القسم الطبي

ما هي أسباب سخونة القدمين

ما هي أسباب سخونة القدمين وعلاج حرارة القدمين بالماء البارد و علاج حرارة القدمين عند النوم للاطفال وأعراض الإصابة بسخونة اليدين والقدمين، هذا ما سوف نتعرف عليه فيما يلي.

ما هي أسباب سخونة القدمين

1.سوء التغذية
تحتاج الخلايا العصبية للتغذية المناسبة لتعمل بشكل جيد، لذا وإذا كان الجسم عاجزًا عن امتصاص المواد الغذائية التي يحتاج إليها، أو أنه لا يحصل على كفايته منها لأي سبب آخر، فقد يؤدي هذا إلى إلحاق الضرر بالأعصاب، أو على الأقل يرفع من فرص الإصابة بضرر في الأعصاب، الأمر الذي قد يسبب في نهاية المطاف نشأة حالة سخونة القدمين.
وقد يؤدي النقص في بعض العناصر الغذائية مثل: الكبريت، وفيتامين ب 12 إلى نشأة ما يسمى باعتلال الأطراف المحيطية.
2. اعتلال الأعصاب السكري
يعتبر مرض اعتلال الأعصاب السكري أحد أكثر مسببات سخونة القدمين شيوعًا، فقد يتسبب مرض السكري من النوع الأول أو الثاني يإلحاق الضرر بالأعصاب وهو أمر شائع، وقد تترافق سخونة القدمين الناتجة في هذه الحالة مع شعور بالألم والخدر والوخز في اليدين والقدمين.
3. الحمل وسخونة القدمين
قد تصاب المرأة الحامل بسخونة القدمين نتيجة التغيرات الهرمونية التي تمر فيها خلال فترة الحمل والتي ترفع من درجة حرارة جسمها بشكل طبيعي، كما أن زيادة الضغط والثقل المفروض على القدمين مع زيادة وزن الحامل وزيادة سوائل الجسم عمومًا أثناء الحمل، قد يلعب دورًا كبيرًا في الإصابة بسخونة القدمين.
4. سن اليأس وانقطاع الطمث
قد تتسبب التغييرات الهرمونية التي تترافق مع فترة سن اليأس وانقطاع الطمث بزيادة في درجة حرارة الجسم والإصابة بسخونة القدمين، وتمر المرأة بسن اليأس عادة في المرحلة العمرية الواقعة بين 45 و55 عامًا.
5. التلوثات الفطرية
غالباً ما يصاب 15-25% من الأشخاص حول العالم في مرحلة ما بحالة صحية تسمى قدم الرياضي، وهي التهابات فطرية شائعة، قد تتسبب بسخونة القدمين، ومن الجدير بالذكر هنا أنه من الضروري القيام بعلاج هذا النوع من التلوثات والالتهابات فورًا كي لا تتفاقم وتنتشر لأجزاء أخرى من الجسم أو حتى لأشخاص آخرين
6.التعرض المستمر للمعادن الثقيلة
قد يتسبب التعرض للمعادن الثقيلة (مثل: الزرنيخ، والرصاص، والزئبق)، بحدوث حالة سخونة القدمين، فيشعر الشخص ببعض الحرقة في الأيدي والأقدام، إذ أن تراكم هذه المواد في الجسم مع التعرض المستمر لها، قد يجعلها تصل إلى نسب سامة تلحق الضرر بالأعصاب متسببة بالعديد من المشاكل.
7. العلاج الكيميائي
في الحالات الطبيعية يعمل العلاج الكيميائي على تدمير بعض الخلايا الضارة والتي تنمو بسرعة في الجسم مثل الخلايا السرطانية، ولكنه قد يتسبب كذلك بضرر وتلف في الأعصاب وسخونة في القدمين.
8. مرض اعتلال الأعصاب الوراثي
وهو مرض عصبي يسمى أيضًا علميًا بمرض (شاركو ماري توت)، ويعتبر أحد أكثر الأمراض العصبية الوراثية شيوعًا.

9. مرض الكلى المزمن
وينشأ هذا المرض عندما تصاب الكلى بنوع من التلف، فتصبح عاجزة عن أداء وظائفها الطبيعية التي تشمل التخلص من السموم والفضلات عن طريق البول، ما يؤدي إلى تراكم هذه السموم داخل الجسم تدريجيًا، لينتهي الأمر بالمريض مصابًا باعتلال عصبي.
10. قصور الغدة الدرقية
قد يتسبب النقص في إنتاج هرمون الغدة الدرقية بحالة تدعى قصور الغدة الدرقية، والتي يشعر فيها المصاب بأمور مثل: الخدر والألم في القدمين واليدين، وهذا النوع من الأعراض سببه الضرر والتلف الذي يلحق بالأعصاب نتيجة نقص إنتاج هرمون الغدة الدرقية في الجسم ولفترات مستمرة.
11. مرض الإيدز
تعتبر سخونة القدمين عرضًا شائعًا لدى مرضى الإيدز، حيث يتسبب المرض بضرر تدريجي وتلف في الأعصاب.
12. الإفراط في استهلاك الكحول
إحدى الأسباب الشائعة كذلك لسخونة القدمين هي الإفراط في تناول الكحول، حيث تتضرر الأعصاب المتواجدة في القدمين واليدين وأجزاء أخرى في الجسم، في حالة تسمى اعتلال الأعصاب الكحولي.
وتؤثر هذه الحالة سلبًا على قدرة الجسم على امتصاص المواد الغذائية اللازمة لتمكين أعضائه من القيام بوظائفها بشكل سليم، ناهيك عن أن الكحول مادة سامة بطبيعتها تلحق الضرر بالأعصاب

علاج حرارة القدمين بالماء البارد

في الواقع أنه إن كان هناك ألم في عضلات القدم بسبب المشي أو الوقوف طوال اليوم مثلاً، فإن إستعمال الماء البارد في نقع القدمين أفضل. لأن الماء البارد يساعد الأوعية الدموية على الإنقباض، مما يقلل من المواد التي تسبب الإلتهابات، فبالتالي يقل الألم والتورم الناتجين عن إلتهاب العضلات. ولعلنا نرى أحياناً، أنه في أغلب الإصابات سواءً في الرياضة وغيرها، سرعة المسعفين في استخدام الكمادات أو البخاخات الباردة بعد الإصابة مباشرة، للتخفيف من حدة الألم.
كما أن نقع القدمين في الماء الدافئ، يفيد من حيث الإسترخاء وسهولة النوم. وذلك لأن الماء الدافىء يحسن من الدورة الدموية. لذا، إن كنا نرغب في الإسترخاء والحصول على نوم جيد أثناء الليل، فيمكننا نقع أقدامنا في ماء دافئ بدرجة حرارة 36-38 درجة مئوية، لمدة 10-15 دقيقة، فإنه يساعدنا على الشعور براحة كبيرة.

علاج حرارة القدمين عند النوم للاطفال

سخونة الأطراف عَرَض يجب عدم إهماله، ويجب في هذه الحالة استشارة الطبيب، لمعرفة السبب الذي أدى إلى سخونة الأطراف لمعالجته، يُجري الطبيب عددًا من الفحوصات والتحاليل، من بينها:
-فحص الدم والبول والكشف عن صحة الأعصاب والكلى.
-مراقبة معدل السكر في الدم. فحص وظائف الغدة الدرقية، ووظائف الكبد.
– الكشف عن وجود فطريات من عدمه.
ويمكنك في هذه الحالة، وضع كمادات مياه باردة على أطراف الطفل، للتخفيف من درجة حرارتها، أما إذا كان السبب ناتجًا عن نقص فيتامينات “ب”، فيكون العلاج بالمتابعة مع طبيب متخصص لإعطاء الطفل فيتامين “ب” المركب، ويكون على شكل مكمّل غذائي، إضافة إلى الحرص على نظام غذائي صحي.

أعراض الإصابة بسخونة اليدين والقدمين

-فرط التعرق، خاصة تعرق الأطراف. الشعور بتنميل الأطراف من حين إلى آخر.
– ألم في الأطراف والوخز وزيادة الشعور بهذا الألم في الليل.
-الشعور بضعف في الساقين أو الذراعين، خاصة في حالات الإصابة بداء السكري.
– ضعف العضلات وتشنجها واضطراب الكلام في حالات الإفراط في شرب الكحول.
-الإعياء وزيادة الوزن وجفاف الجلد في حال قصور الغدة الدرقية.
-تشقق الجلد وتقشره بين الأصابع وتشوه الأظافر في حالات الإصابة بالعدوى الفطرية.

ظهرت المقالة ما هي أسباب سخونة القدمين أولاً على مواضيع.