إسلاميات

من هي اول من ارضعت الرسول

من هي اول من ارضعت الرسول

ولد الرسول صلى الله عليه وسلم في يوم 12 ربيع أول، أما عن العام فقيل إنه 570م وقيل أنه في عام 571م،  وكان والده عبد الله بن عبد المطلب قد توفي قبل وفاته، وبالتالي فهو ولد يتيمًا، وكانت هناك إرهاصات قبل سبقت ولادة مولد الرسول صلى الله عليه وسلم التي من أبرزها حادثة الفيل التي حاول فيها أبرهة الحبشي هدم الكعبة، وخروج نور بين المشرق والمغرب، فضلاً عن خمود نار فارس، وفيما يلي في مواضيع يمكنك التعرف على أول مرضعة للرسول صلى الله عليه وسلم:

  • أول من أرضعت الرسول صلى الله عليه وسلم هي ثويبة الأسلمية، وتعد جارية أبي لهب الذي كان عم الرسول صلى الله عليه وسلم.
  • عقب نزول الإسلام رغبت ثويبة في أن يعتقها أبي لهب ولكنه رفض في البداية، وكانت قد أسلمت بعد البعثة النبوية، ومن ثم أعتقها بعد الهجرة النبوية إلى المدينة المنورة.
  • قيل أن فترة رضاعة ثويبة للرسول صلى الله عليه وسلم بلغت 4 أشهر، وقيل بضعة أيام، وقبل الرسول صلى الله عليه وسلم أرضعت حمزة بن عبد المطلب، كما أنها أرضعت أيضًا أبا سلمة بن عبد الأسد المخزومي.
  • أنجبت ثويبة الأسلمية ابنًا اسمه مسروح وقد توفي قبلها، أما عنها فقد توفت في العام السابع من الهجرة.

كم عدد مرضعات الرسول 

بلغ عدد مرضعات الرسول صلى الله عليه وسلم 3 مرضعات بجانب ثويبة الأسلمية وهن ما يلي:

حليمة السعدية

  • كانت المرضعة الثانية للرسول صلى الله عليه وسلم هي حليمة السعدية، والتي أرضعت أيصًا أبا سفيان بن الحارث بن عبد المطلب ابن عم الرسول صلى الله عليه وسلم.
  • تزوجت حليمة السعدية من الحارث بن عبد العزى، وأنجبت منه أربعة أبناء وهم: عبد الله بن الحارث، حفص بن الحارث، أنيسة بنت الحارث، حذافة بنت الحارث (الشيماء).
  • كانت حليمة السعدية من بين النساء اللاتي أسلمن بعد البعثة النبوية.
  • تُنسب حليمة السعدية إلى قبيلة هوازن، واسمها بالكامل حليمة بن أبي ذؤيب بن الحارث بن شجنة بن جابر بن رزام بن ناصرة بن فصية بن نصر بن سعد بن بكر بن هوازن بن منصور بن عكرمة بن خصفة بن قيس عيلان بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان.
  • من أبرز مواقف حليمة السعدية مع الرسول صلى الله عليه وسلم بعد البعثة النبوية أنها أتت إليه في يوم حنين فجلست على رداءه بعد أن بسطه لها، فعن أبي الطفيل رضي الله عنه قال:” رَأَيْتُ رَسُولَ اللهِ، يَقْسِمُ لَحْمًا بِالْجِعْرَانَةِ فَجَاءَتْهُ امْرَأَةٌ بَدْوِيَّةٌ فَبَسَطَ لَهَا رِدَاءَهُ، فَقُلْتُ: مَنْ هَذِهِ؟ قَالُوا: هَذِهِ أُمُّهُ الَّتِي كَانَتْ تُرْضِعُهُ”.
  • حظيت حليمة السعدية بمكانة كبيرة لدى الرسول صلى الله عليه وسلم، حيث حزن عند علمه بوفاتها وبكى عليها، إذ أنه اتسم بوفائه لها.
  • توفت حليمة السعدية في المدينة المنورة في العام الثامن من الهجرة، وكانت من أبرز النساء اللاتي تم دفنهن بالبقيع.

آمنة بنت وهب 

  • وهي والدة الرسول صلى الله عليه وسلم، وقد أرضعته لمدة 7 أيام فقط، وكانت من أبرز شريفات قريش، وكان من بين عادات هذه القبيلة أن الشريفات لا يرضعن أولادهن.
  • توفت آمنة بنت وهب ولم يكمل الرسول صلى الله عليه وسلم عامه السابع، وقد تم دفنها في منطقة الأبواء التي تقع بين مكة والمدينة المنورة، وقد كفله بعد ذلك جده عبد المطلب.

امرأة من بني سعد 

من بين مرضعات الرسول -صلى الله عليه وسلم- الأخرى أيضًا أم حمزة وهي امرأة من بني سعد، والتي أرضعت حمزة بن عبد المطلب، وقد وردت في رواية ابن سعد حيث قال:”عن ابن أبي مليكة أن حمزة كان مسترضعاً له عند قوم من بني سعد بن بكر، وكانت أم حمزة قد أرضعت رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو عند أمه حليمة“.