علم وعلماء

ما معنى النباتات الوعائية

ما معنى النباتات الوعائية (Vascular Plants) هي مجموعة نباتية تتضمن جميع النباتات التي تحتوي نسيج وعائي في تكوينها تتمثل وظيفته في نقل السوائل داخل النبات ويوجد منها أنواع كثيرة لكل منها صفات مختلفة من حيث الشكل والتكوين وقد تم وضع التصنيف الأول لها منذ عام (1753م) وكان ذلك في عهد لينيس.

بينما في عام (1767م) قام بنشر كتابه المتعلق بالنظام الطبيعي والذي قال فيه إن النباتات الوعائية تسود جميع النباتات الأخرى حيث إنه تم تقسيم النباتات بصفة عامة إلى أربع وعشرون صنف لا يوجد من بينها سوى صنف واحد فقط يمثل النباتات اللاوعائية بينما الباقية جميعها فهي وعائية، دعونا نتعرف عليها بشيء من التفصيل في المقال التالي الذي نقدمه عبر مواضيع.

ما معنى النباتات الوعائية

  • يوجد من ضمن الوعائيات نباتات تعرف بالسراخس، أذناب الخيل، المخروطيات، عاريات البذور، الحزازيات القلبية والنباتات المزهرة، وغيرها الكثير من الأنواع والأسماء الأخرى يتباين كلاً منها في أشكاله وطريقة عيشه ونموه.
  • يطلق عليها كذلك النباتات التبريدية وقد وضعت العديد من النظريات التي تفترض نشأتها منها ما تشير إلى تكونها من الطحالب بطريقة مباشرة، ومنها ما يفترض نشأتها من الحزازيات (النباتات الحزازية).
  • وقد قال أصحاب النظرية الأولى أن النباتات الحزازية والتيريدية كليهما تمت نشأته من الطحالب على خطيين متوازيين، وهناك رأي يقول أن الوعائيات تمت نشأتها من النبات الحزازي الكبدي المعروف باسم أنثوسيروس (Anthoceros) حيث يتوافق في المواصفات مع نبات الرينيا الوعائي.

مواصفات النباتات الوعائية

تختلف النباتات الوعائية فيما بينها في العديد من الصفات ولكن هناك أيضاً بعض الأمور المشتركة التي تجمعها وتتشابهان فيها نعرضها في النقاط التالية:

  • عند نضج النبات يعيش كلاً من الطورين مستقلاً عن الآخر.
  • تمتلك دورة حياة يتبادل بها الطور الجرثومي مع الطور الجاميطي.
  • تتكون النباتات في الطور الجرثومي من جذور حقيقية، أوراق وسيقان.
  • وفيما يتعلق بعمريهما ومدة بقائهما فإن الطور الجاميطي قصير في العمر مقارنةً بنظيره الجرثومي.
  • تتضمن السيقان ما يعرف بالحزم الوعائية مميزة بلحائها ونسجها الخشبي، لذلك أحياناً ما يتم جمعها مع النباتات البذرية في ذات المجموعة المعروفة بالنباتات الوعائية.

تصنيف النباتات الوعائية وأنواعها

  • تم تقسيمها من قبل علماء النبات إلى أربعة أقسام فيما يتعلق بالمملكة النباتية بحيث يمكن التمييز بينها وفقاً لبعض العوامل منها الغير مكونة لجذور حقيقية، والغير محتوية أوراقها على عروق نباتية سيلوتية، النباتات المكونة لجذور حقيقية حيث تكون أوراقها ذات عرق واحد وسطي غير متفرع ولا توجد بها فجوات ورقية.
  • كذلك يوجد النباتات ذات الساق غير المحرزة حلزونية الأوراق من حيث الترتيب وتكون ذات أوراق صغيرة على الساق، فالساق المحرزة تتميز بوجود سلاميات وعقد على الأوراق في صورة سواري مفصلية النبات.

أقسام النباتات الوعائية

في الفقرة التالية نعرض تفصيلاً أقسام النباتات الوعائية مع ذكر أمثلة لكلٍ منها:

  • قسم النباتات السليوتية

تمثل أقل النباتات الوعائية رقياً ولكنها تعد الأصل لتطور جميع الوعائيات الموجودة حالياً، منها ما هو موجود في صورة حفريات ويميزها عن غيرها عدم تكونها من جذور حقيقية وعدم تكوين غالبيتها للأوراق ومن أمثلتها نبات رينيا المنقرض الحفري، والنبات الاستوائي العشبي السليوتم.

  • قسم النباتات صغيرة الأوراق

تتميز نباتاتها بوجود جذور وسيقان وأوراق حقيقية تتضمن أوعية ناقلة وأوراق متقاربة ومزدحمة صغيرة ومن أمثلتها نبات السيلاجينيلا وهو نبات جرثومي له ساق زاحفة تتمتع بأربعة صفوف من الأوراق اثنان منهما له أوراق صغيرة، وآخران أوراقهما كبيرة ولكن تلك القاعدة ليست عامة بل يوجد منها ما هو متساوي الأوراق.

  • قسم النباتات المفصلية

جميع النباتات التي تنتمي لذلك القسم تعد من الحفريات المنقرضة وذلك باستثناء جنس وحيد وهو نبات الاكويسيتم الذي يطلق عليه (ذيل الحصان) وهي نباتات جرثومية تتميز بوجود سيقان وأوراق وجذور.

  • قسم النباتات السرخسية

يتضمن ذلك القسم الكثير من أنواع النباتات التي تنمو في ظروف بيئية مختلفة سواء كانت جافة أو رطبة ولكن أكثرها يحيا بصورة أفضل في الأماكن المظللة الرطبة من أنواعها كسبرة الماء، والسرخسيات البذرية.

تمت تسميتها بالنباتات الوعائية لكون أزهارها ذات أعضاء جنسية واضحة يمكن رؤيتها بسهولة بالعين المجردة، متمثلة في الكرابل والأسدية، وعلى ذلك فقد اتضح خلاف ما كان يعتقده بعض علماء النبات أن تكاثر تلك النباتات الجنسي واضحاً وليس غامضاً ومختبئاً كما كان يظنه البعض.

المراجع

1