القسم الطبي

أمراض العيون الوراثية

أمراض العيون الوراثية وكذلك كيف تتجنب الأمراض الوراثية، كما سنوضح علامات الإصابة بأمراض العيون، وكذلك سنتحدث عن أمراض العيون النادرة، وكل هذا من خلال مقالنا هذا تابعونا.

أمراض العيون الوراثية

1- الضمور البصري:
يُعد الضمور البصري أحد أمراض العيون الوراثية التي تنتقل بالوراثة الصبغية الجسدية السائدة، وقد ينتج وراثيًا بسبب خطأ في تشكيل العصب البصري الذي يحمل الإشارات العصبية من العين إلى الدماغ.
2- الزرق الخلقي الأولي:
الزرق الخلقي الأولي هو نوع من أنواع المياه الزرقاء وهو أحد أمراض العيون الوراثية، الذي يتمثل بتضرر العصب البصري بسبب الضغط الكبير في العين الناتج عن السائل الوجود فيها.
وهو يصيب الأطفال ما بين الولادة إلى عمر 3 سنوات.
3- الساد الخلقي:
الساد الخلقي هو واحد من أمراض العيون الوراثية الذي ينتج بسبب تعتيم عدسة العين منذ الولادة.
وقد يظهر الساد الخلقي كأحد أعراض العيوب الخلقية، مثل: متلازمة داون، أو متلازمة التثلث الصبغي 13.
4- متلازمة آشر:
تُعد متلازمة آشر واحدة من أمراض العيون الوراثية التي تسبب التهاب الشبكية الصباغي، وتؤثر متلازمة آشر على النظر والسمع والتوازن.

كيف تتجنب الأمراض الوراثية

1- اتباع نظام غذائي صحي متوازن، يحتوي على الخضراوات والفواكه، والحرص على غسلها جيداً لضمان عدم تناول المبيدات أو المواد الكيميائية التي تُرش بها أحياناً أثناء زراعتها.
2- تجنّب زواج الأقارب.
3- وفي حال حدوث زواج بين الأقارب، يجب استشارة الأطباء وإجراء الفحوص الطبية اللازمة، قبل اتخاذ قرار الزواج، وقبل الحمل، وخلال فترة الحمل، لتجنّب إصابة الجنين بالتشوهات.
4- يجب ابتعاد المرأة الحامل تماماً عن أي ملوثات بيئية قد تُسبب تشوهات للجنين، مثل الإشعاعات أو المبيدات أو المواد الكيميائية الضارّة.
5- خلال الـ48 ساعة الأولى بعد الولادة؛ يجب حصول الأم على اللقاحات المضادّة لأمراض الأنيميا الحادّة والصفراء.

علامات الإصابة بأمراض العيون

1- بقع ونقاط كثيرة في المجال البصري:
البقع الظاهرة في العين عادةً تكثر عند كبار السن، وهي علميًا تُدعى انفصال الزجاجية، ويحدث هذا الأمر عندما يتقلص السائل الذي يشبه الهلام والذي يملأ العين مع مرور السنين مما يكون بلورات في سائل العين.
كما أن التفشي المفاجئ للبقع والتحركات يمكن أن يحدث بسبب تمزق خطير في العين أو انفصال الشبكية.
2- رؤية ستار داكن يُغطي مجال الرؤية:
رؤية ستار داكن يُغطي مجال الرؤية هي ظاهرة تحدث عادةً بسبب انفصال الشبكية، وخلالها تنفصل شبكية العين من الطبقة الأساسية للأوعية الدموية.
إذا لم تتصل الشبكية من جديد في غضون ساعات قليلة، فيمكن أن يصبح فقدان الرؤية دائم.
3- ألم مفاجئ في العينين والاحمرار والغثيان والقيء:
هذه الأعراض يُمكن أن تشير إلى تفشي مفاجئ للزرق الضيق الزاوية، والذي يمكن أن يؤدي بشكل دائم لتضرر العصب البصري للعين ولفقدان البصر.
الجدير بالذكر أن هناك حاجة للعلاج الفوري لمنع فقدان البصر الدائم.
4- إغلاق تدريجي أو مفاجئ في مجال حقل الرؤية:
في هذه الحالة يتقلص كثيرًا حقل الرؤية ويمكن رؤية ما هو موجود أمام العينين فقط، وهذا يمكن أن يكون الزرق المفتوح الزاوية، والذي ينتج من تضرر العصب البصري ويرافقه فقدان جزئي للرؤية.
دون العلاج الطبي فالزرق يؤدي إلى فقدان الرؤية الجزئي أو الكلي.
5- تشوهات في مركز البصري وانحناء الخطوط:
هذه الأعراض قد تحدث بسبب الضمور البقعي، وهو مرض بصري يؤدي إلى فقدان البصر الدائم لدى البالغين فوق سن 50 عامًا.
في السابق لم يكن هناك علاجًا فعالًا للضمور البقعي، لكن اليوم هناك العديد من العلاجات الطبية الجديدة التي يمكنها في الواقع أن توقف فقدان البصر بسبب هذا المرض، لكن بشرط أن يتم علاجه في الوقت المناسب.
6- رؤية هالات حول الأضواء ليلًا:
رؤية هالات حول الأضواء ليلًا وعدم رؤية الألوان الفاتحة جميعها تغييرات قد تكون بسبب إعتام عدسة العين، وهذه الحالة تميل إلى التفاقم تدريجيًا مع مرور الوقت ولا تُعدّ من حالات الطوارئ الطبية.
ومع ذلك عندما تصبح عدسة العين غائمة أكثر، فقد يؤدي إعتام عدسة العين مع مرور الوقت إلى فقدان البصر.
يجب إجراء جراحة الساد التي خلالها تُنظف العدسة المتعكرة أو تُستبدل بعدسة اصطناعية، وإذا تم تأجيل جراحة الساد كثيرًا فإن فرصة حدوث المضاعفات تزداد.
7- حرقة العينين وحكة ودموع وألم سطح العين:
هذه الأعراض شائعة جدًا وسببها جفاف العينين، حيث أن ظاهرة جفاف العين هي عادةً تكون مزعجة ولا تُشكل مصدرًا خطيرًا على البصر.
وفي بعض الأحيان يمكن للأعراض أن تكون شديدة ومزعجة، وخاصةً مع التقدم في السن.
8- الرؤية المزدوجة:
الرؤية المزدوجة أو ظهور الظلال في حقل الرؤية المزدوجة يمكن أن تحدث بسبب العديد من أمراض العيون.
وفي حالات معينة يمكن أن تكون الرؤية المزدوجة من أعراض السكتة الدماغية، لذا يجب على الأشخاص الذين يُعانون من الظهور المفاجئ للرؤية المزدوجة التوجه إلى الطبيب.
9- عدم وضوح الرؤية المفاجئ:
عدم وضوح الرؤية المفاجئ وخاصةً عندما يحدث في عين واحدة لدى الأشخاص فوق عمر الستين يزيد فرصة تطور الثقب البقعي في شبكية العين، والثقب البقعي يمكن أن يتفاقم ويؤدي لفقدان دائم للرؤية.

أمراض العيون النادرة

1- الهيمولاكريا:
هي حالة مرضية نادرة، يطلق عليها الأطباء اسم الدموع الدموية، لأن المصابين بها يبكون دمًا، وعادةً ما تحدث الإصابة بها، نتيجة للعوامل التالية، إصابات الملتحمة، وجود جسم غريب في الجفن، اضطرابات الدم، مثل الهيموفيليا، ارتفاع ضغط الدم، نزيف الأنف، أورام في العين.
2- متلازمة تشارلز بونيه:
يعتقد البعض أن الهلوسة البصرية تنتج عن الاضطرابات النفسية فقط، وهذا غير صحيح، بل هي تنتج أيضًا عن مرض نادر يصيب العين، يدعى متلازمة تشارلز بونيه، وتتمثل أعراضها مثل، رؤية أشكال هندسية، ورؤية أشخاص أو مباني وهيمة، والشعور بالقلق والتوتر، وتستمر الهلاوس البصرية المرتبطة بمتلازمة تشارلز بونيه لمدة عام أو عامين، ثم تختفي من تلقاء نفسها، وقد تتطور إلى فقدان الرؤية عند 500 شخص من كل 100 ألف مريض، ما يعادل 30%.
3- الورم الأرومي الشبكي:
سرطان ينشأ في شبكية العين، غالبًا ما ينتقل جينيًا من الآباء إلى الأبناء، وتظهر أعراضه على الأطفال قبل بلوغ سن الـ5 سنوات، ومنها، نقطة بيضاء في بؤبؤ العين، تصبح واضحة عند تسليط الضوء على عين الطفل أو تعريضها للفلاش، وضعف النظر، اختبار قياس النظر، واحمرار العين، وتورم العين، والحول، وهناك طرق مختلفة لعلاج الورم الأرومي الشبكي، مثل العلاج بالليزر أو العلاج بالتبريد أو العلاج الكيماوي أو التدخل الجراحي.
4- التهاب العصب البصري:
عند إصابة العصب البصري بالالتهاب، تتراجع قدرته على إرسال المعلومات البصرية من العينين إلى الدماغ، مما يؤدي إلى تشويش الرؤية والشعور بألم في العين المصابة عند تحريكها.
ومن كل 100 ألف شخص، يصاب 115 فقط بالتهاب العصب البصري، لذلك يصنفه الأطباء ضمن أمراض العيون النادرة.
وسبب التهاب العصب البصري -الذي يتم علاجه باستخدام الأدوية الستيرويدية- غير معروف للعلماء حتى الآن، ولكنهم يعتقدون أن الجهاز المناعي تعرض لخللٍ ما، دفعه لمهاجمته عن طريق الخطأ.
5- داء بهجت:
من أمراض المناعة الذاتية، يتسبب في التهاب الأوعية الدموية في الجسم، بما في ذلك أوعية العين، ومن كل 4 أشخاص مصابين به، يتعرض واحد فقط لفقدان الرؤية وتساهم الأدوية الستيرويدية المضادة للالتهابات في السيطرة على أعراض داء بهجت، وتشمل، التهاب العين واحمرارها، وألم العين، والرؤية الضبابية.

ظهرت المقالة أمراض العيون الوراثية أولاً على مواضيع.