إسلاميات

ما هي فوائد الغابات الاقتصاديه

ما هي فوائد الغابات الاقتصاديه وأسباب تدهور الغابات و تعريف الغابات الطبيعية و كيف نحافظ على الغابة، هذا ما سوف نتعرف عليه فيما يلي.

ما هي فوائد الغابات الاقتصاديه

-تستخدم المئات من النباتات في الغابات الاستوائية المطيرة في إنتاج الأدوية حيث إن بعض الدراسات تشير إلى أن 25% من الدواء الذي يتم إنتاجه في العالم يأتي من هذه الغابات فمثلًا دواء الفينكرستين (Vincristine) المأخوذ من إحدى النباتات الوردية في مدغشقر يساهم في علاج 80% من أمراض سرطان الدم إذا كان في بدايته، كما أن سم الكورارا (Curare) هو السم الذي يستخدمه الهنود حيث يضعونه على أطراف الأسهم ليعمل كمرخٍ للعضلات إذا تم إعطاؤه بجرعات صغيرة، ومن الجدير بالذكر أنه تمت دراسة فقط 1% من نباتات هذه الغابات، وقد أثبتت فعاليتها العالية في علاج الكثير من الأمراض لذا فإنه من المتوقع أن تساهم هذه النباتات في علاج الكثير من الأمراض.
-تنقية الهواء من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون تعرف الغابات المطيرة باسم رئة العالم حيث تساهم بنسبة 20% من الأكسجين الموجود في العالم حيث تعمل النباتات على امتصاص ثاني أكسيد الكربون، وإطلاق الأكسجين وهذا يساهم بشكل كبير في تنقية الهواء من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون خصوصًا في الوقت الحالي نتيجة انتشار المصانع، ومحطات النقل وزيادة عمليات احتراق الوقود الأحفوري.
-توفير الغذاء تتميز هذه الغابات بأنها تحتوي على أنواع كثيرة ومختلفة من أشجار الخضار والفواكه كما أن هذه الأشجار تتميز بأنها تحتوي على عناصر غذائية ذات قيمة عالية؛ فمثلًا يُنتج نخيل الخوخ الموجود في الغابات الاستوائية في البرازيل حوالي 300 نوع من الفاكهة وأكثر ما يميز هذه الفاكهة أنها تحتوي على قيمة غذائية تساوي ضعف القيمة الغذائية الموجودة في الموز كما أنها تحتوي على بروتين وكربوهيدرات أكثر من الذرة، وهذا بدوره يوفر الغذاء للكثير من الكائنات الحية بما فيها الإنسان والحيوان، وهناك أكثر من 1000 قبيلة تعيش في هذه الغابات حيث تمكنت هذه القبائل من تطوير أساليب حياة تسمح لها بالعيش في هذه الغابات دون تدميرها، ولكن في الوقت الحالي تواجه هذه القبائل الكثير من التهديدات حيث تحاول شركات قطع الأشجار الكبيرة، والمزارع، والنفط، والطاقة الكهرمائية إجبارهم على الخروج من أراضيهم.
– المساهمة في توفير المياه تعتبر الغابات المطيرة من أهم المكونات لدورة الماء في الطبيعة التي يتم من خلالها هطول الأمطار، وعمليات والنتح، وغيرها كما أن هذه الغابات تعمل على تخزين كميات كبيرة من المياه الجوفية التي تتميز بأنها مياه عذبة؛ حيث يحتوي حوض الأمازون وحده على حوالي خمس المياه العذبة الموجودة على سطح الأرض.

أسباب تدهور الغابات

1- الأطماع الاقتصادية ولجوء الإنسان لاقتلاع أنواع عديدة من النباتات والأشجار بهدف بيها والتربح منها.
2- الدول تعتمد على أنواع عديدة من أخشاب الأشجار في كثير من الصناعات.
3- يشكل رعى الماشية أحد أهم الأسباب للقضاء على الثروة النباتية الطبيهية في الغابات.
4- تعتبر حوادث اشتعال الغابات بالحرائق أبرز اسباب القضاء عليها؛ إذ تغطي في بعض الأحيان عشرات الكيلومترات داخل الغابات.
5- تتسبب البكتيريا والميكروبات ومختلف الآفات في القضاء على كميات هائلة من النباتات والمائنات الحية التي تعيش في الغابة.
6- اتجاه الدول لإزالة الغابات بهدف البناء مكانها وتسكين شعوبهم لحل مشاكل الكثافة السكانية لديها.

تعريف الغابات الطبيعية

الغابات هي واحدة من أكثر مكونات الطبيعة عطاء. فهي مصدر من مصادر المياه والأمن الغذائي، كما أنها تعطينا كل شيء من الورق والأدوية إلى الطاقة المتجددة، ومكيفات الهواء ومنظفات الهواء ذات التقنية المنخفضة. كما أنها تحمي التنوع البيولوجي وتثريه، وهي أداة رئيسية في مكافحة تغير المناخ.
اسأل عدة أشخاص ما هي الغابة ومن المحتمل أن تختلف إجاباتهم. وذلك لأن الغابات عوالم حية مكتظة ومعقدة. وتعرّف منظمة الفاو الغابات بأنها الأراضي التي تغطي أكثر من مساحة نصف هكتار والتي تنمو فيها أشجار يزيد ارتفاعها على 5 أمتار، وتغطي ما لا يقل عن عشرة في المائة من الأرض. ويوجد العديد من أنواع الغابات المختلفة في جميع أنحاء العالم، مما يعكس المناخات، والارتفاعات، وأنواع التربة المختلفة.

كيف نحافظ على الغابة

-تنظيم وتخطيط قطع الأشجار
أحد الأسباب الرئيسية لـ إزالة الغابات هو القطع التجاري للأشجار وتقريبا تم استخدام حوالي 1600 مليون متر مكعب من الخشب لأغراض مختلفة في العالم ، على الرغم من أن الأشجار تعتبر موردًا دائمًا ، عند استغلالها على نطاق واسع جدًا ، لا يمكن إحياءها.
-السيطرة على حرائق الغابات
تدمير الغابات أو فقدانها بسبب الحريق أمر شائع إلى حد ما ، لأن الأشجار معرضة بشدة للحرائق وبمجرد أن تبدأ السيطرة عليها يصبح من الصعب السيطرة عليها ، في بعض الأحيان يبدأ الحريق من خلال عملية طبيعية ، أي عن طريق البرق أو الاحتكاك بين الأشجار أثناء الرياح السريعة ، بينما في معظم الحالات يكون أيضًا عن طريق الإنسان إما عن قصد أو عن غير قصد.
خلال الفترة من 1940 إلى 1950 في الولايات المتحدة وحدها ، استهلكت الحرائق ما متوسطه 21.5 مليون فدان من الأخشاب سنويًا وحدث ما يصل إلى 1175664 حالة من حرائق الغابات خلال الفترة من 1955 إلى 1964 ، النار في الغابات الأمريكية شائعة جدًا وهي السبب الرئيسي لفقدان الغابات.
-التحقق من إزالة الغابات للأغراض الزراعية والسكنية
كانت معظم الأراضي الزراعية في الوقت الحاضر حرجية ثم تم تطهيرها لاستخدامها في الزراعة ، لكنها وصلت الآن إلى المرحلة التي سيكون فيها المزيد من التطهير خطراً على النظام البيئي بأكمله ،هناك قبائل في بعض أجزاء آسيا وأفريقيا وأمريكا الجنوبية ، حيث لا تزال الزراعة المتغيرة جزءًا من نظام شراء الأراضي.
يتم استخدام حوالي 40 مليون كيلومتر مربع من الأرض لهذا الغرض من قبل 200 مليون قبيلة من العالم ، للحفاظ على الغابات يجب التحقق من ذلك ووضع طريقة بديلة وبالمثل ، من أجل تنمية القرى والبلدات والمدن ، تم تطهير أراضي الغابات واستمرت هذه العملية حتى يومنا هذا مما تسبب في فقدان الغطاء الحرجي يجب فحص ذلك أيضًا وتطوير الأحزمة الخضراء حول المدن.
-إعادة التحريج
يفرض مفهوم العائد المستدام أنه كلما تمت إزالة الأخشاب ، إما عن طريق القطع بالكتلة أو عن طريق القطع الانتقائي ، يجب إعادة تشجير المنطقة المجردة ، يمكن القيام بذلك بطرق طبيعية أو اصطناعية وبالمثل ، ينبغي إعادة تشجير أي أرض حرجية دمرت بفعل حريق أو أنشطة تعدين.
إلى جانب كل هذا يجب أن تبدأ برامج تشجير جديدة لن تؤدي المزارع الجديدة إلى زيادة الغطاء الحرجي فحسب ، بل ستساعد أيضًا في تكوين التوازن البيئي ، للتحريج ، يجب أن يتم اختيار الأشجار وفقًا للظروف الجغرافية المحلية ويجب توخي الحذر أثناء النمو الأولي للأشجار

ظهرت المقالة ما هي فوائد الغابات الاقتصاديه أولاً على مواضيع.