إسلاميات

هل ثبت ان النبى صام العشر من ذي الحجة

صيام العشر من ذي الحجة 

يعد الصيام من أفضل العبادات التي يتقرب بها الإنسان إلى الله سبحانه وتعالى، فقد نسب الله الصيام له ولم يحدد أجر معين عنه بل قال أن الصيام له وهو يجزي به، كما جاء أن فرحة الصائم عند الإفطار كفرحته عند لقاء ربه، وذلك لما يحصل عليه من أجر عظيم، أما عن هذه الأيام من شهر ذي الحجة فهي أفضل الأيام المباركة والتي يجب أن يتم صيامها فهي من أفضل الأيام. 

هل ثبت ان النبى صام العشر من ذي الحجة 

العشر من ذي الحجة هي أيام فضيلة، وأقسم الله بها -سبحانه وتعالى- في سورة الفجر، وهي خير أيام الأرض فضلها الله -سبحانه وتعالى- عن باقي الأيام خاصة في ظل وجود يوم عرفة بها، حيث جاء -سبحانه وتعالى- في القرآن الكريم بقول: (وَأَذِّنْ فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ مِنْ كُلِّ فَجٍّ عَمِيقٍ (27) لِيَشْهَدُوا مَنَافِعَ لَهُمْ وَيَذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ فِي أَيَّامٍ مَعْلُومَاتٍ عَلَى مَا رَزَقَهُمْ مِنْ بَهِيمَةِ الْأَنْعَامِ فَكُلُوا مِنْهَا وَأَطْعِمُوا الْبَائِسَ الْفَقِيرَ (28)) [الحج: آية 27،28]

أما عن قول العلماء في صوم النبي للعشر من ذي الحجة فقد اختلفوا فيه فمنهم من أجزم الصيام حيث قال -صلى الله عليه وسلم-: «ما من أيام العمل الصالح فيهن أحب إلى الله من هذه الأيام العشر»، فمنهم مَن قام بنفي صيامه ولا يوجد حديث قاطع يمكن الاستناد إليه أن الرسول صام هذه الأيام أو لم يصمها. 

أما عن حديث السيدة عائشة أن النبي لم يصم هذه اليام فقد عارضه الحديث الذي رواه أبو داود عن هُنَيْدَةَ بن خالد رضي الله عنه عن امرأته عن بعض أزواج النبي صلى الله عليه وسلم رضي الله عن الجميع قالت: ” كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَصُومُ تِسْعَ ذِي الْحِجَّةِ وَيَوْمَ عَاشُورَاءَ وَثَلَاثَةَ أَيَّامٍ مِنْ كُلِّ شَهْرٍ “، قال الشيخ الألباني رحمه الله:” إسناده صحيح ” في ” صحيح سنن أبي داود “.

فضائل الأيام العشر من ذي الحجة

  • تعد من أفضل الأيام في الأرض، وقد أقسم الله به في سورة الفجر “والفجر وليال عشر” وقد فسر العلماء الليالي العشر إنها العشر ليال الأولى من شهر ذي الحجة.
  • يوجد بها يوم عرفة، والذي يعرف باسم الحج الأكبر، وفي مثل هذا اليوم تغلق أبواب النار وتفتح أيام الجنة، كما أنه صيامه يعدل صيام عامين.
  • يعتق الله الرقاب من النار في مثل هذه الأيام المباركة بالإضافة إلى يوم النحر والدليل على أن هذه الأيام لها شأن عظيم قول النبي صلى الله عليه وسلم -: «إنَّ أعظمَ الأيَّامِ عندَ اللَّهِ تبارَكَ وتعالَى يومُ النَّحرِ ثمَّ يومُ القُرِّ».
  • هي أيام يضاعف فيها الأجر كما جاء في متن الحديث عن عبد الله بن عمر -رضي الله عنهما- عن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال: «ما مِن أيَّامٍ أَعظَمَ عِندَ اللهِ، ولا أَحَبَّ إلَيهِ مِنَ العملِ فيهِنَّ مِن هذِه الأَيَّامِ العَشرِ؛ فأَكثِرُوا فيهِنَّ مِنَ التَّهليلِ، والتَّكبيرِ، والتَّحميدِ».

الدعاء المستحب قوله في العشر الأوائل من ذي الحجة 

  • اللهم إنا نسألك في هذه الأيام الميمونة والمباركة بأن تغفر لنا ذنوبنا، وبأن لا تجعل هذه الأيام تنقضي إلا وقد أعطيت كلًا منا سؤاله يا كريم.
  • اللهم إنا نسألك العفو والعافية في الدنيا والآخرة، اللهم إنا نسألك العفو والعافية في ديننا ودنيانا ومحيانا ومماتنا يا مجيب دعوات السائلين.
  • لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك والحمد وهو على كل شيء قدير، لا إله إلا الله عدد ما كان وعدد ما سيكون وعدد الحركات والسكون.
  • اللهم إنا نسألك في هذه الأيام المباركة أن تشفي كل مريض، وأن تفرج كرب كل مهموم، وبأن تحقق للجميع كل ما تتمناه قلوبهم عاجلًا وليس آجلًا.
  • اللهم إنا نسألك بهذه الأيام المباركة التي قد أقسمت بها في كتابك العزيز، بأن تجعلها نهاية لجميع أحزاننا وبداية جديدة مبشرة بالتفاؤل والأمل.
  • اللهم إنا نسألك بعظيم فضلك وكرمك بأن تبلغ الأمة الإسلامية العشر الأوائل من ذي الحجة والجميع في أحسن حال.
  • اللهم بلغنا العشر الأوائل من شهر ذي الحجة، وبلغنا يوم عرفات المبارك واستجب دعواتنا وتقبل صالح أعمالنا يا كريم.
  • اللهم إنك عفو كريم تحب العفو فاعف عنا يا كريم يا مجيب الدعوات.
  • اللهم أنت ربي لا إله إلا أنت خلقتني وأنا عبدك، وأنا على عهدك ووعدك ما استطعت، أعوذ بك من شر ما صنعت، وأبوء إليك بنعمتك علي، وأبوء بذنبي فاغفر لي، فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت.