التغذية

فوائد الزيتون الأخضر للرجال

فوائد الزيتون الأخضر للرجال وفوائد الزيتون الأخضر للرجيم وفوائد زيت الزيتون قبل النوم وأضرار الزيتون، هذا ما سوف نتعرف عليه فيما يلي.

فوائد الزيتون الأخضر للرجال

-الزيتون لتحفيز الدورة الدموية :
يساعد زيت الزيتون علي تدفق وتحفيز الدورة الدموية حيث أنه يزيد من مستوي مركب أوكسيد النيترات في الجسم ، لذلك عند دهان قضيب الرجل بزيت الزيتون فإن يزداد تدفق الدم إلي القضيب مما يقوي من عملية الانتصاب .
-الزيتون غني بفيتامين هــ ( E ) :
يحتوي زيت الزيتون علي كميات كبيرة من فيتامين هــ وهو المسؤول عن زيادة طاقة الحيوانات المنوية ويزيد من سرعتها وكميتها مما يزيد قدرة الرجل علي عملية الإخصاب .
-الزيتون لزيادة الطاقة :
يحتوي زيت الزيتون علي كميات كبيرة من الفيتامينات والمعادن والعناصر الغذائية الهامة مما يعطي الرجل المزيد من الطاقة والنشاط .
-الزيتون يقلل من خطر الإصابة بسرطان البروستاتا :
يحتوي زيت الزيتون علي كميات كبيرة من المركبات المضادة للأكسدة التي تساعد علي محاربة الشوارد الحرة في الخلايا مما يمنع الإصابة بمرض السرطان . شاهد اهمية وفوائد مستخلص اوراق الزيتون
-الزيتون يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب :
لا شك في أن أمراض القلب والأوعية الدموية تؤثر علي صحة الرجل الجنسية الإنجابية ، ومن حسن الحظ أن زيت الزيتون يحمي الجسم من الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية كما أنه يقلل من مستوي الكوليسترول في الدم ويقلل من مستوي ضغط الدم ، حيث أن زيت الزيتون يحتوي علي حمض الأوليك وهو أحد الأحماض الدهنية الرئيسية التي توجد في الزيتون وهو المرتبط بالحفاظ علي صحة القلب ، مما يحسن من القدرة الجنسية الإنجابية لدي الرجال .
-الزيتون يحفز من إفراز هرمون التستوستيرون :
يحتوي زيت الزيتون و الزيتون الأسود خاصة علي كميات كبيرة من الأحماض الدهنية اوميجا 3 التي تعمل علي تحفيز هرمون التستوستيرون مما يزيد من خصوبة الرجل ويزيد من الرغبة الجنسية لدي الرجال ويقوي الحيوانات المنوية ويجعلها أكثر صحة وحيوية
– ينظم الزيتون مستوي السكر في الدم :
من المعروف أن مرض السكري من أكثر الأمراض التي تؤثر علي الأعصاب لذلك تقل الكفاءة الجنسية لدي الرجال المصابين بمرض السكري ، ومن حسن الحظ أن زيت الزيتون له القدرة علي تنظيم مستوي السكر في الدم مما يزيد من الصحة والقدرة الجنسية والإنجابية لدي الرجال .

فوائد الزيتون الأخضر للرجيم

1-كثافة السعرات الحرارية Calorie density
يحتوي الزيتون على كثافة منخفضة من السعرات الحرارية بشكل ملحوظ.
وتُعد كثافة السعرات الحرارية مقياس لعدد السعرات الحرارية في الطعام نسبة إلى وزن الطعام أو حجمه (بالجرام).
وبشكل عام، يعتبر أي طعام بكثافة سعرات حرارية 4 أو أكثر ذو كثافة مرتفعة في السعرات الحرارية.
ويحتوي الزيتون الأسود أو الأخضر على كثافة سعرات حرارية من 1 إلى 1.5.
وقد يؤدي تناول الأطعمة ذات الكثافة المنخفضة من السعرات الحرارية إلى تعزيز فقدان الوزن، حيث تميل هذه الأطعمة إلى مساعدتك على الشعور بالشبع لفترة أطول – وبسعرات حرارية أقل.
2-الدهون الصحية Healthy fats
يحتوي الزيتون أيضًا على دهون صحية غير مشبعة، والتي تختلف عن الدهون المشبعة والمتحولة بسبب تركيبها الكيميائي.
وتحتوي جميع هذه الدهون على نفس الكمية من السعرات الحرارية، لكن الدهون غير المشبعة تؤثر على جسمك بشكل مفيد.
على وجه الخصوص، فقد يؤدي استبدال الكربوهيدرات والدهون الأخرى في نظامك الغذائي بالدهون الأحادية غير المشبعة إلى تقليل الالتهاب وتقليل خطر الإصابة بأمراض القلب.
وتوجد الدهون الأحادية غير المشبعة في الأطعمة مثل الزيتون والمكسرات والأفوكادو والزيوت النباتية.
وتربط بعض الأبحاث النظم الغذائية المرتفعة في الدهون الأحادية غير المشبعة مباشرة بفقدان الوزن.
كما قد قارنت دراسة أجريت لمدة 60 يومًا على 32 امرأة بين الوجبات الغذائية العالية في الدهون الأحادية غير المشبعة والدهون المتعددة غير المشبعة مع الوجبات الغذائية العادية.
وخلصت إلى أن النظام الغذائي المرتفع في الدهون الأحادية غير المشبعة أدى إلى فقدان الوزن حتى 4.2 رطل (1.9 كجم).
بالإضافة إلى انخفاض كتلة الدهون، ومؤشر كتلة الجسم (BMI) ومحيط الخصر.
علاوة على ذلك، فقد كشفت مراجعة كبيرة لنظام غذائي منخفض السعرات الحرارية أن أنماط تناول الدهون العالية تؤدي في الغالب إلى فقدان الوزن أكثر من تلك قليلة الدهون.
3-حمية البحر الأبيض المتوسط
النظام الغذائي المتوسطي، والذي يركز على الأطعمة الكاملة والمأكولات البحرية مع الحد من الأطعمة المصنعة، قد يعزز فقدان الوزن.
ويعتبر الزيتون وزيت الزيتون والدهون الصحية الأخرى مكونًا رئيسيًا في هذا النظام الغذائي.
كما تشير دراسات محددة أجريت على هذا النظام الغذائي إلى أنه قد يؤدي إلى فقدان الوزن من 1 إلى 4.5 رطل (2.2-10.1 كجم).

فوائد زيت الزيتون قبل النوم

-يقلل من الالتهابات
يحتوي زيت الزيتون البكر عالي الجودة على 30 مركب من البوليفينول (Polyphenols)، والتي تعمل كمضادات للأكسدة وتُقليل الالتهاب في الجسم.
كما أن الأحماض الدهنية الأحادية غير المشبعة في زيت الزيتون البكر الممتاز تساعد على زيادة الكولسترول الجيد (HDL)، وخفض الكوليسترول الضار (LDL).
بالإضافة إلى ذلك فقد ثبت أن مضادات الأكسدة الإضافية تقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب.
-يساهم في خفض الوزن
من فوائد زيت الزيتون قبل النوم أنه يساهم في خفض الوزن، فزيت الزيتون يحتوي على حمض الأوليك (Oleic acid) والذي يؤدي إلى خسارة الوزن.
على الرغم من أن زيت الزيتون يحتوي على سعرات حرارية عالية، إلا أن الاستهلاك الكلي للسعرات الحرارية على مدار اليوم سوف ينخفض.
-يحسن صحة المرارة
يمكن أن يساعد شرب زيت الزيتون في زيادة إنتاج العصارات البنكرياسية والصفراء، والتقليل من خطر الإصابة بالحصوات المرارية.
كما أن العصارات مهمة لتكسير الدهون حتى يمكن امتصاصها في جدار الأمعاء.
-يقي من أمراض القولون
البوليفينول في زيت الزيتون البكر يستخدم كمضاد للأكسدة لتخليص الجسم من الجذور الحرة التي تؤدي إلى السرطان.
قد وُجد أن شرب زيت الزيتون قبل النوم يثبط سرطان القولون في مراحل مختلفة من المرض خاصةً بعد سن 50، حيث تزداد احتمالية الإصابة به في هذا العمر.
-يحافظ على مستويات السكر في الدم
من فوائد شرب زيت الزيتون قبل النوم أنه يحافظ على مستويات السكر الطبيعية في الدم، ويقلل من خطر ارتفاعها أو انخفاضها عن الحد الطبيعي.
-يعالج الإمساك
معالجة الإمساك من فوائد شرب زيت الزيتون قبل النوم وفي أي وقت آخر، فتناول ملعقة من زيت الزيتون تلين الأمعاء وتمنع جفاف البراز، مما يؤدي إلى سهولة إخراج البراز ومنع الإمساك.
كما يوصي الباحثون باستخدام زيت الزيتون بدلًا عن الأدوية المسهلة لعلاج الإمساك؛ لأنه مفيد للهضم، ويحفز عملية التمثيل الغذائي، ويمنع قرحة المعدة.
لكن يجب الحذر من شرب كمية كبيرة من زيت الزيتون؛ لأن ذلك قد يؤدي إلى الإسهال المعوي، واضطرابات في الجهاز الهضمي.

أضرار الزيتون

درجة أمان استخدام الزيتون يُعدّ استهلاك زيت الزيتون غالباً آمناً في حال كانت السعرات الحراية التي يُزوّد بها الجسم تُكوّن ما نسبته 14% من المجموع الكلّي للسعرات الحراريّة اليوميّة، أي ما يُعادل ملعقتي طعام تساوي 28 ميليلتراً، كما أنّ زيت الزيتون البكر قد استُخدم في حميات البحر الأبيض المتوسّط بمُعدّل لتر واحد أسبوعيّاً مدّة تصل إلى 5 آلاف سنة، ومن الجدير بالذكر أنّ تناوُله عبر الفم يُعدّ مقبولاً للجسم؛ أمّا بالنسبة لاستهلاك أوراق الزيتون فلا توجد معلومات كافية تُثبت مدى أمان استخدامه؛ إلّا أنه لم تُسجَّل حتّى الآن حالات إصابة بأعراض جانبيّة أو صحيّة مُرتبطة باستخدام أوراق الزيتون أو لبّ الثمرة، وتجدر الإشارة أيضاً إلى أنّه لا توجد معلومات كافية تُثبت درجة أمان وسلامة تناوُل مُنتجات الزيتون من قِبل الحامل والمُرضع، وعليه يُعدّ من الأفضل عدم تناوُلها بكمية أكبر من تلك الكميّة الموجودة بشكلٍ طبيعيّ في الأطعمة.

ظهرت المقالة فوائد الزيتون الأخضر للرجال أولاً على مواضيع.