القسم الطبي

تجربتي مع شفط دهون الفخذين

تجربتي مع شفط دهون الفخذين

هناك أنواع من عمليات شفط الدهون، فإن الطريقة التقليدية تكون من خلال الجراحة، أما الطرق الحديثة تكون بواسطة الليزر، والطريقتين يؤديان إلى نفس النتائج في النهاية فالأمر يختلف في التكلفة، وسوف نذكر تجارب بعض الأشخاص مع عملية شفط دهون الفخذين فيما يلي.

  • تفضل العديد من النساء عرض تجاربهن مع عمليات الشفط، وذلك حتى يستفاد السيدات الأخريات من تلك النصائح.
  • تقول سيدة أنها بعد الحمل والولادة ازداد وزنها بشكل كبير، وقد حاولت الخضوع للرجيم عدة مرات إلا أنها لم تستطع التخلص من دهون الفخذين.
  • تذكر السيدة أنها لجأت إلى عملية شفط الدهون بواسطة الليزر، في بداية الأمر كانت قلقة من العملية، لكن بعدما شرح الطبيب الأمر، واتضح أن عملية التفتيت بسيطة على عكس السابق شعرت بأمان.
  • تضيف صاحبة التجربة إن العملية مرت بنجاح، وقد نزلت الدهون من جانبي الفخذين بشكل ملحوظ، مما أعاد إليها ثقتها بنفسها.
  • تعرض فتاة أخرى تجربة شفط الدهون، إذ تقول إن الأمر تسبب لها في أزمة نفسية خاصة أن سنها ما زال صغيراً، وترغب أن يكون جسدها مناسباً لتلك المرحلة العمرية.
  • خضعت الفتاة لعملية الشفط والتي لاحظت بعد فترة أن جسدها أصبح متناسقاً كما كانت ترغب، وتقول بأن الأمر مجد للغاية ويستحق التجربة.
  • إلى جانب آخر يذكر رجل بأن جسده غير متناسق خاصة في منطقة الفخذين، وعلى هذا اتخذ قرار القيام بعملية الشفط.
  • يذكر الرجل بأن العملية كانت ناجحة وأصبح يتمتع بجسد مثالي خالي من الدهون، والأمر غير مقلق كما يبدو للبعض.
  • لا تستمر العلمية وقت طويل، حيث يخضع المريض للتخدير الموضعي خاصة إذ كانت بتقنية الليزر ومن ثم الخروج بسلام.
  • أجمعت التجارب على مدى رضائهم بنتائج العملية، فذكر الجميع إن بعد مرور شهر عادوا لممارسة حياتهم اليومية بشكل طبيعي وبجسد مثالي.
  • يشعر الأشخاص بعد القيام بتلك العملية بثقة في النفس مع التحرك بشكل أخف وأسهل عن السابق.

متى تظهر نتيجة شفط الدهون

تتساءل العديد من السيدات حول نتائج عمليات شفط الدهون من الفخذين، وسوف نعرض نتيجة تحسن الجسم بعد العملية في الآتي.

  • يقوم الأطباء بعملية شفط دهون الفخذين من خلال إذابة المواد المتراكمة في تلك المنطقة بواسطة المعدات الطبية.
  • يخضع المريض لبعض الفحوصات الطبية قبل العملية مثل فحص الدم والقلب وكذلك الضغط، وذلك للتأكد من استعداد الجسم.
  • على صعيد آخر أشار الأطباء إلى ميعاد ظهور نتيجة عمليات شفط الدهون، إذ يشعر المريض بتحسن بعد فترة تتراوح ما بين 3 أسابيع وحتى مرور شهر ونصف، فإن الأمر يختلف من حالة إلى أخرى.
  • يجب أن يدرك المريض أن نتائج العملية تختلف من حالة إلى أخرى، وذلك بناء على نوعية العملية والتقنيات المستخدمة، إلى جانب هذا يدخل طبيعة الجسم وكمية الدهون من ضمن العوامل المؤثرة في ظهور النتائج على الجسم.
  • من الضروري خلال تلك المرحلة الالتزام بكافة التعليمات الطبية، مع تناول الأكلات الصحية وأخذ المسكنات.
  • يجب المتابعة مع الطبيب كل فترة، وعدم الإفراط في تناول الأطعمة الدسمة حتى لا تتراكم الدهون مرة أخرى في منطقة الفخذين.

عمليات شفط دهون الفخذين

عمليات شفط الدهون مميزاتها واضرارها واهم التقنيات المستخدمة liposuction -  Hoouri Store

نتتاول في تلك الفقرة عمليات شفط دهون الفخذين في الفقرة التالية.

  • قد لا يعلم الكثيرون أسباب وجود دهون في منطقة الفخذين، فقد أشار الأطباء إلى أن الطعام من أهم العناصر المسبب في تراكم الدهون بتلك المنطقة.
  • من الضروري أن يحافظ الإنسان على جسده وتناول أكلات صحية مفيدة تحتوي على عناصر غذائية، مع ممارسة الرياضة باستمرار.
  • في بعض الأحيان يكون العامل الوراثي هو سبب وجود دهون في تلك المنطقة، حيث ينتقل الأمر من الجيل الأول إلى الجيل الثاني.
  • إلى جانب هذا، فإن الحمل والولادة يؤثر بشدة على طبيعة الجسم، حيث تصبح النساء بوزن زائد وتختلف مناطق تراكم الدهون من شخص إلى آخر.
  • يوجد بعض الأشخاص المصابين بالسمنة المفرطة، وعلى هذا يمكنهم القيام بعمليات الشفط لنجت الجسد بشكل مثالي.
  • يدخل السن من ضمن أسباب تراكم الدهون في منطقة الفخذين، فمن المعروف أن كلما تجاوز الشخص سن الأربعينات والخمسينات قل معدل الحرق عن مرحلة الشباب.
  • بناء على هذا يتخذ الكثيرين قرار القيام بعمليات شفط الدهون من الفخذين، ويكون ذلك عن طريق الليزر أو استخدام الموجات فوق الصوتية.
  • يجب في حالة اتخاذ قرار القيام بالعملية أتباع كافة التعليمات التي يذكرها الطبيب، وذلك للحصول على نتائج إيجابية.

ما بعد عمليات شفط الدهون

هناك بعض التعليمات التي وضحها الأطباء ويجب على جميع الأشخاص الاطلاع عليها من أجل الاستعداد لتلك المرحلة، وعلى هذا نذكر ما بعد عملية شفط الدهون بداخل الفقرة التالية.

  • أشار الأطباء إلى ضرورية الخضوع للراحة بعد القيام بعملية شفط الدهون من الفخذين، مع تجنب الحركات البدنية العنيفة.
  • يظهر في تلك المنطقة تورمات، وهذا الأمر يعد طبيعي للغاية، فيجب عند وجود انتفاخ في الفخذين، فإن هذا عرض مؤقت سوف يختفي، ويجب الالتزام بالتعليمات الطبية.
  • أما بالنسبة إلى الكدمات التي تظهر فهي أيضاً طبيعية، وفي حالة الشعور بألم يمكن تناول أنواع من المسكن.
  • في حالة الرغبة في ارتداء مشد للجسم، يجب أن استشارة الطبيب قبل القيام بتلك الخطوة فقد تؤثر على العملية.
  • الجدير بالذكر أن في بعض الأحيان قد يشعر المريض بألم شديد مع ارتفاع في درجة الحرارة وصعوبة في التنفس، لذا يجب في حالة ازدياد تلك الأعراض سرعة التوجه إلى الطبيب.

تعليمات حول شفط دهون الفخذين

يوجد بعض النصائح الواجب التركيز عليها أثناء اتخاذ قرار شفط دهون الفخذين، وسوف نتناول أبرز التعليمات في السطور التالية.

  • ترغب كل سيدة في الحصول على جسم مثالي خالي من العيوب، وعلى هذا تحرص على أتباع الطرق الحديثة لكي يصبح الجسم ممشوقاً، وأجمعت النساء حول مدى صعوبة تنزيل دهون الفخذين، وعلى هذا يلجأ البعض إلى عمليات الشفط.
  • هناك بعض الأمور التي يجب التركيز عليها قبل القيام بعملية شفط الدهون، والتي تتمثل في الآتي.
  • المركز الطبي: يعد أمر المركز الطبي هام للغاية، فيجب قبل الخضوع للعملية التأكد من تعقيم المكان والأجهزة المستخدمة في العملية، وذلك من خلال الإكثار في القراءة حول العملية واستشارة الطبيب.
  • العملية: يحدد الطبيب نوع عملية الشفط المناسب مع حالة المريض، ويجب التحدث مع الطبيب بشكل عام عن العملية وتوابعها لفهم تلك المرحلة والاستعداد لها.
  • الفحوصات الطبية: يجب أن يقوم المريض ببعض الفحوصات الطبية، خاصة إذ كان من كبار السن وذلك للتعرف على مدى استعداد الجسم للعملية، كما أن في بعض الأحيان تكون حالة المريض لا تسمح بسبب وجود أمراض مزمنة.
  • وقف الكحول والتدخين: ينبغي على جميع المرضى قبل القيام بالعملية وقف تناول الكحوليات وكذلك التدخين، وذلك لأنهما يزيدان من ضغط الدم، وهذا يؤثر بالسلب على العملية، مع الامتناع عن الطعام بمدة لا تقل عن 8 ساعات قبل العملية.
  • الالتزام بالتعليمات: من الضروري بعد القيام بالعملية اتباع تعليمات الطبيب وعدم الإفراط في تناول الأكلات الغير صحية.