إسلاميات

هل على الحاج المفرد هدي

هل على الحاج المفرد هدي

  • لا، فلا يجب على من حج مفردًا سواء كان حجه فرضًا أن نفلًا تقديم الهدي، ولكن من الأفضل أن يفعل ذلك.
  • واستند العلماء في فتواهم إلى قول الله تعالى في سورة البقرة: “فَمَنْ تَمَتَّعَ بِالْعُمْرَةِ إِلَى الْحَجِّ فَمَا اسْتَيْسَرَ مِنْ الْهَدْيِ”.
  • ولا يلزم ذبح الهدي إلا على من حج متمتعًا أو قارنًا، على ألا يكون من أهل الحرم، أي ممن حضروا المسجد الحرام.
  • ومن أسباب فرض ذبح الهدي على المتمتع والقارن، هو أن الحاج يجمع بين نسكي الحج والعمرة في نفس السفرة، ولا يجوز ذبح هدي التمتع والقران إلا في الحرم، وذلك اقتداءً برسول الله صلى الله عليه وسلم الذي ذبح هديه في الحرم، وقال: “خذوا عني مناسككم”.
  • كما أن دم الذبيحة هو دم شكران، أي الدم الذي يشكر به الحاج ربه عز وجل لأنه شرع له هذا النسك.
  • أما عن موعد ذبح الهدي؛ فهو في يوم النحر، أي اليوم العاشر من شهر ذي الحجة، فعن سالم بن عبد الله أن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما قال : “تمتع رسول الله صلى الله عليه وسلم في حجة الوداع بالعمرة إلى الحج وأهدى فساق معه الهدي … فانصرف فأتى الصفا فطاف بالصفا والمروة سبعة أطواف ثم لم يحلل من شيء حرم منه حتى قضى حجه ونحر هديه يوم النحر وأفاض فطاف بالبيت ثم حلّ من كل شيء حرم منه”.

هل على المرأة هدي في الحج

  • نعم، تسري أحكام ذبح الهدي في الحج على الرجال والنساء معًا.
  • حيث يجب ذبح الهدي على المرأة في الحج إذا كان حجها تمتع أو قران.

هدي التطوع هو ما يذبح الحاج المفرد

  • نعم، العبارة صحيحة.
  • فهدي التطوع هو ما يهديه الحاج المفرد لبيت الله تقربًا من خالقه سبحانه وتعالى.
  • حيث قال الله تعالى في سورة المائدة: “جعَلَ اللَّهُ الْكَعْبَةَ الْبَيْتَ الْحَرَامَ قِيَامًا لِلنَّاسِ وَالشَّهْرَ الْحَرَامَ وَالْهَدْيَ وَالْقَلَائِدَ”.
  • وبعد إحرام رسول الله صلى الله عليه وسلم من الحديبية، ذبح هو وأصحابه الكثير من الهدايا، ولذلك أنزل الله قوله تعالى في سورة الفتح: “هُمُ الَّذِينَ كَفَرُوا وَصَدُّوكُمْ عَنِ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ وَالْهَدْيَ مَعْكُوفًا أَنْ يَبْلُغَ مَحِلَّهُ”.
  • كما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نحر الهدايا بمكة بعدما انتهى من العمرة.

أنواع الهدي

للهدي المُقدم في الحج نوعان وهما:

  • هدي التطوع: وهي الذبيحة المستحبة التي يهديها الحاج من غير تمتع ولا قران إلى بيت الله تقربًا منه، وهدي التطوع شامل ما يهديه الحاج المفرد والمعتمر.
  • الهدي الواجب: وهي الذبيحة الواجبة على الحاج المتمتع والمقرن، أو أنه الذبيحة الواجبة عليه إذا ترك أحد واجبات الحج أو فعل محظور.
  • وهناك هدي الإحصار والفوات، وهو الهدي المفروض على من لم يقف بعرفة بعد طلوع الفجر عليه، وفي هذه الحالة عليه التحلل بعمرة وقضاء حجه، وذبح الهدايا في هذا القضاء، كما يتم تقديم هدي إذا لم يتم الحاج نسكه بسبب مانع منعه عن ذلك، وفي هذه الحالة عليه نحر الهدايا ثم التحلل.
  • ودم ترك الواجب يعني الهدية الواجب تقديمها من قِبل الحاج الذي ترك أحد واجبات الحج، والهدي هنا هو سبع بدنة، أو سبع بقرة، أو شاة تجزئ أضحية، حيث يقوم بنحرها بمكة ثم يوزعها على فقراء الحرم، وفي حال عدم قدرته على ذلك؛ فعليه صيام 10 أيام، 3 أيام في الحج و 7 أيام عندما يرجع لأهله.

المراجع