترة الحمل. 
  • الشعور بألم في الأمعاء والإصابة بالقيء لاسيما عند تناول الجذور الطازجة. 
  • حدوث اضطرابات في المعدة أو زيادة نسبة الإرتجاع وخاصة عند السيدات اللاتي يعانين من القرحة الهضمية. 
  • ظهور ردود فعل تحسسية على الجلد، لذلك يحذر استخدامه بكثرة لدى الأشخاص الذين يعانون من الحساسية ضد جذر الخولنجان. 
  • الشعور بالضعف العام وعدم القدرة على الحركة فضلاَ عن أنه قد يؤدي إلى التسمم في حالة استهلاك كميات كبيرة منه. 
  • أشارت العديد من التجارب والدراسات إلى أن الإفراط في تناول الخولنجان يؤدي إلى العديد من المشكلات ومن بينها كثرة التبول، الشعور بالتعب العام والإعياء، تساقط الشعر، حدوث فقدان في الشهية والإصابة بنوبات من الصداع النصفي أو الكلي.