القسم الطبي

أفضل فيتامين للكبد

أفضل فيتامين للكبد و الفيتامينات تؤثر على الكبد و فيتامين ب12 والكبد و نصائح للحفاظ على الكبد، هذا ما سوف نتعرف عليه فيما يلي.

أفضل فيتامين للكبد

-فيتامين د.
هناك العديد من الفوائد لفيتامين د. في تحسين وظائف الكبد. تستكشف دراسة نُشرت في المكتبة الوطنية الأمريكية للطب. كيف يمكن أن يكون فيتامين (د) أيضًا خيارًا علاجيًا لتلف الكبد. على وجه التحديد، في المرضى الذين يعانون من (NAFLD) والتهاب الكبد الدهني.
وجد الباحثون أن فيتامين (د) له دور مباشر في تحسين التهاب الكبد. وتحسين الاستجابة الكبدية للهرمون الذي ينظم الجلوكوز في الجسم.
-فيتامين E
يعد فيتامين E أحد مضادات الأكسدة القوية، وهو مفيد بشكل خاص للأشخاص المصابين بالتليف الكبدى غير الكحولى، لذلك فهو يصلح لأغلب المرضى الذين لا يتناولون المشروبات الكحولية إطلاقاً أو يتناولونها بكميات قليلة. وفيتامينE يساعد على تقليل اﻹلتهاب المصاحب للمرض.

هل الفيتامينات تؤثر على الكبد

يلعب الكبد دورًا رئيسًا في تخزين الفيتامينات خاصًة التي تذوب في الدهون، عادًة لا تحدث الفيتامينات والمعادن أضرارًا بالغة بالكبد؛ إلا فيتامين أ والنياسين قد يتسببان في زيادة خطر الإصابة بجرعات عالية، حيث تؤثر على إنزيم ALT هو إنزيم ناقل يوجد بكميات مرتفعة في الكبد وارتفاعه في الدم يفسر الإصابة بمرض الكبد المزمن.
1-فيتامين أ
ينشق من فيتامين أ حمض الريتينويك، هو مادة مخلقة للاستخدام الدوائي، في عدة علاجات، أبرزها: أمراض العيون، العظام، الالتهابات الجلدية، كما تدخل في أدوية الأورام ومثبطات المناعة، إلا أن الحصول على جرعات عالية منها يتسبب في تسمم الكبد، إلى جانب حدوث بعض الآثار الجانبية؛ بينها:
-تساقط الشعر.
-نزيف من الأنف.
-تشقق الجلد.
2- النياسين
النياسين هو فيتامين ب 3، يعطيه الطبيب في حال نقصه في الجسم؛ خاصًة عند الإصابة بمرض البلاجرا، الذي قد يصيب مدمني الكحول المصابين بسوء التغذية ويتسبب في ظهور أعراض مثل الإسهال والقرح الفموية قد تتضاعف فرص الإصابة بالاكتئاب والخرف عند الإصابة.
الجرعات المسموحة بها كمكل غذائي من النياسين هي 20 ملليجرامًا ولعلاج البلاجرا من 100 إلى 200 ملليجرامًا ثلاث مرات يوميًا، إلا أن أكثر من ذلك أي من 1.5 إلى 6 جرامات يوميًا قد يتسبب في الفشل الكبدي.
3- فيتامين سي
أظهرت نتائج دراسة أن تناول فيتامين سي يمكن أن يقلل من أمراض الكبد، نتيجة لخصائصه المضادة للأكسدة، إلا ان تناول جرعات عالية من فيتامين سي؛ قد تتسبب في زيادة التعرض للآثار الجانبية، مثل: الغثيان وآلام البطن والإسهال، كما قد تؤدي إلى ارتفاع إنزيم ALT، رغم ذلك لا تصل المخاطر إلى حد الإصابة باليرقان، الذي يحدث فيه اصفرار للجلد

فيتامين ب12 والكبد

يمكن أن يسبب مرض الكبد نقص فيتامينات ب . تتألف فيتامينات ب من ثمانية فيتامينات مختلفة . تشمل فيتامينات ب التي غالباً ما تتأثر بمرض الكبد فيتامين ب-1 أو الثيامين ، فيتامين ب-6 و فيتامين ب-12 . على سبيل المثال ، وفقًا لمقالة عام 2014 في “e-SPEN Journal” ، تؤدي وظيفة الكبد الضعيفة إلى تقليل مستويات فيتامين ب 12 و التمثيل الغذائي . كما أن مدمني الكحول الذين يعانون من تلف في الكبد يصابون بنقص فيتامين ب 1 ، لأنهم إما لا يستهلكون ما يكفي من فيتامين ب 1 في نظامهم الغذائي أو أنهم لا يمتصون الفيتامين بشكل كاف في الأمعاء . الكحول أيضا يتداخل مع امتصاص حمض الفوليك .
تناول مكملات فيتامين ب يمكن أن يحسن النقص الغذائي الذي غالبا ما يحدث عند الإصابة بأمراض الكبد . يسبب النقص الحاد في ب-1 الارتباك العقلي و ضعف التنسيق و مشاكل الذاكرة و شلل العصب العيني . يمكن أن تساعد مكملات فيتامين ب-1 في عكس هذه الأعراض . يمكن أن يسبب نقص فيتامين ب-6 خدرًا و وخزًا من تلف الأعصاب . يمكن أن يسبب نقص فيتامين ب-12 العديد من الأعراض نفسها ، و التي ستنعكس عندما تعالج النقص . كما يمكن أن يسبب نقص فيتامين ب-12 و حمض الفوليك إلى فقر الدم .

نصائح للحفاظ على الكبد

-عدم الإفراط بتناول الكربوهيدرات:
حتى أثناء تناول الأطعمة الصحية، يحتاج الشخص إلى توخي الحذر الشديد في كل وجبة من أجل حماية الكبد، وعندما يتعلق الأمر بمخاطر الإصابة بمرض الكبد غير الكحولى NAFLD، فإن زيادة الوزن تعد عاملاً محفزًا مهمًا، ولإدارة الوزن، يمكن أن يساعد تقليل تناول الكربوهيدرات وتقييدها فى وقت معين خلال النهار، وتجنب تناولها فى المساء.
-ممارسة الرياضة:
مرة أخرى لصالح إدارة وزن الجسم، يوصي الخبراء بممارسة الرياضة حتى لو لم تكن تعانى من زيادة في الوزن، حيث يوصى بممارسة من 20 إلى 40 دقيقة من التمارين المعتدلة خمسة أيام في الأسبوع، والتى يمكن أن تساعد في التخلص من الدهون الزائدة في الكبد ومنع تراكمها أيضًا، مثل تمارين القلب والمقاومة.
-الامتناع عن تناول الأطعمة غير الصحية والسكريات المكررة:
الأطعمة المصنعة التي تحتوي على الدهون المشبعة والكربوهيدرات البسيطة ترفع مستويات السكر في الدم وتؤدي إلى تراكم الدهون أيضًا، ومن المفارقات أن تراكم الدهون في الكبد يمكن أن يحدث بسرعة كبيرة عندما يتناول الشخص الكثير من المشروبات والحلويات السكرية في النظام الغذائي، في الوقت نفسه، لا يحتاج الشخص بالضرورة إلى التقليل من كل الدهون، فعلى سبيل المثال، يمكن للدهون غير المشبعة مثل أحماض أوميجا 3 الدهنية أن تعمل بشكل جيد للتخفيف من مخاطر الإصابة بالتهاب الكبد الدهنى غير الكحولى NAFLD.

ظهرت المقالة أفضل فيتامين للكبد أولاً على مواضيع.