علم وعلماء

الكواكب الخارجية هي كواكب فلزية

الكواكب الخارجية هي كواكب فلزية يعتبر هذا السؤال من أكثر الأسئلة التي يتم طرحها على الطلاب، وغالباً ما يأتي بصيغة العبارة صحيحة أم خاطئة، حيث أن الإنسان يهتم بعلم الفضاء بصورة واسعة، لهذا قامت أغلب الأنظمة التعليمية في الدول بدراسة الفضاء والكواكب، وجدير بالذكر أن المعلومات عن الفضاء زادت بصورة كبيرة بالمقارنة عن الماضي، حيث نجح علماء الفضاء برصد ما هو مجهول بالنسبة للبشر، كما تمكنوا من إزالة معظم الخرافات التي كانت تدور في ذهن الناس، حيث يهتم الانسان بدراسته  الكواكب والنجوم وكل ما هو في الفلك، وفي هذه المقالة المقدمة إليكم سنوضح لكم حقيقه إجابه هذا السؤال.

الكواكب الخارجية هي كواكب فلزية

مثلما اوضحنا لكم أن هذا السؤال دائماً يأتي بصيغة هل العبارة صحيحة أم خاطئة و تكون إجابته بالشكل التالي.

  • العبارة صحيحة لأن الفضاء الخارجي يتكون من عدد كبير من الكواكب التي تم اكتشافها في العصر الحالي، وهذا من قبل علماء الفلك وقد نجح العلماء بتقسيم تلك الكواكب إلى نوعين كواكب خارجية وكواكب داخلية.
  • أما الكواكب الخارجية فهي تعرف على أنها الكواكب الفلزية، حيث أنها تقع خارج حزام الكويكبات أو خارج النظام الشمسي.
  • وتضم الكواكب الخارجية مجموعة من الكواكب وهم المشتري، الذي يعتبر أكبر كواكب المجموعة الشمسية.
  • ويتبعه عدد 4 أقمار كبيرة جداً و يأتي في المرتبة الثانية كوكب زحل ثم يليه كوكب اورانوس وأخيراً كوكب نبتون الذي تم اكتشافه حديثاً في عام 1856.

ما هي الكواكب الخارجية

في هذه الفقرة سنوضح لكم إجابة هذا السؤال الذي دائماً ما يتم طرحه على طلاب الجامعات والمدارس.

  • إن الكواكب الخارجية كيف ما أوضحنا هي الكواكب التي تبعد عن الشمس، وتقع هذه الكواكب في خارج نطاق حزام الكويكبات.
  • وتلك الكواكب الخارجية عبارة عن مجموعة من الكواكب ذات الحجم الكبير والعملاقة، وتتكون من الغاز.
  • وإن معظم هذه الكواكب مغلفة بغطاء غازي بشكل متكامل، كما أن جميع الكواكب الخارجية تحتوي على حلقات.
  • وعدد كبير من الأقمار وبالرغم من أنها تمتلك حجم ضخم لكننا لا نستطيع أن نرى ألا كوكبين فقط، وهذا بدون منظار وهم كوكب المشترى وكوكب زحل.
  • نظراً لأن هذه الكواكب الخارجية بعيدة جداً عن كوكب الأرض، الكوكب الذي نعيش فيه.

خصائص الكواكب الخارجية

في هذه الفقرة سنوضح لكم أهم الخصائص التي يتمتع بها الكواكب الخارجية، وأهم المعلومات الخاصة بهم.

  • تتمتع الكواكب الخارجية بمجموعه من الخصائص المتميزة، حيث أنها تتكون من الهيدروجين والهيليوم بشكل رئيسي، لهذا يتم إطلاق عليها اسم الكواكب العملاقة .
  • وتمتلك تلك الكواكب جاذبيه كبيرة، وتلعب دور كبير في حماية الهيليوم والهيدروجين من أن ينجرف بعيداً، وإن أغلب هذه الكواكب من الغاز ومن أهم خصائصها الاتي:
  • تتميز بأنها لا تمتلك سطح محدد وتتكون أغلبها من نسبة 75 في المئة من الهيدروجين و 24 في المئة من الهيليوم وواحد في المئة من العناصر الأخرى.
  • وتمتلك الكواكب الخارجية نواة تعرف باسم النواة الصلبة، وتتكون بصورة أساسية من المعادن والصخور.
  • و يتميز كوكب اورانوس بأنه واحد من الكواكب الخارجية، وتشتهر بكثره الغيوم الزرقاء.
  • أما كوكب نبتون يتمتع ببرودة كبيرة وعالية، ولا تمتلك الكواكب الخارجية حلقات من حولها.
  • كما أنها تتحرك بشكل منتظم في مدار ببطء شديد، كما أنها متقاربة جميعاً في الحجم وتتشابه بالنسبة الكبيرة مع بعضها البعض.

الخصائص المدارية والحركية للكواكب الخارجية

هناك مجموعه من الخصائص التي تؤثر بالحركة المدارية للكواكب، وفيما يلي أهم هذه الخصائص لكل كوكب.

الخصائص الحركية لكوكب المشترى

  • إن مدار كوكب المشترى يدور حول محوره بسرعة كبيرة، و يستغرق وقت طويل للدوران حول الشمس، حيث أن دورانه يستغرق 41 يوماً ارضياً ليدور فقط حول محوره أما البعد على الشمس يقدر بمسافة778,340,821 كم،

كوكب زحل

  • إن مدار كوكب زحل يستغرق 30 عاماً ليدور دوره واحدة حول الشمس، وإن البعد عن الشمس يأتي في المركز السادس من الشمس، ويبتعد كوكب زحل عن الشمس في مسافة تقدر بحوالي  1,426,666,422كم.

كوكب اورانوس

  • إن هذا الكوكب يدور بشكل راجعي بعدد أيام دوران الأرض ويبعد عن الشمس بسبعة الكواكب ويبتعد عن الشمس بمسافة تقدر بحوالي 2,870,658,186كم.

كوكب نبتون

  • يعتبر هذا الكوكب من اكثر الكواكب التي تتمتع بخصائص مختلفة حيث أنه يدور بدوران عدد أيام الارض ويبتعد عن الشمس في المسافة تقدر بحوالي4,498,396,441

حقائق عن الكواكب الخارجية

في ما يلي سنتعرف على الحقائق العلمية المثبتة عن الكواكب الخارجية.

  • إن الكواكب الخارجية تمتلك جميعها دون أي استثناء عدد من الاقمار.
  • وتمتلك أيضًا حلقات كوكبيه تتكون من الجزيئات الصغيرة والذرات.
  • وتصنف جميعها على أنها كواكب غازية عملاقة، كما تتمتع بطبقات خارجية وغازية سميكة.
  • وتتكون من بعض السوائل الداخلية ويمتلك كوكب المشترى 50 قمراً معروفاً و 17 في انتظار التأكيد.
  • ويمتلك كوكب المشترى مجال مغناطيسي كبير، ويبلغ عدد أقمار كوكب زحل الذي تم اكتشافهم حتى يومنا هذا 22 قمر.
  • وتحيط بكوكب زحل الكثير من الحلقات الفردية، ويظهر كوكب باللون الأخضر هذا لأنه يتكون من غاز الميثان.
  • الذي يتواجد عليه وتتكون حلقات كواكب زحل من مجموعة من الصخور.
  • ويمتلك الغلاف الجوي لكوكب المشترى وزحل على بعض من العواصف وبلغت أقمار كوكب اورانوس حوالي 15 قمر تمر اكتشافهم حتى الأن ويبلغ اقمار كوكب نبتون عدد 11 قمر.

الفرق بين الكواكب الداخلية والخارجية

ما هو الفرق بين الكواكب الخارجية والداخلية؟ هذا ما سنجاوبكم عليه في الفقرة التالية.

  • قام علماء الفلك بالتقسيم النظام الشمسي بشكل عام إلى قسمين قسم داخلي وخارجي.
  • والداخلي يحتوي على الكواكب التي تخرج من الشمس وتتميز بأنها صغيرة في الحجم.
  • وتتشابه إلى حد كبير مع خصائص كوكب الأرض أما القسم الخارجي فيحتوي على الكواكب التي تبعد بمسافة كبيرة عن الشمس.
  • وعادة ما تكون كبيرة وغازية هذا كما استعرضنا فى الفقرات الأتية ولكن ما هو الفرق بين الكواكب الداخلية والخارجية هذا ما سنوضحه لكم في هذه الفقرة.
  • إن الكواكب الداخلية تشتمل على مجموعة من الكواكب وهي عطارد والزهرة والأرض والمريخ.
  • أما بالنسبة للكواكب الخارجية فهي المشتري وزحل كوكب اورانوس، واحد يهتم وتعرف الكواكب الداخلية باسم الأربع كواكب الأرضية.
  • يتميز بأنها صلبة وفي كل كوكب بيئة مختلفة تختلف بشكل كبير على الكوكب الأخر فهي مصنوعه من المعادن الثقيلة مثل النيكل والحديد وتحتوي على بطاقه اخطار او لا تحتوي على اقمار بتاتا.

قارن بين الكواكب الداخلية والخارجية

يأتي هذا السؤال كثيراً على الطلاب في الثانوية العامة السعودية وتكون إجابته بصورة مفصلة بالطريقة الأتية:

  • الكواكب الداخلية أقرب إلى الشمس وتتشابه إلى حد كبير وتتقارب مع بعضها في الحجم وتركيب معظمه صخري.
  • و تدور في مدارات وقليل من هاله أقمار، و تدور ببطء حول المحور وليس لها حلقات وأكبر كوكبها هو كوكب الارض.
  • الكواكب الخارجية تكون بعيدة عن الشمس، وأكبر من الكواكب الداخلية بحجم كبير وتتمثل تقريبا في الحجم.
  • أي أن احكامها متشابهة وتعرف باسم الكواكب الغازية، و تسمي باسم الكوكب الفلزي والغلاف الجوي.
  • و تدور في مدارات والأقمار عديدة و تطور بسرعة كبيرة و تتميز بأن لها حلقات وأكبر كوكبها هو كوكب المشترى والجدير بالذكر أن أكبر الكواكب على الأطلاق في المجموعة الشمسيه وكوكب المشترى.

وإلى هنا عزيزي القارئ نكون قد تعرفنا على صحة سؤال الكواكب الخارجية هي كواكب فلزية ونكون قد استعرضنا الفرق بين الكواكب الداخلية وأهم خصائص الكواكب الداخلية، وبعض المعلومات الفلكية التي اثباتها من قبل العلماء والفلكيين، ونكون قد أوضحنا أهم الخصائص المدارية الحركية الخاصة بكل كوكب من الكواكب الخارجية، فسبحان الله العظيم الذي خلق هذا الكون وقدره تقديرا.