إسلاميات

كم مرة يتم تغيير ثوب الكعبة

كم مرة يتم تغيير ثوب الكعبة

تعد الكعبة الشريفة من أهم الشعائر في الدين الإسلامي، فهي بيت الله الحرام الذي يعد من أقدس البيوت على وجه الأرض، وقد اعتنى بها المسلمون كثيرا على مر الكثير من العصور منذ عصر نبينا محمد عليه الصلاة والسلام، حتى يومنا هذا وذلك على الرغم من أن بناؤها يرجع إلى قبل الإسلام، ومن أكثر الأمور التي تخص رعاية وصيانة الكعبة هو تغيير كسوتها ولكن نتسأل كم مرة يتم تغيير ثوب الكعبة، فالإجابة هي أن كسوة الكعبة تتغير مرة واحدة في العام الواحد خلال موسم الحج، وذلك بناء على آخر الأعراف المتبعة لهذا التبديل، ولقد اختلف عدد تغيير كسوة الكعبة على مر العصور الإسلامية المختلفة، ففي عهد الخليفة الأموي معاوية بن أبي سفيان، تم تبديل الكسوة مرتين، الأولى كانت في بداية السنة الهجرية والثانية كانت في الربع الثالث منها، وفي عهد الخليفة العباسي المأمون بن هارون الرشيدي، تم كسوة الكعبة ثلاث مرات في السنة الواحدة، ولذا فيعد الأمر الذي يخص كسوة الكعبة متغيرا على مر العصور إلا أن استقر حديثا على كسوة الكعبة مرة واحدة في السنة.

متى يتم تغيير ثوب الكعبة؟

يتم تغيير كسوة الكعبة أو ثوب الكعبة في موسم الحجة وبشكل دقيق في صبحية يوم عرفة اليوم التاسع من شهر ذي الحجة من كل عام خلال موسم الحج، وذلك لاستقبال الحجاج الذين يطيفون من منى في اليوم التالي أي يوم النحر، فيئدون طواف الإفاضة الذي يعد من أهم أركان الحج.

كسوة الكعبة الشريفة

كم مرة يتم تغيير ثوب الكعبة

تعد كسوة الكعبة من أكثر الأمور التي يهتم المسلمون بها يوم العيد، وتصنع كسوة الكعبة من الحرير الأسود، ويرسم عليها بماء الذهب بعض من آيات القرآن الكريم، وتعد كسوة الكعبة في الإسلام من الأمور الشرعية المشروعة والمستحبة وذلك بناءً على أقوال العلماء، ولأن الغرض من كسوة الكعبة هو تعظيم لبيت الله الحرام، وقد قال الله تعالى في كتابه العزيز:ذَلِكَ وَمَنْ يُعَظِّمْ حُرُمَاتِ اللَّهِ فَهُوَ خَيْرٌ لَهُ عِنْدَ رَبِّهِ، وَأُحِلَّتْ لَكُمُ الْأَنْعَامُ إِلَّا مَا يُتْلَى عَلَيْكُمْ، فَاجْتَنِبُوا الرِّجْسَ مِنَ الْأَوْثَانِ وَاجْتَنِبُوا قَوْلَ الزُّورِ “، كما كانت الكعبة الشريفة معظمة في شعائر الأنبياء السابقين، وكانت تكسى وتعظم بصورة كبيرة وقد استمر المسلمون إلى فعل هذا الأمر وذلك إلى أن جاء الإسلام وحتى يومنا هذا.

الحكمة من كسوة الكعبة

بعد ما ذكرنا لكم الإجابة كم مرة يتم تغيير ثوب الكعبة فسون نوضح لكم الحكمة من كسوة الكعبة والتي تتمثل في الآتي:

  • تعد الحكمة من كسوة الكعبة الشريفة اتباعا لما كان يقوم به رسولنا الكريم عليه الصلاة والسلام وأيضا الصحابة من بعده، فقد كسى صلى الله عليه وسلم الكعبة في حجة الوداع بالثياب اليمانية.
  • وقد تم الإنفاق على هذه الكسوة من بيت مال المسلمون، فعندما فتح المسلمون مكة، ابقي الرسول عليه السلام كسوة الكعبة القديمة على حالها حيث هذه الكسوة التي كسيت بها الكعبة قبل فتح مكة ولم تستبدل بغيرها.
  • وذلك حتى احترقت الكسوة القديمة على يد أمراءه كانت تريد تبخيرها، فكساها الرسول عليه السلام بالثياب اليمانية، ثم من بعده كساها الخلفاء الراشدين أبو بكر وعمر رضي الله عنهما بقماش يسمى القباطي والبرود اليمانية.
  • ثم بعد ذلك كساها الصحابي عثمان بن عفان رضي الله عنه بكسوتين أحدهما فوق الأخرى، حيث كان هذا العمل الأول من نوعه في الإسلام، أما الصحابي علي بن أبي طالب رضي الله عنه فلم يوجد دليل أو رواية على كسوته للكعبة الشريفة.
  • وذلك بسبب انشغاله بالفتن الكثيرة التي حدثت في عهده، ثم بعد ذلك واصل ملوك الإسلام من بعد الخلفاء الراشدين كساء الكعبة وتغيير ثوبها وذلك على مر العصور.

لماذا ثوب الكعبة أسود؟

كم مرة يتم تغيير ثوب الكعبة

لا يشترط اللون الأسود في كسوة الكعبة، وهذا ما تم توضيحه من قبل كتب التاريخ التي تدرس تاريخ الكعبة الشريفة، حيث جاء التوضيح أن الكعبة لم تكسى طوال الوقت باللون الأسود بل كسيت من قبل بأكثر من لون مثل اللون الأخضر، ومن ذلك يتبين أن سواد غطاء الكعبة ليس من الأمور الإلهية أو الأمور المسنونة، ولكن على العكس فإن سواد ثوب الكعبة الشريفة يعد من الأعراف والعادات الإسلامية فقد، وفي الوقت الراهن تكون الجهة المسؤولة عن تغيير كسوة الكعبة هي المملكة العربية السعودية، حيث أنشأت مصنعا خاصا ليقوم بحياكة كساء الكعبة، وقد ينتج بأفضل وأجود المواصفات من حيث التطريز واستخدام الدهب، وفي الوقت الحالي تعد المملكة العربية السعودية هي المسؤولة عن لون الكعبة الأسود.

ما هي الآيات المكتوبة على ستار الكعبة

هناك العديد من الآيات المكتوبة على كساء الكعبة من جميع الجهات وقد تتمثل فيما يلي:

من جهة باب الملتزم

  • قال الله تعالي :” وَإِذْ جَعَلْنَا الْبَيْتَ مَثَابَةً لِّلنَّاسِ وَأَمْنًا وَاتَّخِذُوا مِن مَّقَامِ إِبْرَاهِيمَ مُصَلًّى ۖ وَعَهِدْنَا إِلَىٰ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ أَن طَهِّرَا بَيْتِيَ لِلطَّائِفِينَ وَالْعَاكِفِينَ وَالرُّكَّعِ السُّجُودِ “.سورة البقرة من الاية 125 الي 130.
  • قال الله تعالي:وَإِذْ يَرْفَعُ إِبْرَاهِيمُ الْقَوَاعِدَ مِنَ الْبَيْتِ وَإِسْمَاعِيلُ رَبَّنَا تَقَبَّلْ مِنَّا ۖ إِنَّكَ أَنتَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ * رَبَّنَا وَاجْعَلْنَا مُسْلِمَيْنِ لَكَ وَمِن ذُرِّيَّتِنَا أُمَّةً مُّسْلِمَةً لَّكَ وَأَرِنَا مَنَاسِكَنَا وَتُبْ عَلَيْنَا ۖ إِنَّكَ أَنتَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ “. سورة البقرة الاية 127.

من الجهة الموالية لباب إبراهيم

  • قال الله تعالى:قال تعالى: ” وَإِذْ بَوَّأْنَا لِإِبْرَاهِيمَ مَكَانَ الْبَيْتِ أَن لَّا تُشْرِكْ بِي شَيْئًا وَطَهِّرْ بَيْتِيَ لِلطَّائِفِينَ وَالْقَائِمِينَ وَالرُّكَّعِ السُّجُودِ * وَأَذِّن فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَىٰ كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ مِن كُلِّ فَجٍّ عَمِيقٍ * لِّيَشْهَدُوا مَنَافِعَ لَهُمْ وَيَذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ فِي أَيَّامٍ مَّعْلُومَاتٍ عَلَىٰ مَا رَزَقَهُم مِّن بَهِيمَةِ الْأَنْعَامِ ۖ فَكُلُوا مِنْهَا وَأَطْعِمُوا الْبَائِسَ الْفَقِيرَ * ثُمَّ لْيَقْضُوا تَفَثَهُمْ وَلْيُوفُوا نُذُورَهُمْ وَلْيَطَّوَّفُوا بِالْبَيْتِ الْعَتِيقِ “ سورة الحج من الآية 25 إلي 29
  • قال الله تعالى:” وَبَشِّرِ الْمُؤْمِنِينَ بِأَنَّ لَهُم مِّنَ اللَّهِ فَضْلًا كَبِيرًا” سورة الأحزاب الآية 47.
  • قال الله تعالى:”وَمَن يَعْمَلْ سُوءًا أَوْ يَظْلِمْ نَفْسَهُ ثُمَّ يَسْتَغْفِرِ اللَّهَ يَجِدِ اللَّهَ غَفُورًا رَّحِيمًا” سورة النساء الآية 110.

من جهة حجر إسماعيل عليه السلام

  • قال الله تعالى:قال تعالى: ” الْحَجُّ أَشْهُرٌ مَّعْلُومَاتٌ ۚ فَمَن فَرَضَ فِيهِنَّ الْحَجَّ فَلَا رَفَثَ وَلَا فُسُوقَ وَلَا جِدَالَ فِي الْحَجِّ ۗ وَمَا تَفْعَلُوا مِنْ خَيْرٍ يَعْلَمْهُ اللَّهُ ۗ وَتَزَوَّدُوا فَإِنَّ خَيْرَ الزَّادِ التَّقْوَىٰ ۚ وَاتَّقُونِ يَا أُولِي الْأَلْبَابِ * لَيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ أَن تَبْتَغُوا فَضْلًا مِّن رَّبِّكُمْ ۚ فَإِذَا أَفَضْتُم مِّنْ عَرَفَاتٍ فَاذْكُرُوا اللَّهَ عِندَ الْمَشْعَرِ الْحَرَامِ ۖ وَاذْكُرُوهُ كَمَا هَدَاكُمْ وَإِن كُنتُم مِّن قَبْلِهِ لَمِنَ الضَّالِّينَ * ثُمَّ أَفِيضُوا مِنْ حَيْثُ أَفَاضَ النَّاسُ وَاسْتَغْفِرُوا اللَّهَ ۚ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ “. سورة البقرة من الآية 196 إلى الآية 199.
  • قال الله تعالى”نَبِّئْ عِبَادِي أَنِّي أَنَا الْغَفُورُ الرَّحِيمُ” سورة الحجر الآية 50.
  • قال الله تعالى”وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ ۖ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ “سورة البقرة الآية 186.

بين الركنيين

  • قال الله تعالى:قُلْ صَدَقَ اللَّهُ ۗ فَاتَّبِعُوا مِلَّةَ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفًا وَمَا كَانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ * إِنَّ أَوَّلَ بَيْتٍ وُضِعَ لِلنَّاسِ لَلَّذِي بِبَكَّةَ مُبَارَكًا وَهُدًى لِّلْعَالَمِينَ * فِيهِ آيَاتٌ بَيِّنَاتٌ مَّقَامُ إِبْرَاهِيمَ ۖ وَمَن دَخَلَهُ كَانَ آمِنًا ۗ وَلِلَّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلًا ۚ وَمَن كَفَرَ فَإِنَّ اللَّهَ غَنِيٌّ عَنِ الْعَالَمِينَ “سورة العمران من الآية 95 إلى الآية 98.
  • قال الله تعالى:ذَٰلِكَ وَمَن يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللَّهِ فَإِنَّهَا مِن تَقْوَى الْقُلُوبِ “.سورة الحج الآية 32.
  • قال الله تعالى:وَإِنِّي لَغَفَّارٌ لِّمَن تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ صَالِحًا ثُمَّ اهْتَدَىٰ “.سورة ط الآية 82.

الايات المكتوبة على بابا الكعبة

  • قال الله تعالى:ادْخُلُوهَا بِسَلَامٍ آمِنِينَ” الآية 46 من سورة الحجر.
  • قال الله تعالى:قال تعالى: ” وَقُل رَّبِّ أَدْخِلْنِي مُدْخَلَ صِدْقٍ وَأَخْرِجْنِي مُخْرَجَ صِدْقٍ وَاجْعَل لِّي مِن لَّدُنكَ سُلْطَانًا نَّصِيرًا “.سورة الإسراء الآية 80.
  • قال الله تعالى:كَتَبَ رَبُّكُمْ عَلَىٰ نَفْسِهِ الرَّحْمَةَ “سورة الأنعام الآية 54.
  • قال الله تعالى:” وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ “.سورة غافر الآية 60.
  • قال الله تعالى: قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَىٰ أَنفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِن رَّحْمَةِ اللَّهِ ۚ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا ۚ إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ “سورة الزمر الآية 53.