حيوانات ونباتات

هل الطاووس يطير

هل الطاووس يطير ؟ سؤال نوضح إجابته من خلال هذا المقال، حيث يُعد الطاووس من أجمل الطيور التي خلقها الله عز وجل، حيث يتميز بشكله الجميل، وريشه ذو الألوان المميزة التي أعطته مظهرًا رائعًا، وجعلته مميزًا بين باقي الطيور، ولذلك حرص الملوك منذ القِدم على اقتناءه ليكون من طيور الزينة في حدائق قصورهم، والطاووس ينتمي إلى فصيلة التدرجية من رتبة الدجاجيات، والموطن الأصلي لهذا الطائر هو قارة آسيا، بالإضافة إلى قارة أفريقيا، وبعض مناطق من أستراليا، وتتعدد أنواع الطاووس ما بين الطاووس الهندي، طاووس الكونغو، الطاووس الأبيض، الطاووس النحاسي، الطاووس المشمشي، وغير ذلك العديد من الأنواع، ولكن هل للطاووس القدرة على الطيران مثل الأنواع الأخرى من الطيور؟ هذا ما سنعرف إجابته في السطور التالية على موسوعة.

هل الطاووس يطير

  • قبل الإجابة على هذا السؤال، تجدر الإشارة أولًا إلى أن الطاووس يمتلك ذيل طويل، يشكل ما يزيد من 60% من طول الطاووس، كما يمتلك ريش عريض طوله حوالي 6 أقدام.
  • وبالنسبة لسؤال المقال هل يستطيع الطاووس الطيران؟ فالإجابة نعم، وعندما يطير الطاووس؛ فإنه مظهر طيرانه يبدو مثل العرض الفني، نظرًا لجمال ريشه الذي يظهر جليًا في لحظات الطيران.
  • ولكن الجدير بالذكر أن طيران الطاووس لا يحدث إلا نادرًا، لأن عملية الطيران مُجهدة وصعبة بالنسبة لهذا الطائر مقارنة بغيره من الطيور، وذلك بسبب ذيله الطويل للغاية والذي يقلل من قدرته على الطيران برشاقة.
  • ولأجل ذلك، لا يطير الطاووس في العادة، وإنما يقفز خطوات إلى الأمام عندما ينتقل من مكان إلى آخر.
  • والسبب الوحيد الذي يجعل الطاووس يطير، هو هروبه من الحيوانات المفترسة التي تلاحقه، مثل النمور والأسود، ولا يطير حينها بسرعة وبمهارة مثل باقي الطيور، ولكنه يستطيع بفضل طيرانه المتوسط الهروب من أي خطر.
  • أما إذا كان الطاووس يهرب من مطاردة طيور مفترسة مثل النسر أو الصقر؛ فإن فرصة نجاته من هذا الخطر بسيطة للغاية، نظرًا للسرعة العالية التي تتميز بها تلك الطيور.

صفات الطاووس

  • يعيش طائر الطاووس في جماعات، يشترك معها في اللعب والهجرة، وعند الهجرة تقسم الجماعات نفسها إلى مجموعات، كل مجموعة تتكون من 10 طواويس.
  • يتميز طائر الطاووس بوجود عرف أعلى رأسه، ذو لون أزرق.
  • تُعد الأصوات المرتفعة هي الوسيلة التي تستخدمها الطواويس من أجل التواصل مع بعضها البعض، حيث تصدر تلك الأصوات صباحًا وفي آخر الليل.
  • إذا استشعر طائر الطاووس الخطر؛ فهو يرسل إنذار على هيئة صوت ذو تردد منخفض لا يسمعه الإنسان، ويلجأ إلى النوم في الأشجار المرتفعة.
  • وعند وجود الخطر، تلجأ الطواويس إلى الدفاع عن أرضها بكل ما أوتيت من قوة، حيث تخيف الأعداء من خلال فرد ذيلها حتى يصبح مثل المروحة، ثم تهزه بقوة لإرهاب عدوها.
  • يستخدم طائر الطاووس مشط قدمه الحاد في الدفاع عن نفسه ضد الحيوانات المفترسة، وتحتوي القدم على 3 أصابع متجهة إلى الأمام، وإصبع متجه إلى الخلف.
  • من أهم الصفات التي تميز طائر الطاووس هو غروره وكبرياءه، وهو ما يجعله يمشي متباهيًا بنفسه.

معلومات غريبة عن الطاووس

  • بالنسبة لموسم التكاثر عند الطواويس، فهو يبدأ في فصل الربيع، حيث تقوم الطواويس بإنشاء مناطق صغيرة قريبة من بعضها البعض تُسمى ليك، من أجل اجتماع الذكور مع الإناث لبدء التزاوج.
  • ويتزاوج ذكر الطاووس من حوالي 6 إناث، حيث يذهب إلى الأنثى التي يريد التزاوج معها، ثم يتباهى بذيله أمامها بفرده حتى يصبح مثل المروحة ويهزه لإحداث صوتًا، ويتبخر به ذهابًا وعودة، ويطلق أصوات مميزة حتى يجذبها، وهو ما ينافسه فيه الذكور الآخرين.
  • كما تدخل الإناث في تنافس وقتال لاختيار أفضل ذكور من أجل إتمام عملية التزاوج.
  • وتنجذب الأنثى للطاووس الذي يمتلك أكبر حجم من الريش وألوان أزهى، وعند موافقة الأنثى على التزاوج، يقوم الذكر بالقفز على ظهرها، ثم يبدأن في ممارسة الجماع، وبعدها تستخدم الأنثى الأعشاب السطحية الموجودة على الأرض من أجل بناء عشها.
  • يصل عدد البيض الذي تبيضه الأنثى إلى 6 بيضات، حيث تضعه في حفرة ليست عميقة وتغطيه بالشجيرات والأعشاب، وتظل الأم تحتضنه لفترة تصل إلى 30 يومًا، ولأن الحيوانات المفترسة تنجذب إلى قشور البيض؛ تلجأ الأمهات إلى إبعاد الصغار عن العش.
  • وتتولى الأم تربية صغارها بمفردها، حيث تنفصل عن الذكر بعد التزاوج ولا تراه بعدها، فتعلم الصغار ماذا يأكلون وكيف يصدرون الأصوات، ويستطيعون الطيران بعد أسبوع واحد من فقسهم.
  • يتميز الطاووس الصغير بامتلاكه ريشًا في جميع مناطق جسمه مثل الطاووس الكبير، ويبلغ وزنه 103 جرامًا، ويصل إلى سِن البلوغ في عامه الثالث أو أقل، وفي هذا السِن تظهر بقع العين في الريش الموجود عند قمة الذيل.
  • يعتمد طائر الطاووس في غذاءه على الحيوانات والنباتات وكل ما يجده أمامه في الحدائق، فيأكل الفواكه والبذور والحبوب والحشرات والزواحف والنباتات وبتلات الزهور والبرمائيات، والفئران والأفاعي والفضلات والخبز.
  • يبحث طائر الطاووس عن طعامه باستخدام منقاره، والذي يستخدمه أيضًا في اصطياد فريسته، كما ينتقي به الأطعمة وينفض عنها الغبار، وعند ارتفاع درجة الحرارة، تنتقل الطواويس من السهول وترجع إلى الغابات، حيث تبحث عن طعامها.

صفات الرجل الطاووس

  • يُسمى ذكر الطاووس باللغة الإنجليزية peacocks.
  • يتراوح وزن ذكر الطاووس ما بين 4 كيلو جرام إلى 6 كيلو جرام، ويتراوح طوله ما بين 1.8 مترًا إلى 2.3 مترًا، ويصل عرض جناحه إلى متر ونصف المتر.
  • يتميز ريش ذكر الطاووس بأن ألوانه أكثر بهجة من ألوان ريش الأنثى، حيث يحتوي ريش الذكر على لونين هما الأخضر والأزرق، فضلًا عن بقعة تشبه العين لونها بني أو ذهبي أو أصفر أو أخضر أو أزرق.
  • يزيد عدد الريش في ذكر الطاووس عن 200 ريشة.
  • يصل طول ذيل الذكر إلى ما يزيد عن 2 متر.

أنثى الطاووس

  • تُسمى أنثى الطاووس باللغة الإنجليزية peahens.
  • يتراوح وزن أنثى الطاووس ما بين 2.75 كيلو جرام إلى 4 كيلو جرام، ويتراوح طولها ما بين 0.9 مترًا إلى 1 متر، ويصل عرض جناحها إلى متر ونصف المتر.
  • ألوان ريش أنثى طائر الطاووس ليست مميزة مثل ألوان ريش الذكر، حيث يتلون ريش أنثى الطاووس باللون البني أو الرمادي أو الكريمي، فضلًا عن بقعة تشبه العين ذات ألوان باهتة.
  • عدد الريش في أنثى الطاووس حوالي 150 ريشة، تتميز بنعومتها.
  • ذيول إناث الطاووس هي ذيول قصيرة لونها بني رمادي باهت، ولا تحتوي على ريش.

أين يعيش الطاووس

  • يعيش طائر الطاووس بشكل أساسي في قارة آسيا، حيث تُعد الموطن الأصلي له.
  • ويعيش الطاووس الهندي في الهند،  وسريلانكا، ويمكن أن يتواجد في باكستان ونيبال وكشمير والمالايا والكونغو، ولا يحب هذا النوع الهجرة إلى مسافات بعيدة، ويفضل العيش في الغابات الجافة التي تتساقط أوراقها.
  • أما الطاووس الأزرق فهو يعيش في شرق قارة آسيا، حيث يرتكز في المناطق الدافئة والرطبة، ويمكنه أيضًا تحمل المناخ البارد.
  • ويعيش طاووس الكونغو في أفريقيا، وهو الطائر الوطني لجمهورية الكونغو، ويسكن في الغابات المطيرة بالكونغو، ويكثر تواجده في حديقة سالونجا الوطنية، وهذا النوع مهدد بالانقراض.
  • أما موطن الطاووس الأخضر أو ما يُعرف بالطاووس الجاوي فهو جنوب شرق قارة آسيا، حيث يعيش في الغابات الاستوائية في كلًا من تايلاند وفيتنام ولاوس وإندونيسيا وكمبوديا والصين، ويفضل أن يسكن في الأراضي الزراعية والعشبية والسافانا.
  • يفضل الطاووس العيش في المناطق التي تتميز بمناخها الدافئ، لذلك ينتشر بكثرة في الغابات التي تحتوي على أشجار قليلة ومساحات خضراء وسهول، وينتشر في المناطق الصحراوية.

المراجع