القسم الطبي

ما هي متلازمة الذهان الخبيثة

ما هي متلازمة الذهان الخبيثة أحد المشكلات الصيحة الخطيرة التي تنتج بسبب تناول كميات كبيرة من الأدوية الذهانية وتتلف الأعصاب وتؤدي إلي الظهور ببعض الأعراض التي سوف نستعرضها في سطورنا القادمة، وبالرغم من ندرتها إلا وأنها يمكن أن تحدث وتفضي إلي الوفاة في النهاية، ومن الجدير بالذكر هو وصف الأطباء للأدوية الذهانية في حال الإصابة ببعض الأمراض النفسية الذهانية مثل مرض ثنائي القطب وغيرها لكي يعمل علي تحسين الأعراض المزاجية الحادة التي تصيب هؤلاء المرضي ولكنه قد يأتي بنتائج عكسية سنتعرف إليها معا عبر مواضيع.

ما هي متلازمة الذهان الخبيثة

  • تعرف تلك المتلازمة علي أنها أحد المتلازمات العصبية التي تظهر كرد فعل علي تناول بعض الأدوية الذهانية لعلاج بعض الحالات النفسية.
  • تؤدي هذه المتلازمة إلي الإصابة ببعض الأعراض التي سوف نتعرف إليها في سطور لاحقة.
  • تسبب هذه المتلازمة الوفاة بنحو 70% في وقت سابقا، ولكن مع التطور الطبي استطاع الأطباء إيجاد دواء فعال لها جعل نسبة الوفاة منها تصل إلي حوالي 20% فقط.
  • بالرغم من خطورتها إلا وأن لها علاج وخاصة إذا تم اكتشافها وتشخيصها في وقت مبكر.

أعراض متلازمة الذهان الخبيثة

تشتمل العلامات التي تؤكد إصابة المريض بمتلازمة الذهان الخبيثة علي الآتي:

ظهور مشكلات في الحركة

  • تؤدي إلي تصلب العضلات وفقدان السيطرة علي التحكم فيها، فضلا عن رعشة تصيب الجسم.
  • هناك بعض الحالات النادرة التي يأتي لديهم هذا العرض علي هيئة اضطراب حركي يسمي في الأوساط الطبية بالرقص.

الحمي

  • وهي ارتفاع درجة حرارة الجسم بصورة مفاجئة تصل إلي 38 درجة و 40 وهي أحد العلامات المتزامنة مع متلازمة الذهان الخبيثة.

مشكلات في الذهن والأعصاب

  • تؤثر بصورة مباشرة علي المخ وتصيب بعض المناطق بالتلف العصبي الذي يتطور إلي هذيان.
  • فضلا عن الإصابة بمرض النوام وهي ـأحد الحالات المرضية التي يميل فيها المصاب إلي الخلود للنوم وشعوره الدائم بالإرهاق والإنهاك المستمر الذي يجعله غير قادرا علي أداء أبسط المهام.
  • ينعزل الفرد عن بيئته بسبب الإصابة بتلك العرض الناتج عن المتلازمة.

زيادة النشاط اللا إرادي

وهو أحد الأغراض التي تنتج عن متلازمة الذهان الخبيثة وتؤثر بصورة سلبية علي الصحة، وهي كالآتي:

  • تسارع نبضات القلب.
  • زيادة معدلات التنفس وتسارعها.
  • خلل في ضغط الدم.
  • التعرق الزائد.
  • إنتاج كميات كبيرة من اللعاب.

أسباب متلازمة الذهان الخبيث

  • كما سبق وأن ذكرنا بأن متلازمة الذهان الخبيث هي متلازمة نادرة يصاب بها واحد أو اثنين ما بين 10000 يتناولون المضادات الذهانية.
  • يؤدي تناول بعض الأدوية التي تؤدي إلي تثبيط إنتاج الدوبامين في المخ لعلاج الفصام أو حالات ثنائي القطب إلي الإصابة بمتلازمة الذهان الخبيثة وتشتمل تلك الأدوية علي الآتي:
    • الكلوربرومازين.
    • البيرفينازين.
    • الهالوبيريدول.
    • البريكسبيبرازول.
    • الكلوزابين.
  • زيادة الجرعات الدوائية من مضادات الذهان.
  • استبدال بعض الأدوية المضادة للذهان بأنواع أخري.
  • استخدامها بجرعات عالية.
  • استخدام الأدوية المضادة للقئ والغثيان يمكن أن تؤدي إلي الإصابة بمتلازمة الذهان الخبيثة أيضا وهي: الدومبيريدون، الدروبيريدول، الميتوكلوبراميد .
  • تناول بعض الأدوية التي تحتوي علي الليثيوم، أو وجود تاريخ عائلي مرضي من الإصابة بمتلازمة الذهان.

تشخيص متلازمة الذهان الخبيث

  • يجب الإسراع في استشارة الطبيب والخضوع إلي الفحوصات والتشخيص اللازم فور ظهور أعراض متلازمة الذهان الخبيثة التي قد سبق وأشرنا إليها في أحد الفقرات السابقة.
  • يتم التشخيص عن طريق إعطاء المريض  بعض الأنواع المحددة من المضادات الذهانية خاصة لفترة تتراوح من أسبوع إلي أربعة أسابيع، والانتباه عند ظهور الأعراض التالية بعد تناولها:
    • ارتفاع درجة الحرارة إلي 38 درجة مئوية.
    • ظهور فيما لا يقل عن خمسة أعراض من أعراض متلازمة الذهان الخبيثة.
  • الخضوع إلي فحوصات الدم والبول.
  • عمل مخططات كهربائية علي المخ.

عوامل الخطر من الإصابة بالمتلازمة

  • حتي وقتتنا هذا لم يتضح أية عوامل خطر تزيد من احتمالية الإصابة بالمتلازمة، ولكن هناك بعض الدراسات التي قد كشفت عن علاقة الأدوية التي تحتوي علي الليثيوم وتأثيرها علي الإصابة بها.
  • كما أن العلاج بالحقن أيضا يمكن أن يزيد من احتمالية الإصابة به، مع زيادة حدة الأعراض مثل صعوبة التحكم في العضلات وزيادة التصلب العضلي.

علاج متلازمة الذهان الخبيث

  • قد يكون التوقف عن تناول مضادات الذهان هو علاج متلازمة الذهان الخبيثة التي تنتج عنه، إذ أنه لا يوجد علاجات متفق عليها يمكن أن تقوم بعلاج تلك المتلازمة الخطيرة ولا يوجد أدلة طبية علي ذلك.
  • هناك بعض الأطباء الذين سيطلبون من المريض التوقف عن تناول مضادات الذهان بكل تأكيد ووصف بعض الأدوية التي تنطوي علي الآتي:
    • أدوية لعلاج مرض باركنسون التي تقوم بتحفيز الجسم علي إنتاج كميات كبيرة من الدوبامين مثل أمانتادين.
    • إذا لم تأتي هذه الأدوية بفاعليتها فإن الطبيب سوف يقوم باستخدام العلاج عن طريق الصدمات الكهربائية وهي جلسات غير مؤلمة للمريض لأنه يكون فيها نائما ولا يستطيع أن يشعر بأية أوجاع وتعتبر تلك الجلسات من العلاجات الفعالة في علاج المتلازمة.
    • تتحسن الأعراض في فترة أسبوعين، ويمكن أن يصب الطبيب بعض مضادات الذهان الأخري المناسبة للمريض بجرعات محددة ويجب الالتزام بالجرعات المحددة حتي لا تتكرر الإصابة بالمتلازمة.
    • قد تعود أعراض المتلازمة مرة أخري بعد الخضوع من العلاج.

اضرار مضادات الذهان على المخ والجسم

  • تم استخدام المضادات الذهانية بداية من خمسينيات القرن الماضي بهدف علاج بعض الأمراض النفسية الذهانية، إذ أنها تقوم بتثبيط مستقبلات الدوبامين وبسبب الآثار الجانبية التي تنتج عنها كانت ومازالت تؤخذ تحت إشراف الطبيب وبروشتة طبية منه بذلك حتي يتم صرفها في الصيدليات بسبب المخاطر التي تنتج عنها أبرزها موضوع المقال والتسبب في النهاية بالإصابة بمتلازمة الذهان الخبيث.
  • في البداية تمت تسميتها بمهدئات الأعصاب، ومن ثم سميت بمضادات الذهان.
  • تستخدم لعلاج مرض ثنائي القطب، والوسواس القهري، وحالات الاكتئاب إلا وأن لها بعض الأثار الجانبية والتي سوف نذكرها لك فيما يلي:
    • الإصابة بالوهن العضلي والإرهاق الدائم.
    • تسارع في ضربات القلب.
    • الإصابة باضطرابات في النوم.
    • انخفاض الرغبة الجنسية.
    • تضخم الثدي بسبب تأثيرها علي هرمون البرولاكتين لدي النساء.
    • ارتفاع احتمالية الإصابة بالأزمات القلبية.
    • اكتساب زيادة في الوزن.
    • الإصابة بالإمساك ووجود صعوبات في التبرز ولهذا السبب يقوم الأطباء بوصف بعض الأدوية الملينة للمريض معها.
    • الشعور بالدوخة والدوار.
    • الرعشة في الأطراف.
    • زيادة احتمالية الإصابة بمرض السكر.
    • إصابة الفم بالجفاف.الرغبة الدائمة في النعاس مهما حصل الفرد علي كفايته من النوم.
    • صعوبة التركيز وتشتيت الانتباه.
    • عدم انتظام الدورة الشهرية عند الفتيات بسبب تأثيرها المباشر علي الهرمونات.
  • ينصح الأطباء بالتوقف التدريجي عن تناول مضادات الذهان بسبب خطورة التوقف المفاجئ عنها الذي قد يؤدي إلي الإصابة بالمتلازمة أو المعاناة مع الأعراض الانسحابية لها.

وإلي هنا نكون قد وصلنا إلي ختام جولتنا التي قد سلطنا فيها الضوء علي ما هي متلازمة الذهان الخبيثة كما تعرفنا أيضا إلي علامات الإصابة بها فضلا عن أسبابها التي تنتج عن الزيادة المفرطة في تناول كميات كبيرة من المضادات الذهانية، وندعوكم إلي الإطلاع علي كل ما هو جديد عبر المواضيع العربية الشاملة.