الأسرة والمجتمع

كلمات أغنية عيون الحب

قدّم ملك الفن الفنان السعودي خالد عبد الرحمن في عام ألف وتسعمائة وسبعة وتسعون خمسة عشر أغنية ضمّنهما في ألبومين غنائيين من أجمل ألبوماته التسعة والثلاثين، وأما ألبومه الأول فكان بعنوان “آمر تدلل” والذي تضمّن سبعة من الأغاني كان من بينها أربعة أغاني من كلماته وخمسة من ألحانه، وأما الألبوم الأخر فكان بعنوان “فرحة لقانا” الذي تضمّن ثمانية أغاني كان من بينها خمسة أغاني من كلماته ومثلها من ألحانه، ومن بين أغاني هذا الألبوم والتي كانت من ألحانه أغنية “عيون الحب” التي كانت من كلمات الشاعر والأديب السعودي الذي ولد في مدينة الموصل العراقية والذي ينتمي إلى قبيلة شمّر وتحديدا أسرة آل الرشيد الذين حكموا مدينة حائل السعودية سابقا الشاعر طلال الرشيد، وأما كلمات هذه الأغنية فتقول:

 

كلمات أغنية عيون الحب


كلمات:
 طلال الرشيد 

ألحان: خالد عبدالرحمن

 

عيون الحـب لا يمـكـن تناظـر … عيوب الـخل لو هو عيـب كلـه.

تماري فيـه وبوصـــفـه تكابـر … تـرى من فوق خلـق الله محلـه.

رفــيق الليل في الشبـاك ناطـر … وأثــاري الليـل شبـاك لخلـه.

حفظ أحــلى الكــلام وصار شاعر … بصبر ينتـظـر والصــبـر ملـه.

حبيب عشت فـي دنيـاه عابـر … حسب قوله ويا شعري فـقلـه.

أنا ضحــيت له وأرجــي وصــابـر … وإذا عيـا أقــــول الله يحــــلـه.

على اللــي ينتظر يا بعـد باكـر … يبي السلوان والذكـرى تظلـه.

عيون الحب في قلبـي تناظـر … تشـوف اللي عيونـي مـا تدلـه.

عيون الحـب لا يمـكـن تناظـر … عيوب الـخل لو هو عيـب كلـه.

تماري فيـه وبوصـــفـه تكابـر … تـرى من فوق خلـق الله محلـه.

رفــيق الليل في الشبـاك ناطـر … وأثــاري الليـل شبـاك لخلـه.

حفظ أحــلى الكــلام وصار شاعر … بصبر ينتـظـر والصــبـر ملـه.

حبيب عشت فـي دنيـاه عابـر … حسب قوله ويا شعري فـقلـه.

أنا ضحــيت له وأرجــي وصــابـر … وإذا عيـا أقــــول الله يحــــلـه.

على اللــي ينتظر يا بعـد باكـر … يبي السلوان والذكـرى تظلـه.

عيون الحب في قلبـي تناظـر … تشـوف اللي عيونـي مـا تدلـه.

حبيب عشت فـي دنيـاه عابـر … حسب قوله ويا شعري فـقلـه.

أنا ضحــيت له وأرجــي وصــابـر … وإذا عيـا أقــــول الله يحــــلـه.

على اللــي ينتظر يا بعـد باكـر … يبي السلوان والذكـرى تظلـه.

عيون الحب في قلبـي تناظـر … تشـوف اللي عيونـي مـا تدلـه.

عيون الحب في قلبـي تناظـر … تشـوف اللي عيونـي مـا تدلـه.

مقالات ذات صلة