مال وأعمال

ما معنى شركة قابضة

ما معنى شركة قابضة

  • هناك العديد من أنواع الشركات المختلفة، التي يكون أوجه اختلافها، من حيث القوانين التي تحكمها، أو من حيث النشاط التي تزاوله، أو اختلافها من حيث عدد المساهمين.
  • فيما يلي سوف نسلط الضوء على، النوع الأشد أهمية من أنواع الشركات المختلفة، وهو الشركات القابضة.
  • فما معنى شركة قابضة، الإجابة هي أن الشركة القابضة، تعد الشركة التي تملك عدة أسهم، حيث تتداول لحساب شركات أخرى.
  • وفيما يلي نستنتج أن الشركات القابضة، هي الشركات التي، لا تعمل على إنتاج أيا من سلع أو خدمات، بل تكون مهمتها هو أمتلكها أسهم في شركات أخرى.
  • وسميت الشركات القابضة بهذا الاسم، لأنها تمتلك الغالبية من الأسهم.
  • ومن أهم الأمثلة للشركات القابضة، شركة المملكة القابضة، وشركة موارد القابضة، بالمملكة العربية السعودية، وشركة مصنع آليات النظافة القابضة.

معنى مصطلح شركة

  • تعرف الشركة بأنها، شكل من أشكال الأعمال التجارية، التي تدار في شكل تنظيمي.
  • حيث جاء التعريف أيضا من قبل المفكرين القانونين، أن الشركة تكون عبارة عن عقد.
  • يتعهد فيه شخصان أو أكثر بالمساهمة في خطة عملية، وذلك بمقابل اشتراك كل شخص بمبلغ من المال.
  • وتقسم الأرباح النتاجية في النهاية لهذا العمل، بناء على ما تم الاتفاق عليه في العقد المدون بين كل الأطراف.
  • ويتضمن عقد الشركة العديد من الأركان وهي، الأهلية المحل والسبب والرضا.
  • وتتنوع الشركات في المطلق إلى عشرة أنواع، بينما في الشريعة الإسلامية، تتنوع الشركات لثلاثة أنواع وهما، شركة الإباحة، وشركة الملك، وشركة العقد.

الشركات القابضة حول العالم

بعد ما أوضحنا في بداية هذا المقال، ما معنى شركة قابضة، فسوف نوضح كذلك من هي الشركات القابضة حول العالم، حيث يوجد العديد من الشركات القابضة في الكثير من الدول المختلفة وهي فيما يلي:

  • مجموعة إل جي، التي تقع في كوريا الجنوبية.
  • شركة المملكة القابضة، التي تقع في المملكة العربية السعودية.
  • شركة دبي القابضة، التي تقع في الإمارات العربية المتحدة.
  • شركة جي بي مورغان تشيس، وتقع في الولايات المتحدة الأمريكية.
  • مجموعة أتلانتيا، التي تقع في إيطاليا.
  • مؤسسة الراجحي القابضة، التي تقع بالمملكة العربية السعودية.
  • شركة جنوب الوادي القابضة للبترول، التي تقع بجمهورية مصر العربية.
  • مؤسسة إعمار الوطنية، التي تقع في الإمارات العربية المتحدة.
  • مؤسسة سوني المالية، التي تقع في اليابان.
  • شركة كيرينغ، التي تقع في فرنسا.

الفرق بين الشركة القابضة والشركة الأم

  • هناك فرق جوهري، بين كل من الشركة القابضة والشركة الأم، وذلك الفرق هو ما يترتب على كلا من الشركتين من آثار قانونية، التي تترتب على وضعهما على العموم.
  • وقد عرفنا الشركة القابضة بأنها، من الشركات الغير منتجة لسلع أو خدمات معينة، بل إنها أسست من أجل امتلاك الشركات الأخرى.
  • أما الشركة الأم، فهي تعد من الشركات النشطة بمعنى الكلمة، وتمتلك عادة بعض المشاريع أو مزاولة النشاطات الخاصة.
  • وذلك بجانب من امتلاكها من شركات أخرى، حيث يكون ذلك للعمل على دعمها وزيادة استثمارها ونشاطها.

ما هي أهمية الشركات القابضة؟

معنى شركة قابضة

للشركات القابضة الكثير من الأهمية، حيث تتلخص في بعض النقاط وهي فيما يلي:

المزايا الضريبية المدمجة

  • وذلك يتمثل في قلة حجم الخسائر، التي تقع على عاتق الشركات التابعة للشركات القابضة.
  • وذلك بناء على تقديم للإقرار الضريبي الموحد، لهذه الشركات من قبل الشركة القابضة.
  • وينتج عن ذلك، قلة حجم الفاتورة الضريبية، لجميع الشركات المساهمة.

تقليل حجم المخاطر

  • تتميز الشركات القابضة، بنها تكون من الشركات المحمية، والبعيدة عن المخاطر والعواصف، التي تؤثر وتصيب الشركات الأخرى.
  • وتتمثل حماية الشركات القابضة بوجه خاص من الناحية القانونية، حيث لا يمكن لأي شخص أن ينتصر في دعوى قضائية، تجاه الشركات القابضة، وذلك لصعوبة إرفاق أياً من مستندات، أو أصول لهذه الشركات.

سيطرة أكبر برأس مال أقل

  • تعد من أهم مزايا الشركات القابضة، قدرتها على التحكم بالشركات، التي يكون رأسمالها صغير.
  • حيث يكون ذلك عن طريق حصولها على ما هو نسبته 51% من الأسهم، أو عن طريق شراء ما هو نسبته 25%، وذلك من قيمة الشركة عندما تكون الملكية متنوعة.

ما هي مهام الشركات القابضة؟

معنى شركة قابضة.webp

للشركات القابضة الكثير من المهام التي تتلخص فيما يلي:

  • دورها في المراقبة والإشراف على تقارير الشركات المتبوعة لها، وذلك كتقارير المصروفات، والايردات التابعة لهذه الشركات.
  • الإشراف والمراقبة والتوجيه، لإدارات الشركات المتبوعة لها.
  • الإشراف على بعض السياسات للشركات المتبوعة لها.
  • العمل على توفير رؤوس الأموال، التي تحتاجها بعض الشركات التابعة لها، وذلك للقيام ببعض الأمور والخدمات.
  • العمل على استثمار رأس المال، المتوفر في الشركة القابضة في الكثير من المشاريع والنشاطات، وذلك تحقيق الكثير من العوائد والأرباح الممكنة.

ما هي عيوب الشركات القابضة؟

على الرغم من المزايا الكثيرة، للشركات القابضة، وإفادتها لأصحاب الأموال والمشاريع، حيث تعمل على توترها، وزيادة أرباحها، إلا أن لها أيضا العديد من العيوب، وهي فيما يلي:

  • التحايل على القوانين، وفي معظم الأحيان، والتهرب من قيمة الضرائب المضافة.
  • تعمل الشركات القابضة، على التقييد من آراء وحرية الشركات التابعة، حيث تكون هي المتحكمة الأم في كل القرارات، وقد يعمل ذلك على، التقليل من حرية الإبداع والتطوير على وجه العموم.
  • زيادة الفجوات بين طبقات المجتمع، وذلك خلال مساعدة أصحاب رؤوس الأموال الكبيرة، حيث تعمل على زيادة أموالهم على نحو سريع.
  • تعمل الشركات القابضة في بعض الأحيان على، استغلال نفوذها، في سيطرتها على أهم القرارات السياسية بداخل المجتمعات المختلفة.
  • تتعمد الشركات القابضة أساليب غير شريفة، وذلك لكي تضرب منافسيها للشركات الأخرى في الأسواق.
  • اعتماد الشركات القابضة، على نظام الاحتكار في بعض السلع والخدمات، وبهذه الصورة فتتحكم في السوق بصورة كلية تقريباً.