القسم الطبي

هل البرتقال يرفع السكر

هل البرتقال يرفع السكر

يقوم البرتقال برفع وزيادة نسبة السكر في الدم والجسم، وهذا الأمر تم إثباته من خلال عدد من الأبحاث والدراسات العلمية المختلفة، وعلى الرغم من أن البرتقال يزيد من نسبة السكر، إلا أن تلك الزيادة لا ينتج عنها أي أضرار حتى وإن كانت كبيرة نسبيًا، ومع ذلك يجب الحرص عند تناول كميات كبيرة من البرتقال خاصة لمن يُعاني من مرض السكري.

  • ويُعد سؤال ” هل البرتقال يرفع السكر ؟ ” من الأسئلة المنتشرة من قبل الكثير من الأشخاص، ولا يقتصر الأمر على هذا السؤال فقط، بل يتم التساؤل أيضًا عن السبب وراء رفع مستوى السكر في الدم والجسم بعد تناول البرتقال.
  • فالبرتقال يزيد من نسبة ومعدل السكر في الدم والجسم هذا أمر مؤكد، وتلك الزيادة غير ضارة في الكثير من الأحيان، فقط يجب الحرص والانتباه عند تناول كميات كبيرة من البرتقال في حالة إصابة الشخص بمرض السكري.

سبب زيادة نسبة السكر بعد تناول البرتقال

  • يرجع سبب ارتفاع نسبة السكر في الدم إلى أن البرتقال يحتوي على العديد من العناصر الغذائية الهامة التي يحتاجها الجسم، وتلك العناصر من ضمنها الكربوهيدرات.
  • وعند تناول كميات كبيرة من البرتقال يحصل الجسم على نسبة كبيرة من الكربوهيدرات، وعند هضم هذه الكربوهيدرات تتحول إلى جلوكوز ومن ثم تقوم بالانتقال إلى مجرى الدم، وبالتالي تزداد نسبة السكر في الجسم.

عوامل زيادة نسبة السكر في الدم بسبب البرتقال

  • تختلف نسبة ومعدل السكر في الدم عند تناول البرتقال باختلاف عدة عوامل متنوعة، ومن تلك العوامل الآتي:
    • كمية البرتقال:
  • كمية البرتقال التي يتم تناولها من العوامل المؤثرة على اختلاف نسبة السكر في الدم، فبالتأكيد لا تتساوى نسبة السكر الناتجة عند تناول برتقالة واحدة، بنسبة السكر الناتجة عند تناول أربع أو خمس برتقالات.
    • حجم البرتقال:
  • يؤثر حجم البرتقال المتناول على نسبة السكر التي يحصل عليها الجسم، فكلما كان حجم البرتقال كبيرًا نسبيًا، كلما زادت نسبة السكر الموجود في الجسم.
    • الوجبات الإضافية بجانب البرتقال:
  • في حالة تناول عدد من الأطعمة التي تزيد من نسبة السكر بجانب تناول البرتقال، يزداد معدل السكر في الدم وفي الجسم بشكل ملحوظ، لذلك تُعد الوجبات الإضافية التي يتم تناولها بجانب البرتقال من العوامل التي تؤثر على تغيّر نسبة السكر في الدم.
    • طريقة تناول البرتقال:
  • تؤثر الطريقة التي يتم تناول البرتقال من خلالها على نسبة السكر في الدم والجسم، فنسبة السكر التي يحصل عليها الجسم من خلال تناول البرتقال، تختلف عن النسبة التي يحصل عليها عند تناول البرتقال على هيئة عصير.

هل البرتقال يرفع السكر للحامل

ترتفع نسبة السكر في الدم وفي الجسم عند تناول البرتقال لمختلف الأشخاص، أي أن نسبة السكر ترتفع، وتزداد عند المرأة الحامل أيضًا، وكلما زادت نسبة تناول البرتقال، زادت نسبة السكر التي يحصل عليها الجسم، وعلى الرغم من أن هذه الزيادة غير ضارة، إلا أنه يجب الحرص والانتباه عند تناول كميات كبيرة من البرتقال بالنسبة للحامل، حيث تكون عرضة للإصابة بسكري الحمل، وتكون قدرتها على تحمل مستويات الجلوكوز المرتفعة أقل.

نسبة السكر في عصير البرتقال الطبيعي

تختلف نسبة السكر التي يحصل عليها الجسم عند تناول البرتقال بشكل طازج على هيئة ثمرة، وعند تناول البرتقال على هيئة عصير، في كلتا الحالتين تزداد نسبة السكر في الدم والجسم، ولكن تختلف هذه الزيادة عن بعضها البعض.

  • فدائمًا ما ينصح خبراء الصحة بتناول مختلف الثمار والفواكه بشكل طازج بدلاً من تناولها وهي معلبة أو وهي على هيئة عصير، وذلك لأن الفاكهة الطازجة تحتفظ بقيمتها الغذائية الكاملة، وعند تحويلها إلى عصير أو إلى فاكهة معلبة تفقد جزءًا من هذه القيمة، لهذا السبب يُفضل تناول البرتقال وهو ثمرة طازجة بدلاً من تناوله على هيئة عصير.
  • وعلى الرغم من ذلك، فإن عصير البرتقال يحتوي على نسبة أقل من الكربوهيدرات مقارنة بالنسبة الموجودة في الثمرة وهي طازجة، وبالتالي عصير البرتقال لا يقوم بزيادة نسبة السكر في الدم إلا بشكل بسيط.
  • بالإضافة إلى ذلك فإن عصير البرتقال أيضًا يحتوي على كميات من الألياف، وهي تساهم في ضبط معدل السكر في الدم، وتساهم في تقليل ارتفاع هذا المعدل.
  • لهذا السبب فإن نسبة السكر الموجودة في عصير البرتقال الطبيعي نسبة قليلة وبالتالي لا يحدث ارتفاع كبير في معدل السكر بالجسم عند تناوله، مقارنة بنسبة السكر التي يحصل عليها الجسم عند تناول ثمرة البرتقال.

القيمة الغذائية للبرتقال

القيمة الغذائية للبرتقال هامة ومفيدة جدًا، وبحسب الدراسات المختلفة، فإن البرتقالة الواحدة تحتوي على الكثير من العناصر الغذائية والفيتامينات المختلفة، ويُقال أن البرتقالة الواحدة تحتوي على حوالي من 154 جرامًا إلى 184 جرامًا تقريبًا، وإليكم القيمة الغذائية لتلك البرتقالة متمثلة في الآتي:

القيمة الغذائية النسبة التقريبية
نسبة السعرات الحرارية من 73 إلى 86 سعرًا حراريًا
نسبة الكربوهيدرات من 18.1 إلى 21.61
نسبة الألياف من 3.7 إلى 4.4
نسبة البروتينات من 1.45 إلى 1.73
نسبة الدهون 0.22
نسبة الدهون المشبعة 0
نسبة الكوليسترول 0
نسبة الحديد من 0.154 إلى 0.166
نسبة الكالسيوم من 61.6 إلى 63.1
نسبة الفسفور من 21.6 إلى 22.6
نسبة الماغنيسيوم من 15.4 إلى 16.3
نسبة البوتاسيوم من 279 إلى 296
نسبة فيتامين ج من 81.9 إلى 83.9
نسبة فيتامين أ من 16.9 إلى 17..6
نسبة البيتا كاروتين من 109 إلى 112

فوائد وأضرار البرتقال

يُعرف عن البرتقال أنه أحد أهم الفاكهة التي تمد الجسم بالكثير من الفوائد المختلفة، وعلى الرغم من أنه يمتلك العديد من الفوائد إلا أنه ينتج عنه عدد من الأضرار النسبية أيضًا، لذلك يُنصح دائمًا بتناول كميات قليلة من البرتقال وعدم الإفراط فيه للحصول على الفوائد اللازمة للجسم، وفي نفس الوقت لتجنب حصول أي أضرار أو أي مضاعفات غير مطلوبة، وتتضمن فوائد وأضرار البرتقال الآتي:

فوائد البرتقال

  • يحتوي البرتقال على عدد كبير من مضادات الأكسدة، لذلك له دور في وقف نمو الخلايا الغير طبيعي، أي أنه يقلل من خطر الإصابة بالسرطان والأورام المختلفة.
  • يحافظ على مستوى ضغط الدم، ويقلل من ارتفاعه.
  • يساهم في زيادة نسبة الشعور بالاسترخاء.
  • يعمل على فتح الأوعية الدموية بالجسم، ويمنع تكون الجلطات.
  • يقلل من فرص الإصابة بأمراض القلب المختلفة.
  • يمنع تراكم وتجمع الكوليسترول في الشرايين، ويقلل من نسبتها الموجودة في الجسم أيضًا.
  • يساعد في عملية التئام الجروح.
  • يساهم في التخلص من الندوب والآثار المختلفة الموجودة في الجلد.
  • يزيد من معدل نضارة البشرة لاحتوائه على فيتامين C الذي يحفز إنتاج الكولاجين بشكل ملحوظ في الجسم.
  • له دور في تقوية الجهاز المناعي.
  • يقوم بالقضاء على الالتهابات المختلفة.
  • يقلل من فرص الإصابة بالعدوات الفيروسية.
  • يقضي على الإمساك.
  • يساعد في تحسين صحة الجهاز الهضمي.
  • يقلل من نسبة الإصابة بفقر الدم.

أضرار البرتقال

  • ارتفاع نسبة السكر في الدم والجسم، ولكن هذا الأمر بشكل نسبي، لذلك يجب تناوله بحرص في حالة الإصابة بمرض السكري.
  • يُمكن أن يزيد من حدة أعراض الارتجاع المريئي مثل زيادة نسبة حرقة المعدة على سبيل المثال، وذلك لأنه يحتوي على الكثير من الحوامض في مكوناته، لذلك حينها يُنصح بعدم تناوله بإفراط لمن يعاني من ارتجاع المريء.
  • في حالة تناول الشخص أي أدوية حاصرات بيتا، لا بد من حينها من تناول كميات بسيطة من البرتقال لتجنب حدوث أي أضرار بالكُلى.