الأسرة والمجتمع

ندوة حول اليوم العالمي للمرأة

إليكم مقدمة ندوة حول اليوم العالمي للمرأة ، تحتفل جميع دول العالم باليوم العالمي للمرأة في الثامن من مارس من كل عام، امتنانًا لكل الأدوار التي تقوم بها المرأة في كل المجتمعات، واحتفالًا بما حققته من إنجازات على الصعيد السياسي والاجتماعي والاقتصادي، ولقد انطلقت شرارة هذا اليوم في عام 1908، عندما احتجت آلاف السيدات في مسيرة بمدينة نيويورك الأمريكية، طالبتن فيها بتقليل عدد ساعات العمل، وحصولهن على حق التصويت في الانتخابات، وزيادة الأجور، وفي عام 1909 أعلن الحزب الاشتراكي الأمريكي عن أول يوم وطني للمرأة، وفي العام التالي طالبت الناشطة الشيوعية كلارا زيتكن بجعل هذا اليوم يوم عالمي للمرأة، وتمت الموافقة على هذا المطلب، وشهد عام 1911 الاحتفال الأول باليوم العالمي للمرأة، حتى اعتمدت الأمم المتحدة يوم 8 مارس من كل عام يومًا عالميًا للمرأة، ومن ضمن فعاليات الاحتفال بهذا اليوم الندوات التي تتحدث عن المرأة ودورها وتأثيرها، والتي سنعرض إحداها من خلال سطور هذا المقال على مواضيع.

ندوة حول اليوم العالمي للمرأة

إليكم فيما يلي مقدمة ندوة عن اليوم العالمي للمرأة:

  • في هذا اليوم العظيم الذي يحتفل فيه العالم أجمع بالمرأة، نود أن نقول أن مقولة المرأة نصف المجتمع لم تعد تتناسب مع الأدوار المتعددة والمزدوجة التي تقوم بها المرأة في عصرنا هذا.
  • فمنذ القِدم والمرأة هي عمود المنزل الذي لا يمكن أن يقوم بدونه، ومع تعاقب العصور، ازداد دور المرأة في جميع المجالات الاقتصادية والسياسية، والاجتماعية أيضًا، فالكثير من السيدات يمارسن عدة أدور في وقت واحد، فنجد المرأة هي أم ورب أسرة ومُعيلة، فضلًا عن دورها في خدمة المجتمع من خلال عملها في أي مجال خدمي.
  • فالاحتفال باليوم العالمي للمرأة ليس فقط لتقديم الشكر لها على ما تقوم به، ولكن أيضًا للمطالبة بالمزيد من حقوقها التي لا زالت تُحرم منها في بعض المجتمعات، وللمناداة بضرورة التوقف عن العُنف الذي يُمارس ضد المرأة بجميع أشكاله، فهذا هو التكريم الحقيقي للمرأة في كافة المجتمعات.
  • وفي مثل هذا اليوم، نود أن نشير إلى المرأة أصبحت ركيزة أساسية في كل ما تشهده الدول من تقدم في جميع المجالات، ولا يقل دورها أبدًا عن دور الرجال، بل يزيد في كثير من الأحيان، فالمرأة تقوم بأدوار متعددة في المنزل وخارجه، فهي المرأة العاملة والزوجة والأم والمُعيلة في بعض الحالات.
  • فلم يقتصر دور المرأة على منزلها وحسب، بل أصبحت هي المعلمة والطبيبة والمهندسة والريفية والمزارعة والبائعة والمحامية والصحفية والوزيرة والمديرة والقاضية ورئيس الدولة وقائدة للبلاد.
  • ومن خلال هذا المنبر، وفي هذه المناسبة العظيمة، نطالب بالمزيد من الحقوق للمرأة، والمزيد من الاحترام والتقدير لها ولما تقوم به، كما نطالب بالمزيد من الدعم النفسي والمجتمعي للمرأة، حتى تستطيع استكمال مسيرتها التي خُلقت من أجلها.

عبارات عن اليوم العالمي للمرأة 2022

  • في عيد المرأة العالمي، كل سنة وكل امرأة وفتاة بخير، وكل الشكر لمن حملت على عاتقها أن تكون نصف المجتمع، ونجحت في ذلك بجدارة.
  • إلى كل امرأة، سيري في مسيرتك التي خُلقتي لأجلها، فبدونك لن يكون هناك مجتمع ناجح، ولا أسرة ناجحة.
  • اليوم العالمي للمرأة هو فرصة عظيمة حتى نقدم أسمى عبارات الشكر والتقدير لكل من ضحت بجُهدها ووقتها وصحتها، في سبيل تأدية دورها على النحو الأمثل.
  • إلى كل امرأة صامدة شقت طريقها في الحياة بجهد لا يُقدر، كل عام وانت أجمل ما في الحياة، كل عام وأنت قوية مثابرة جميلة كما عاهدناكِ.
  • إلى سيدات العالم، كل عام وانتن قادرات على تحويل الصعاب والعقبات إلى نجاحات لا مثيل لها، كل عام وانتن رمزًا لكل ما هو جميل في هذه الحياة.
  • سيدتي الغالية.. في يوم عيدك نهنأ أنفسنا لأن الله حبانا نعمة جميلة تستحق الشكر والعرفان، فلولا وجودك في حياتنا لما كنا وصلنا لما نحن فيه الآن.
  • كل عام وكل امرأة تحارب الجهل الذي يعيدها إلى الوراء، كل عام وكل امرأة صامدة أمام عقبات وضعها البعض أمامها لتبقى كما هي، كل عام وكل امرأة تحاول وسط زخم الخرافات أن تشق طريقها لتنطلق إلى الأمام.
  • المرأة التي تمتلك روح الإصرار والمثابرة حتى تصل إلى أهدافها هي المكسب الحقيقي للمجتمع، كل عام وسيدات العالم بخير.
  • المرأة هي الشعلة التي أضاءت جنبات الحياة فأظهرت كل ما هو جميل فيها، فكل التهاني لكل امرأة ناضلت وكافحت في سبيل تحقيق فكرة أو هدف، كل عام وانتن طيبات.
  • وجود المرأة في الحياة يجعلها مختلفة، يضفي عليها روحًا وحياة، ويحي فيها كل أمل، ففي هذا اليوم نوجه تحية من القلب لكل من آمنت بعقلها وأفكارها، ورفضت أن تكون مجرد كائن على الهامش.
  • كل كلمات الشكر والعرفان والتقدير لن تكفي كل امرأة مؤمنة بكيانها وبدورها في المجتمع، كل عام وسيدات العالم بخير، ودائمًا سببًا في تقدمه ورقيه.
  • كل عام وانتن جميلات صادقات مفعمات بالأمل، مؤمنات بحريتكن وأفكاركن، ساعيات لتحقيق أهدافكن، منطلقات في مسيرتكن نحو المستقبل، كل عام وانتن بخير.

كلمة بمناسبة اليوم العالمي للمرأة 2022

  • إن اليوم العالمي للمرأة هو بمثابة هدية بسيطة تُقدم لكل امرأة كافحت بأي شكل في سبيل رفعة مجتمعها وتقدم دولتها، فلها كل الشكر والتقدير.
  • سنة تلو الأخرى تمر، وتبقى المرأة هي أجمل وأهم ما في هذه الحياة، فهي عمود المنزل ونصف المجتمع، وبدون المرأة لن تتقدم أي دولة.
  • المرأة هي كلمة السر وراء كل رجل ناجح، فالمرأة هي وقود النجاح، ولن ينجح أحد ما لم يكن وراءه مرأة آمنت به وبقدرته، ودفعته إلى النجاح دفعًا.
  • إلى كل سيدة وفتاة، في يوم عيدك العالمي، أتمنى لكِ السعادة دومًا، أتمنى أن يكون هذا اليوم هو خير أيامك، فيه تحتفين بنفسك وبإنجازاتك، كل الحب لكِ عزيزتي.
  • أشكر كل امرأة لأن حضورها كان قويًا في حياتنا، فهي الأم التي ربت، والمعلمة التي علمت، والزوجة التي ساندت، والأخت التي دعمت، فكل الحب وتقدير لكل امرأة أضفت على حياتنا بهجة لا مثيل لها.
  • شكرًا لكل امرأة لأنها شخصًا رائعًا، أحبت واهتمت ودعمت وساندت وقومت وعلمت، وصمدت وثابرت واجتهدت ونجحت وتفوقت، ووسط كل ذلك لم تنس أنها امرأة.
  • إلى كل امرأة مؤمنة بذاتها وبقدراتها وبدورها في المجتمع، انت مثيرة للإعجاب حقًا، ومثيرة للدهشة، لأن الأدوار التي تقومين بها لن يقدر عليها سواكِ.
  • في يوم النساء العالمي، نتوجه بأرق عبارات التهاني لكل فتاة وسيدة مهما كان سنها أو مستواها التعليمي والثقافي والاجتماعي، تهنئة من أعماق القلب على القوة التي تجسدت فيكن، والعزيمة التي لا يمتلكها سواكن.
  • بفضل قوة المرأة وشجاعتها فقد حققت الإنجازات وصنعت التاريخ، واستطاعت أن تثبت أن أهميتها لا تقل عن أهمية الرجال، تحية لكل شجاعة ومثابرة ومكافحة في هذه الحياة الشاقة.

وإلى هنا نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا والذي عرضنا لكم من خلاله ندوة حول اليوم العالمي للمرأة، كما عرضنا أجمل الكلمات والعبارات بمناسبة اليوم العالمي للمرأة 2022، تابعوا المزيد من المقالات على المواضيع العربية الشاملة.