القسم الطبي

أسباب ارتفاع هرمون الحليب عند المتزوجات

إذا كنتِ ترغبين في التعرف على أسباب ارتفاع هرمون الحليب عند المتزوجات ، فهذا ما نقدمه لكِ في مواضيع، يُعرف هرمون الحليب الطبيعي بهرمون البرولاكتين الذي يتم إفرازه من قبل الغدة النخامية وتحديدًا من فصه الأمامي، وهو الهرمون المسئول عن إنتاج الحليب في الثدي، كما أنه يقوم بوظائف أخرى من بينها أنه يلعب دورًا كبيرًا في نمو الثدي إلى جانب تثبيت الحمل، كما أنه يعمل على نمو الجنين، كما أن هذا الهرمون لا يختص بالسيدات فحسب حيث أنه يكون موجودًا لدى الرجال أيضًا، ويرتفع بشكل طبيعي لدى السيدات في فترتي الحمل والرضاعة، ولكن في حالة ارتفاعه لدى المتزوجات فهذا يدل على وجود مشكلات صحية نوضحها لكِ في السطور التالية.

أسباب ارتفاع هرمون الحليب عند المتزوجات

هناك العديد من العوامل التي تتسبب في ارتفاع مستوى هرمون الحليب لدى المتزوجات والتي يمكنكِ الاطلاع عليها فيما يلي:

الإصابة بورم في الغدة الدرقية

  • من أكثر العوامل الشائعة وراء ارتفاع مستوى هرمون البرولاكتين أو هرمون الحليب هو الإصابة بورم في الغدة الدرقية الذي يؤثر على نشاطها في إنتاج الهرمون بالمعدل الطبيعي.
  • تؤدي الإصابة بورم حميد في الغدة الدرقية إلى إطلاق كميات مرتفعة من هرمون الحليب، ويشيع ذلك بين السيدات بنسبة أكبر من الرجال.
  • يتسبب ورم الغدة النخامية في حدوث مشكلات صحية متعددة من بينها الشعور بالصداع وتشوش في الرؤية.
  • ينتج عنه التعرض لمضاعفات عدة من بينها التعرض لفقدان البصر في حالة كبر حجم الورم، إلى جانب الإصابة بهشاشة العظام ونقص في الغدة الدرقية.

تناول بعض الأدوية

هناك عدد من الأدوية التي تؤدي إلى زيادة مستوى هرمون الحليب فيها حيث أن يعد ذلك من أبرز أعراضها الجانبية، وتتمثل هذه الأدوية في التالي:

  • مسكنات الألم الأفيونية.
  • أدوية ضغط الدم مثل حاصرات قنوات الكالسيوم
  • أدوية علاج الارتداد المرئيي.
  • أدوية علاج حرقة المعدة.
  • أدوية علاج الغثيان مثل الميتكلوبراميد.
  • أدوية حبوب منع الحمل.
  • مضادات الذهان مثل الريسبيردال.
  • مضادات الاكتئاب.

كما أنه من بين العوامل الأخرى التي تتسبب في ارتفاع مستوى هرمون الحليب ما يلي:

  • الإصابة بتشمع الكبد.
  • الإصابة بأمراض الكلى المزمنة.
  • الإصابة بمتلازمة كوشينغ.
  • الإصابة بكسل الغدة الدرقية.
  • الإصابة بعدوى الحزام الناري.
  • التعرض لإصابات على الصدر.
  • كثرة التوتر والقلق.
  • عدم الحصول على قسط كافي من النوم.
  • ممارسة التمارين الرياضية القاسية.
  • قلة معدل السكر في الدم.
  • ارتداء ملابس ضيقة على الصدر مسببة ضغط على الثديين.

أعراض ارتفاع هرمون الحليب

هناك العديد من العلامات التي تشير إلى ارتفاع مستوى هرمون الحليب والتي يجب الانتباه بها، وتشمل هذه العلامات في التالي:

  • الإصابة بجفاف في المهبل.
  • الشعور بألم في الثدي.
  • الإصابة بالعقم.
  • قلة الرغبة الجنسية.
  • زيادة أو قلة في كمية دم الحيض.
  • إفراز الحليب من الثدي.
  • التعرض لانقطاع الدورة الشهرية.
  • الإصابة بنزيف مهبلي في غير وقت الحيض.
  • انتشار حب الشباب.
  • الشعور بالصداع الشديد.
  • الشعور بالدوار.
  • الإصابة بالغثيان.
  • زيادة في نمو شعر الجسم.

هل انتفاخ الثدي من علامات ارتفاع هرمون الحليب

  • من بين الأعراض الأخرى لهرمون الحليب المرتفع التعرض لانتفاخ في الثدي والذي تزداد الحساسية فيه، كما يُلاحظ الإحساس بالألم عند لمسه.
  • يعود السبب إلى ذلك إلى أن هرمون الحليب من بين الهرمونات المسئولة عن تكوين أنسجة الثدي.

تشخيص ارتفاع هرمون الحليب

يتم تشخيص ارتفاع مستوى هرمون الحليب لدى السيدات الوسائل التالية:

  • إجراء الفحص طبي لوظائف الكلى والكبد.
  • إجراء فحص طبي للغدة الدرقية.
  • إجراء صورة رنين مغناطيسي لفحص الغدة النخامية.
  • أخذ عينة من دم الحالة لفحص نسبة هرمون الحليب في الدم.

المعدل الطبيعي لهرمون الحليب

  • يتراوح المعدل الطبيعي لهرمون الحليب لدى السيدات ما بين 3 نانو غرام إلى 30 نانو غرام، وفي حالة المتزوجة فإن المعدل يكون أقل من 25 نانو غرام.
  • أما في حالة الحامل فإن المعدل يتراوح ما بين 34 نانو غرام إلى 386 نانو غرام.
  • أما عن معدله في الرجال فيكون أقل من 15 نانو غرام.

علاج هرمون الحليب المرتفع

هناك حالات لا تتطلب علاج للهرمون المرتفع حيث يعود إلى معدله الطبيعي دون أي دواء، وحالات أخرى تتطلب الحصول على العلاج الفوري، ومن أبرز وسائل المعالجة لهذه الحالة ما يلي:

  • أدوية خفض هرمون الحليب مثل الكابيرجولين.
  • العلاج الإشعاعي.
  • أدوية هرمونات الغدة الدرقية الصناعية.
  • العلاج الجراحي لاسئتصال ورم الغدة النخامية.
  • كما أن تغيير الدواء المسبب لارتفاع هرمون الحليب يعد من أبرز الطرق العلاجية لهذه الحالة.

علاج ارتفاع هرمون الحليب بالأعشاب

هناك عدد من الأعشاب التي تساعد على علاج ارتفاع مستوى هرمون الحليب بالأعشاب والتي تشمل ما يلي:

  • اليانسون: يساهم في ضبط مستوى هرمون الحليب من خلال غلي ملعقة من مزيج اليانسون المطحون والورد الجوري الناعم، ويتم تناوله صباحًا ومساءً.
  • حبة البركة: تعمل على التقليل من هرمون الحليب المرتفع عبر المساهمة في إطلاق هرمون الأستروجين، وذلك من خلال غلي مزيج من 2 كوب من حبة البركة مع نصف كوب من حب الرشاد ويُضاف إليهم كمية قليلة من العسل.
  • الميرمية والبردقوش: تناول مغلي الميرمية والبردقوش يساعد على ضبط مستوى الحليب من خلال إنتاج هرمون الأستروجين، وذلك من خلال مزج 2 كوب من الميرمية مع كوب ونصف من البردقوش، وتناول المزيج يوميًا.
  • مزيج الأعشاب البرية: يساعد في خفض مستوى هرمون الحليب من خلال غلي مزيج من كوب من النعناع البري وكوب من عنب الحجال وكوب من القراص.
  • بذور السمسم: تساعد على ضبط مستوى هرمون الحليب، وذلك من خلال إضافتها إلى الطعام.
  • ملحوظة هامة: يجب استشارة الطبيب المختص أولاً قبل تناول الأعشاب المذكورة سابقًا لتفادي التعرض لأي مشكلة صحية.

المراجع

1